Next Page: 100
          

视频:【武术】郝致华・赵长军 (对练) 1984   

Cache   

新视频已在我们的YouTube频道上传:Chobi Studio。 请观看,分享并订阅我们的频道。

          

Э youtube lg smart tv скачать бесплатно   

Cache   

На как скачать видео с ютуба контакта: Как скачать видео.

          

Скачать парсер youtube parser v 1 7 цена   

Cache   

video encoding software video sharing audio sharing sharing media files video sharing software streaming media streaming videoo web casting windows.

          

Lazee Profitz Demo   

Cache   

Original article can be found here Original Youtube video here: Lazee Profitz Demo

The post Lazee Profitz Demo appeared first on Taskic Videos.


          

FreebieCommissions Software   

Cache   

© dsf.ru Все права защищены. 2011- Полное или частичное использование материалов данного сайта без разрешения автора запрещено! Read more Original Youtube video here: FreebieCommissions Software

The post FreebieCommissions Software appeared first on Taskic Videos.


          

Wubshet Dejene - Selam New selame newu - New Ethiopian Music 2019 (Official Video)   

Cache   

amharic music collection, old ethiopian music mp3 f, teddy afro music download, ethiopian old music colle, addiszefen amharic, addis music, geez experience tigrigna, awaze alemneh wasse, tilahun gessesse youtube, ethiopian song download, amharic music video, amharic music 2016, ethiopian new song, etopeya music, ethiopian music mp3 playe, ethiopian music video 201, ethiopian cultural music, new amharic music video, traditional folk songs, ethiopian radio music

          

His Dark Materials: Season 1 | Official Trailer | HBO   

Cache   


"HBO and BBC present His Dark Materials, a new original series based on the global bestsellers..."

Also, on BBC a day before HBO.

(8 votes - 0 comments - 99 views)

          

AOC Inspires Man To Run False Facebook Ads   

Cache   


this California man is challenging Facebook to remove his lying political ads. If you saw the Facebook Libra hearing featuring the AOC Zuckerberg full video moment, you know that AOC asked if she could run a Facebook ad claiming Republicans supported the Green New Deal. After the Zuckerberg hearing her question is being put to the test. This new Facebook political ad claims Lindsey Graham supports the Green New Deal. What happens next will display how Republicans vs. Democrats are treated on the social media platform.

(9 votes - 0 comments - 134 views)

          

Tired ducklings fall asleep in a hat.   

Cache   


"If you need an adorable moment to brighten up your day, look no further! Watch as two baby ducklings fall asleep together while relaxing in their owner's hat.

Source & embed code: https://God.blue/splash.php?url=KSOlE2ReECell4f_SLASH_Qqyi0BgfoDZ6DDC1wSYbUf5RafI9co939YigmuxfBd2oRhKXf67aLC0gVfLdBlPIkc7gpv51FMspDPe3vdmpszBICbDqTn_SLASH_wLBSuOp_SLASH_wbdMCyfwb...

From https://God.blue/splash.php?url=twh6q8JgVoEa5_PLUS_GdJ7HQHWvuqa7YFt0H3zID6y1tZtE02_SLASH_eLfr6ofZbgDjJlUxgBq6QV6x1L34TS1ykEUAwVcZfHbWA5B7BkCPLI7MYbQoLWOATyeV9F8rND2uVg1jpb.

(8 votes - 1 comment - 67 views)

          

WHERE'S MY MONEY?   

Cache   



(9 votes - 1 comment - 100 views)

          

Boondocks predicted the chicken sandwich wars   

Cache   



(10 votes - 3 comments - 224 views)

          

Falz - This Is Nigeria   

Cache   


Originally by Childish Gambino, Falz in 'This is Nigeria!' -- YT

Lyrics: https://God.blue/splash.php?url=xOfPqRky4v6kYVPong_PLUS_W2zBKskGetQBzgmtW_PLUS_5hUbUN2fzyLwIeFm_PLUS_Z4UgeR_PLUS_t4J0eFDXb81cY7zbCbqk62ueH_SLASH_O_SLASH_d8Oti58eej810176YiWul6Z3Cji7SwcEykSbfBiNhWFJR6SmdntM0l5NuvtUA_EQUALS__EQUALS_

via reddit -- https://God.blue/splash.php?url=xLmDVv5HJnflfTVfmRyHBC0X3KmCbf06YsQmLHl0Bu3NBuKNPdgVrseH_SLASH_YSyrZORaLldFV9E9w0IqU3T9r_SLASH_TrsbYDOAcQrJWOFHTDExHEpc0seQHBgxrIo7sOV2PUHMuywmC7rBxBpEdaW_SLASH_6j56XynBB0_SLASH_y2QjjXsCIc4bqkFSvcArB9n3KtvHe1EdF83iTHmdDwuOZ_SLASH_ugOlkW8Yp0Zq_SLASH_A_EQUALS__EQUALS_

(9 votes - 1 comment - 115 views)

          

True Facts: Leafhoppers and Friends   

Cache   


True Facts: Leafhoppers and Friends

(10 votes - 1 comment - 211 views)

          

Domro4ka: О Высоцком   

Cache   

Счетчик посещений Counter.CO.KZ - бесплатный счетчик на любой вкус!

Domro4ka

Карина Филиппова, актриса, поэт, автор слов песен Клавдии Шульженко, Валентины Толкуновой, Людмилы Зыкиной и др., супруга художника-иллюстратора детской книги Бориса Диодорова, рассказывает о своей дружбе с Владимиром Высоцким (он учился в школе-студии МХАТ на 2 курса позже её), в том числе историю создания посвященной ей песни "Ой, где был я вчера..."
Беседуют - Юрий и Евгений Курнешовы.
В кадре присутствует Борис Диодоров.
Съемка - Александра Кириллина



Карина Филиппова-Диодорова много лет страдала сахарным диабетом, в последние годы жизни была прикована к постели (лишилась ног и почти потеряла зрение).

Умерла 25 октября 2019 года. Похоронена на Новодевичьем кладбище.

          

«Первые ласточки»: Посмотреть первую серию можно будет на неделю раньше!   

Cache   

Мы знаем, как сильно вы ждете старта спецпроекта «Первые ласточки», и подготовили крутой сюрприз! Первую серию вы сможете увидеть уже 11 ноября в 19:00 на YouTube Нового канала. 5 ноября в кинотеатре «Жовтень» прошел допремьерный показ-презентация проекта «Первые ласточки», в рамках которого звездным гостям показали первые две серии. Официально сериал выйдет на Новом канале 19 […]

          

Artifishal släpps fritt – se filmen som skakar om!   

Cache   

Nu behöver du inte trängas i en bio-kö för att se Artifishal – den uppmärksammade filmen om fiskodlingsindustrin som tagit världen med storm. Nu börjar den nämligen att streamas på Youtube.Fiskejournalen har i många artiklar skrivit om filmen Artifishal, och hur den rullat på biografer världen runt. En av filmens medverkande, svenske laxprofilen Mikael Frödin,

          

Video Mpya : BEN WILLIAM - IMELA   

Cache   


Mwimbaji wa Nyimbo za Injili Ben William ameachia wimbo mwingine mpya unaitwa Imela. 


Wimbo wa Imela umerekodiwa katika Studio za Apex Music zilizopo jijini Mwanza na video imeongozwa na Muongozaji King Sabe.

Wimbo huu wa pekee umenakishiwa na vionjo vya lafudhi kutoka lugha mbalimbali ambazo ukisikiliza unapata upako na kumsifu Mungu kwa neema na kipaji kikubwa cha  Ben William.

Wimbo wa Imela umetoka baada ya kutoa wimbo wa Emmanuel, ambao pia unaendelea kufanya vizuri sana. 

Tumia dakika zako chache kutazama video ya Imela kutoka kwa Ben William hapa chini 

          

TIGO INAVYOREJESHA TABASAMU KWA WAGONJWA WA MGUU KIFUNDO   

Cache   

Mkurugenzi mtendaji (Tigo) Bw. Simon Karikari akimkabidhi mfano wa hundi ya Mil 110/- Ofisa Mtendaji Mkuu wa CCBRT, Brenda Msangi.Hafla ya makabidhiano yalifanyika katika wakati wa mkutano na waandishi wa habari uliofanyika katika hospitali ya CCBRT
****

Siku zote ni furaha pale mwanamke anapopata mtoto ambaye alimtarajia kwa takribani miezi tisa ya ujauzito.Hii ilidhihirika kwa Salma Hajj (29) baada ya kujifungua salama mtoto wake wa kwanza wa kiume miezi kumi iliyopita.

Hatahivyo, furaha ya Salma haikudumu.Baada ya muda mfupi, Salma ambaye ni mkazi wa Buza jijini Dar es Salaam furaha yake ilitokweka baada ya kugundua kuwa mwanae wa huyo alikuwa na tatizo la miguu kujikunja pasipo kujua ni nini tatizo.

Tatizo hilo linajulikana kama ‘mguu kifundo’ au kwa kiingereza linafahamika kama ‘Clubfoot’ ambalo kisayansi linalotokea hata kabla ya mtoto kuzaliwa.

Kila mwaka zaidi ya watoto 100,000 duniani huzaliwa na ugonjwa huu ambao humfanya mtoto kushindwa kutembea kwa kutumia unyayo na badala yake hutumia kifundo cha mguu.

Kwa Tanzania,inakadiriwa kuwa karibuni watoto 2,800 wanazaliwa na ugonjwa huu kila mwaka.Kati yao asilimia 50 wana athirika mguu mmoja huku waliobaki wakiathirwa miguu yote miwili.

Asilimia 80 ya wagonjwa wasiopata matibabu yake wanapatikana kwenye nchi zinazoendelea, ikiwamo Tanzania.Kama ugonjwa huu usipotibika unaweza kusababisha maumivu makali wakati wa kutembea na hatimaye husababisha ulemavu wa muda mrefu.

“Kiukweli ulikuwa ni wakati mgumu sana kwangu.Nilijisikia vibaya kwamba mwanangu hataweza kutembea vizuri na hatahivyo sikujua anasumbuliwa na tatizo gani kwa kipindi kile,” anasema Salma.

“Nilihisi kama ilikuwa mwisho wa dunia kwangu na mwanangu; nilijiuliza maswali mengi bila majibu kwamba atawezaje kutembea? ataonekanaje kwa watu? atasoma katika shule gani? nilichanganyikiwa sana,” anasema Salma.

Mmoja wa mtoa huduma (nesi) alimjulisha kuwa tatizo hilo linaweza kutibika katika Hospitali ya CCBRT iliyoko Msasani jijini Dar es Salaam bila malipo.Kilichofuata ilikuwa ni kutembelea hospitalini hapo ambapo madaktari walianza kutoa matibabu kwa mtoto wake kwa miezi michache tu.

Kwa mujibu wa daktari wa mifupa (Orthopedic) wa CCBRT, Dk. Zainab Ilonga, anasema chanzo cha ugonjwa huo bado hakijulikani.

Anasema hadi sasa sababu yake bado haijathibitika lakini wanaamini kuwa moja ya sababu ni matumizi ya pombe na matumizi mabaya ya madawa wakati wa ujazuzito au urithi wa vinasaba (genetic) na kwamba tafiti zaidi zitasaidia kutambua chanzo halisi cha tatizo hilo.

“Kuna njia mbili za kutibu ugonjwa huu wa mguu kifundo;moja ni kutumia njia ya Ponseti ambayo haihitaji kufanya upasuaji na nyingine ya kufanya upasuaji,” Dk Ilonga anasema na kuongeza 

“Kwa Tanzania tunatibu watoto takribani 400 kwa mwaka sawa na asilimia 25 ya wagonjwa wote na hii inatokana na baadhi ya wazazi kuwanawaficha watoto wenye tatizo hili.”

Ignacio V. Ponseti ni njia ambayo imekuwa ikitumia kutibu mguu kifundo tangu miaka ya 1940.Moja ya kanuni ya njia hii ni kwamba tishu za mtoto ikiwamo tendoni, ligamenti na maungio yake yapo katika hatua ya ukuaji hivyo kufanya mguu kuungana baada ya kila wiki moja.

Kwa kutumia njia hii ndani ya wiki kadhaa hali ya mgonjwa inaweza kubadilika na kufanikisha kurekebisha mguu bila uhitaji wa kufanya upasuaji.

Mtoto wa Salma alipitia hatua hiyo maarufu kama ‘gentle bone manipulations’ na ufuatiliaji (castings) ili kujua mabadiliko ya kibaolojia hasa misuli yake, maungio na tishu kwa lengo la kutibu tatizo alilokuwa nalo. 

“Kuna wakati alikuwa anapitia wakati mgumu kwani alikuwa analia sana jambo lililonifanya na mimi kulia.Nilikuwa na wasiwasi juu ya maisha ya mwanangu siku za mbeleni,” anasema kwa huzuni.

“Nawashukuru sana Tigo na madaktari wa CCBRT kwa msaada wao mkubwa kwasababu saizi mtoto wangu ana miezi kumi na amepona kabisa,” anasema Salma huku akiwa na uso wa furaha.

Afisa wa Uwajibikaji kwa Jamii wa Tigo, Halima Okash anasema 

“Tuliona kuna umuhimu wa kusaidia wahitaji hawa kwa sababu CCBRT inahudumia jamii yenye uhitaji na wasiojiweza katika kuwasaidia kupata huduma za matibabu.Tumeunga mkono jitihada hizi zinazofanywa na CCBRT kuhakikisha watu wenye ulemavu wanapata nafasi ya kutibiwa kwa gharama ndogo au bure kabisa,” anasema Okash.

Kupitia huduma za upasuaji kutoka hospitali ya CCBRT jumla ya watoto 1,509 wamenufaika katika kipindi cha miaka sita iliyopita. 

“Haya ni mafanikio yanayotufanya sisi Tigo kujisikia faraja kwa kiasi kikubwa kwani kwa kutoa matibabu kwa watu wenye ulemavu,Tigo na CCBRT tunaleta matokeo chanya kwa maisha ya mtu mmoja mmoja, familia na jamii ya Tanzania kwa ujumla,” anasema Okash.

Tangu mwaka 2013, Tigo iliingia ubia na hospitali ya CCBRT kutoa matibabu kwa wagonjwa wa midomo sungura, kwa kutumia njia ya jumbe (SMS) zinazotumwa kwa wagonjwa wa CCBRT kuwakumumbusha kufuatilia matibabu na kutoa uelewa kuhusu huduma kwa umma.

Kupitia mpango huu, wagonjwa wanaweza kupata jumbe za matibabu kwa siku nne na siku moja kabla ya siku ya matibabu na hii imeisaidia CCBRT kupunguza idadi ya wagonjwa wanaokatisha matibabu.

Kwa msaada wa Sh110, 0000,000 kwa mwaka kutoka Tigo, CCBRT inaweza kutoa huduma za matibabu kwa njia Ponseti (bila upasuaji) kwa wagonjwa wapya zaidi ya 400 na wengine wanaoendelea na matibabu hospitalini hapo.


          

Episode 96: Bloodborne: Never before seen hidden content (Podcast, Discussion and Lore)   

Cache   

~New Unused Content Discovered. JSF and I talk about it. The Snack Covenant E96! For more podcasts and lore kindly see https://God.blue/splash.php?url=9tPejkgoJTxvQxfsA2YQzsu_SLASH_jX4lto57v8m1T5L22_PLUS_p8FVjrEUEfJafdBAuPTghG1R8iB7M8Djh2oNhQzulSFUyQD9udFpquGwpFJkonTLN_SLASH_WmmteKlbEa50wIhPoSZC To support this podcast (and to have access to Patreon-only lore) please visit: https://God.blue/splash.php?url=KbXtYfgmEjWcE6gLsPC5VxpR7OsM_SLASH_85MQgadTPmF8R7xwNA26O_SLASH_SUBx3wGBajQTYIiXPr2pAEd5NMPi2IZD9TY4FpN2Vd4iwOHWYxcatw_SLASH_NMjMtW3VMxdmgsX8acNnxg You can also support this channel through ko-fi: https://God.blue/splash.php?url=qX0aq_PLUS_1Bf_SLASH_ldeVbrh53bjJTjKmuEJEp_SLASH_Or0_PLUS_olEQFAMG3SFGkzGZ8UCSkWWbaxG1uTOiBma4ZXq_PLUS_NecppBwrO2OdO7xSSbbAmDywa3_SLASH_1AOI_EQUALS_ To join the discord server please click: https://God.blue/splash.php?url=rfYTyWmWQmMYCVGMQlw42qMXYYkmAFAypzDFqA1SbCpPBIpsptCMR7RKdSAgFoAwHi77ZWjqs3pVa87YYAogt2t4BpfPktvNm4FO8EELTPnB_SLASH_2AkZYAOEDOQzfjVL1gJ (there are some unlisted lore clips on discord as well) For salt baskets and other merch please visit: https://God.blue/splash.php?url=TNKqYwZEP0SPhDOSXfJiQ7810j0Eiw7SKfCeqKxcdLCFixEOC6GQexnWOR3X3xW1B8WIWcTT_PLUS_QXyjqzTfL_SLASH_5qlnK_PLUS_5ksZSkuPSbF2heeNeEGSLkk37UCmxkq7LTSsGtr Richard Pilbeam Richie posts lore quite often on his Twitter: https://God.blue/splash.php?url=JK4mwVqUsSSUyVzgPbwCTVNYkC91Kab1riBcl4AaBJoDwh65Qlus4fPH22KAZUCs71T_PLUS_XXbGhkLG89bYE9fomdqAWrI3_PLUS_BVCxZCb0xSsy8HaZkdjEhDSYw1AcyfGoLBT and you can find lore on his channel: https://God.blue/splash.php?url=rC6IQa0KyFDFddXGFHV4Z2B1UOKFe7otNQn3Ev1EMNyc0u3hAjfFlcv5eGpJQc3qrYbB_SLASH_ktvdFaaLEA8jU4COrGLOEg_PLUS_3GcBSACKRHA5xsDFe3ZNgeFRdkN2l_PLUS_qPENMm SinclairLore: https://God.blue/splash.php?url=Ej_SLASH_CrfIwjy7Bsx2U6M0XIpjcScA1tS6ooUVPHpf9uktplRA9KsOby7oNZP0F2nPdkW9QJPxkoWssPRWsKwXwxim2TOIv4wZqgrIFWRL67UWJPLWGTMZVXEVr_PLUS_DkM2EnK https://God.blue/splash.php?url=wG13kDYyAYnM_SLASH_r47nx3s01_SLASH_TCyY8x01JmcjEE_PLUS_v0O3iIUdmXbX0HqV8dBuhvT_PLUS_BXYrZbiWhRtC_SLASH_Bt_SLASH_mFr0mkRRsPCURccn5c_SLASH_3JQ2pfdtSmxSZePJQ7jnJMczP5Bcm0q https://God.blue/splash.php?url=uQweGJlar6PK78_SLASH_x_PLUS_nAGNslk9_PLUS_rualrVXi3AgpmtDvv8nTLYh5R2k4cIeQHUm_PLUS_7CwXicI24ooxboaJL8e_PLUS_2pGzq2Tey16hq1i6RwguQkg0PiNy_SLASH_2GxaWMm77AUM9A4HU Music: Up in my Jam by Kubbi

          

Episode 95: Bloodborne Notes Explained 18 (JSF and Sin Lore Podcast)   

Cache   

~Madmen toil surreptitiously in rituals to beckon the moon. Uncover their secrets. JSF and I talk about it. The Snack Covenant E95! For more podcasts and lore kindly see https://God.blue/splash.php?url=ejQw6dHE8CHuMi7p8jsG_PLUS_6mViVGl5cGgQDStz2ds_SLASH_52TzxzpJ_SLASH_h2egZCyIyQkpwnJ6Y33G_SLASH_23UoJiAqf5U3eSDe6JN2LRDQ_SLASH_0o4oxTzadXbKMgYuLIhNNtLpWBtmoMBm To support this podcast (and to have access to Patreon-only lore) please visit: https://God.blue/splash.php?url=NLC1_PLUS_q50O7Ge2okO63VWLn7IQLBoR3az8kmHfTsM5Rag3QXK1UpDblVh1FK6DC0cHDQ7qASDSowRab3WVbHPEJt5677XVBuYaCvj_SLASH_u9TRtX9r_SLASH_oSsX_PLUS_H_PLUS_flnS4OC1N4m You can also support this channel through ko-fi: https://God.blue/splash.php?url=CT1wHqa3avPJ7SA4cFO_SLASH_t5u_PLUS_5TPHMmhUqqC_PLUS_xqnNYCahvcSYbSnr_PLUS_LbP8Uw_PLUS_yInlD0myJlEm3JiXWjtGCtMTanALiJRyVTyE7_PLUS_SMbgx5S1c_EQUALS_ To join the discord server please click: https://God.blue/splash.php?url=3BnxsoyOGy1lj1xPszQLCDyQ8odtSS4ZYPFvoMLPlIBh9UibDZoHXKuQ0_PLUS_Lzhnoh1AePhMB64HWc05jBQi97hSuJe799H4S_PLUS_ElBWazy_SLASH_LJAcNKubtxn1VceJPaToARmL (there are some unlisted lore clips on discord as well) For salt baskets and other merch please visit: https://God.blue/splash.php?url=TBqV2TKWhx0zvy5a5Ze8J3RqKXfj6S9fw6So2BVLHQIeADYft0JoEbT2FMhYt1F_PLUS_CKet3IIOIftqlSemXzljRrD0wFEQvr1EPInLDKJWCWYYYwdgdTJJiQwxO08Ioj5I Richard Pilbeam Richie posts lore quite often on his Twitter: https://God.blue/splash.php?url=nKXxW6eC1BmxNV67vdlLtLKhlJH3nefn3yGMiIIhX7dl06F4zQFIy1z_SLASH_mGGY999gXVI5uEpc6t0dUhkDkmODozvmtzY_PLUS__SLASH_MKYnU_PLUS_LuuBAOWQ1YNlQHP7h15K7_SLASH_Tm_PLUS_Mx9l and you can find lore on his channel: https://God.blue/splash.php?url=46UYOR60BjkS8ab_SLASH_Agwbi5FT9Q0SS3LmAdcuM1r_SLASH_plPvRa9Uf_PLUS_8Hycbk3DNdk7_PLUS_L2J1pTWgqHrafiJhUQ6E3jRx_PLUS_ame7q3GILssA74zEuj4FVIg81aASpGnuC_PLUS_F2r8wp SinclairLore: https://God.blue/splash.php?url=OcCPRsEzJZ6Hzqj5a_SLASH_f1c_SLASH_JEDRUuMFAWasgvuYpVzSNsUDbjxF2dZIFv0W4MGPGNrC_PLUS_8ubyAEXxyFDTQux4NVNrjDPWTbOsKQ8SJiMgjJzLL_SLASH_bp3Dd6fNDV1Q9kEANyn https://God.blue/splash.php?url=CICdqyGoNEFfBNi6w4lxoB48OZFC6LWy_SLASH__SLASH_yRpEhbjN0Qlt8Mwn_PLUS_OAVgf7v1fosHxVCC_PLUS__SLASH_elpbleknTNExMp13d5k_SLASH_axk1zOBfB2Nf0pOC_SLASH_CW5b90ooPYI_PLUS_Ptg4r2Peke https://God.blue/splash.php?url=ZfsHvBQuygO_SLASH_91AbaBaVUiDqskVhUNDXM39QCMWqm0xA_PLUS_OJJ70lN2Phw6YyfUtMXqSYe3Wx1OoGZmc6svzCalh1w2IytiwqaF4Jgxk_PLUS__PLUS_W4dbahHH1U_PLUS_gR0Y5yRLpFa3g Music: Up in my Jam by Kubbi

          

Mac Power Users 508: One for Me and One for You, with Sara Dietschy   

Cache   

YouTuber and podcaster Sara Dietschy joins Stephen and David to share about her video work, from cameras to editing and beyond. They also discuss managing large amounts of data across multiple locations, the role of the iPad and turning creative work into a business.

          

POLSKIE MEDIA W POLSKICH RĘKACH. Marsz Niepodległości to początek drogi   

Cache   

Ilustracja: 
Marsz Niepodległości 11.11.2019 r.WSPARCIE  - m. in. PAYPALhttps://medianarodowe.com/wesprzyj-nas/____________________________________[video:https://God.blue/splash.php?url=1uouJdWK3uIchxTNvfnBlI0vquRER5OhAEt7cnvYe_PLUS_CyGmgmpNt0NA_PLUS_tWtCf4g3yBWqaJfQn38_PLUS_tQ6cUp5oE5Ww5LOs2hz_PLUS_M_SLASH_Wm0uJLZCgV1SXpAGxZXyP0YLGSBukz2uAOqX2vNpRnRoOMav1_SLASH_CVw_EQUALS__EQUALS_ width:400 height:210]POLACY NIEWOLNIKAMI kilku korporacji. POLSKA została przejęta | Józef Białek
Ocena wpisu: 
Średnio: 5 (głosów:3)
Kategoria wpisu: 

          

Smoleńsk. Proste pytania, na które brak odpowiedzi   

Cache   

Z. Niebieski od samego zaistnienia jako bloger realizuje ten sam program. Z jednej strony prorosyjski, z drugiej – antyPiS. Występując z pozycji „człowieka wiedzącego” zaatakował blogera 35stan, który jego zdaniem zamiast uwierzyć wreszcie w jedyną i prawdziwą opinię komisji Anodiny (tej od pancernej brzozy) pociska jakieś kocowały.Wywołany temat tylko w wypowiedziach neonowego admina jest wyjaśniony. Jeśli faktycznie w to wierzy na początek powinien odpowiedzieć na „proceduralne” pytania płk w st. spoczynku Piotra Wrońskiego.1. Jeśli przy pieczętowaniu trumien z ciałami ofiar był konsul RP, to czy zostały sporządzone protokoły tej czynności i czy zostały wysłane do kraju? Gdzie są i jaka jest ich treść?Taka jest bowiem procedura stosowana bezwzględnie na całym świecie. Z wyjątkiem?2. Kto polecił jednej z dyrektor Kancelarii premiera wysłać do rodzin ofiar pismo Głównego Inspektora Sanitarnego, nakazujące jak najszybsze pogrzebanie ciał? Jeśli takie pismo zostało wysłane, to gdzie jest jego numer oraz pismo przewodnie Kancelarii premiera? Jaka była motywacja takiej decyzji?GIS takich uprawnień nie ma. Ba, nie miał ich nawet w minionym (?) ustroju.3. Czy prokuratura uznała decyzję „Sanepidu” za obowiązującą i dlatego odstąpiła od pełnych czynności śledczych, z badaniami medycznymi włącznie? Jeśli tak, to na czym, na jakich dokumentach, opierała swoje późniejsze wnioski w sprawie śmierci pasażerów Tupolewa?4. Czego boi się poprzednia władza wszczynając kampanię przeciwko decyzji obecnej i angażując przychylne sobie media do prowadzenia cynicznego, okrutnego i bezwzględnego spektaklu?Chodziło o kampanię przeciwko ekshumacjom i pokazaniu, że wbrew zapewnieniom m. in. Ewy Kopacz, szczątki ciał były wkładane przypadkowo do dowolnych trumien. To nie koniec.Piotr mówi wyraźnie, dlaczego hipoteza zamachu jest bardzo prawdopodobna:Chodzi o Smoleńsk. Cały czas uważam, że klucz jest w Polsce i na tym powinniśmy się skoncentrować, skoro po tylu latach nie mamy wraku, a dowody z Rosji uzyskaliśmy nie bezpośrednio, ale za pośrednictwem Moskwy. Dlaczego tak upieram się przy „polskim kluczu”?Nie znam się na technice lotniczej. Nie wiem dlaczego samolot lata i nie interesuje mnie to. Znam się natomiast na procedurach urzędniczych i przygotowaniach oficjalnych delegacji. Do moich obowiązków w ambasadzie należało zabezpieczanie takich delegacji. Nie fizyczne oczywiście, ale operacyjne, a także łącznikowanie służb brytyjskich odpowiedzialnych za bezpieczeństwo (wywiad, kontrwywiad, policja, DPG, etc.). W latach 2000-2006 uczestniczyłem w przygotowaniu trzech wizyt prezydenta Kwaśniewskiego (dwie oficjalne i jedna prywatna), wszystkich premierów od Buzka do Marcinkiewicza, kilkadziesiąt wizyt ministrów spraw zagranicznych (chyba z sześciu) oraz niezliczoną ilość wizyt oficjalnych niższego szczebla. Zajmowałem się bezpieczeństwem tych wizyt na lotniskach, w trakcie przejazdów, w hotelach itp. Znam konieczny obieg pism, ich treści, wymogi oraz właściwości poszczególnych instytucji. Dodatkowo, przeżyłem w Londynie WTC i zamachy w roku 2005 i bywałem bezpośrednio angażowany w realizację działań zabezpieczających. Wiem, widziałem, co działo się w służbach. W dniu 10 kwietnia 2010 roku byłem w Polsce. Pracowałem już w centrali. W AW. I nic mi nie pasuje i wszystko jest sprzeczne z moimi londyńskimi doświadczeniami. Jestem w stanie zrozumieć jedno niedopatrzenie, no, może i dwa i złożyć je na karb urzędniczego bałaganu, lecz jeśli wszystko było niezgodne z zasadami i procedurami, to oznacza to, że ktoś nie chciał, by ten lot się odbył, albo, by tak się skończył. Oznacza to, że jego proceduralna obstrukcja była intencjonalna i zmierzała do określonego celu. Dla mnie to oznacza zamach. Wiem też, że poprzez odpowiedni zestaw złamanych procedur samolot można strącić bez żadnego strzału lub wybuchu. To wszystko. Tu są konkretne instytucje i konkretni ludzie.Nie rozsądzam w tym poście, co, jak i dlaczego. Nie o to mi chodzi. Moje spekulacje i hipotezy nie są tu ważne. Jeśli tak było, jeśli złamano wszystkie procedury, to ktoś, cholera, musiał za tym stać i powinien za to odpowiedzieć. Ustalmy najpierw to, ale nie na podstawie papierków, wytwarzanych prawdopodobnie wtórnie, lecz w drodze prawdziwej pracy operacyjnej kontrwywiadu, a potem śledczej. Przy czym badanie to winno dotyczyć okresu przed, w czasie i po katastrofie oraz nie tylko miejsca startu i upadku samolotu, ale także salonów warszawskich, szczególnie tych, które miały wpływ na budowę określonej narracji.https://God.blue/splash.php?url=4ZogBAVARy2gByhqV8cCNmvTrC4pdawVVz0_PLUS_ZaUnPC7X9Efu_PLUS_XCoRbCrNYDlRiunBjR8KqNUjxUgFwSMyEga6k9QOPQ80iNr_PLUS_F5_SLASH_Z0_SLASH_Q5uiU05O2_PLUS_oVncXtVi7q_SLASH_L8Fgug7gMak0iKaogjEWlIThVRy9HVfvpmTZMaXosDjUZqlCj4mXvfzfKJBosZendVsx można posłuchać Pana Pułkownika. https://God.blue/splash.php?url=5zE675xKHVBIDkMDKCm3A40Nd8ubZVWXqKu5zL7gRWhJhfThUpC3yYVFgqYQO7nr8KXQljcGk3tFZDPcQ5ir26VI6lRRKLni0K4kZyW6mKzujwUVU8K1suzkk87AVGdEBCYwJ9Gp8X1w8aYNXnzELbRn_PLUS_4Rc1tIYX2JnKB16UVc_EQUALS_ byłoby też, aby Z. Niebieski wyjaśnił szerzej, czy i jakie znaczenie ma tzw. raport Anodiny?Pisał bowiem tak: Nie raport Anodiny a co najwyżej jedyny oficjalny raport komisji do spraw badania tej katastrofy + logiczna analiza. Póki nie będzie innego raportu przygotowanego i podpisanego przez ludzi mających kwalifikacje ku temu tylko ten raport obowiązuje. No i zagwozdka, całkiem spora.Raport Anodiny został opublikowany w styczniu 2011 roku.Jak zatem wyjaśnić wypowiedź ambasadora Rosji w Warszawie z 22 stycznia 2016 r. (o pięć lat późniejszą od Raportu)? Siergiej Andriejew, rosyjski ambasador w Warszawie, oświadczył w rozmowie z „Rzeczpospolitą”, że wrak Tupolewa nie wróci do Polski „dopóki oba kraje nie uzgodnią, jakie były przyczyny katastrofy smoleńskiej”. Dyplomata podkreślił również, że szczątki rządowej maszyny muszą pozostać w Rosji do zakończenia działań procesowych.https://God.blue/splash.php?url=Zrj9dZOtBLTR7wYz1_SLASH_PdI2bLlRVSlj44d9YON66YV6R_SLASH_xMP5K7fF_PLUS_RayrX0ojwEodyTstbW51bHPgG2UA7ygEm9n9l31HeSRd4363CMBbTbG4vR94FwcwxsLO2OTQZtwdIiH92I5T0H6lkVARLFyuZWP_PLUS_XEfORKelR5lgFVVWbTyTJKpr9hKfmUt2HfqUuBrEHL3uCqTYiQt6stDW5MxQX1mlzj7ewL83LUucwfLYiGQInuxzkHxFr_SLASH_RhY4N6dPr to co z tym raportem, podaje przyczyny, czy też nie podaje?Bo skoro trzeba dopiero je uzgadniać jest wart tyle, ile publicystyka rzeczonego już Z. Niebieskiego i to nawet wespół z niejakim Oparą. Warto o tym pamiętać.Nic bowiem nie jest takie, jak się Państwu wydaje.A już na pewno nie takie, jak przedstawia to ruski trolik z Leonka. Ps. Warto pamiętać, że kilka minut po katastrofie (?) rosyjska telewizja podała już przyczynę. Oczywiście był to błąd pilota, niedoświadczenie itp. Za chwilę tezę triumfalnie powtórzył tvn. 5.11 2019
Ocena wpisu: 
Średnio: 3.6 (głosów:6)
Kategoria wpisu: 

          

Best TV streaming service: YouTube TV vs. SlingTV vs. Hulu vs. AT&T TV Now, and all the rest   

Cache   

It’s great what a little competition will do. Ever since cord cutting became a genuine trend, TV networks and pay TV providers have scrambled to bring their channel bundles to the internet.

But with more competition comes more confusion. Between Sling TV, PlayStation Vue, AT&T TV Now, Hulu with Live TV, YouTube TV, FuboTV, and Philo, prospective cord-cutters who still want a bundle of traditional TV channels have a lot to consider before making the leap. And while these services tend to be cheaper and more flexible than cable, each comes with its own quirks and caveats.

We created this guide to make your decision easier. It compares the features of all the current TV streaming bundles, lists which devices each one supports, provides a full side-by-side channel list, and provides our bottom-line recommendations. It also shares the latest TV streaming news, and links to our in-depth reviews, where you can learn more about how each bundle works. 

To read this article in full, please click here


          

We maintain several official youtube   

Cache   

We maintain several official youtube channels to share official suncor videos as well as relevant videos and playlist from our stakeholders. Qualifying boilers installed in existing buildings may be eligible for a right-sizing bonus if they are sized in accordance with. Find fmb heating and plumbing specialists competent tradesmen approved and vetted to join the federation of master.

          

Programação de sala de cinema (1ª semana)   

Cache   


Filmes da Semana
NOVEMBRO
(07, 08, 09 e 10/11)

Na QUINTA (07/10) o filme proposto será "O PROJETO BEIJA FLOR” (Suspense) às 20:30hTempo Aprox. 110 min.
The Hummingbird Project : Poster

Sinopse

Dois primos metidos a malandros, Anton (Alexander Skarsgård) e Vincent (Jesse Eisenberg), vivem de perigosas transações da bolsa de valores. Seu sonho é construir um cabo de fibra óptica entre o Kansas e Nova Jersey, que os daria vantagem em suas transações, os fazendo milionários. Mas sua jornada para a riqueza não será tão fácil assim, especialmente se depender de sua antiga chefe, Eva (Salma Hayek).

Assista ao trailer clicando no vídeo a abaixo:

Na SEXTA (08/11)o filme proposto será "SKIN” (Drama/Biografia)às 21hTempoAprox. 118 min
Skin : Poster

Sinopse

Bryon Widner (Jamie Bell) é um jovem que foi criado por skinheads notórios na comunidade de supremacia branca. Decidido em mudar sua vida, ele vira as costas para todo o ódio e a violência que foi ensinado, com a ajuda de um ativista de direitos negros e da mulher que ele ama (Danielle Macdonald). Longa baseado no curta de mesmo nome. Seleção Oficial dos Festivais de Toronto 2018 (onde ganhou o prêmio FIPRESCI) e Berlim 2019.

Assista ao trailer clicando no vídeo abaixo:

No SÁBADO (09/11) o filme proposto será "A VIDA E MORTE DE JOHN F. DONOVAN ” (Drama) às 21h Tempo Aprox. 123 min.
The Death and Life of John F. Donovan : Poster

Sinopse

John F. Donovan (Kit Harington) é um jovem ator americano de talento, que pretende conquistar uma grande carreira na indústria. Mas os seus sonhos começam a se desfazer quando descobrem que ele se corresponde com um garotinho britânico de 11 anos de idade (Jacob Trembley). As acusações maliciosas sobre a relação entre Donovan e a criança criam uma tormenta na vida do ator. Ainda no elenco: (Natalie Portman), (Susan Sarandon) e (Kathy Bates)

Assista ao trailer clicando no vídeo abaixo:

No DOMINGO (10/11)o filme proposto será "O REI LEÃO” (Animação/Aventura) às 20hTempoAprox. 118 min
O Rei Leão : Poster

Sinopse

Simba (Donald Glover) é um jovem leão cujo destino é se tornar o rei da selva. Entretanto, uma armadilha elaborada por seu tio Scar (Chiwetel Ejiofor) faz com que Mufasa (James Earl Jones), o atual rei, morra ao tentar salvar o filhote. Consumido pela culpa, Simba deixa o reino rumo a um local distante, onde encontra amigos que o ensinam a mais uma vez ter prazer pela vida.

Assista ao trailer clicando no vídeo abaixo:


Bom é isso ai...
Espero vê-los em breve
Abraços
Eduardo Lopes


          

Programação da sala de cinema (virada de mês)   

Cache   


Filmes da Semana
OUTUBRO/NOVEMBRO
(31/10 e 01, 02 e 03/11)

Na QUINTA (31/10) o filme proposto será "BRINQUEDO ASSASSINO (REBOOT)” (Suspense) às 20:30hTempo Aprox. 90 min.
Brinquedo Assassino : Poster

Sinopse

Andy (Gabriel Bateman) e sua mãe se mudam para uma nova cidade em busca de um recomeço. Preocupada com o desinteresse do filho em fazer novos amigos, Karen (Aubrey Plaza) decide dar a ele de presente de aniversário um boneco tecnológico que, além de ser o companheiro ideal para crianças e propor diversas atividades lúdicas, executa funções da casa sob comandos de voz. Os problemas começam a surgir quando o boneco Chuck se torna extremamente possessivo em relação a Andy e está disposto a fazer qualquer coisa para afastar o garoto das pessoas que o amam.
O longa acerta de forma certeira na construção da personalidade do boneco nos dois primeiros atos, de que ele é mais assustador por sua inteligência do que por qualquer outro atributo, mas é um pouco decepcionante em sua porção final ao ver que o roteiro abre mão da lógica e abraça decisões fáceis para definir a solução da trama. Porém, é possível curtir o filme e até não se incomodar com o final dependendo do nível de exigência do espectador.

Assista ao trailer clicando no vídeo a abaixo:

Na SEXTA (01/11)o filme proposto será "AS LOUCURAS DE ROSE” (Drama/Comédia/Musical)às 21hTempoAprox. 100 min
As Loucuras de Rose : Poster

Sinopse

Rose-Lynn Harlan (Jessie Buckley) é uma cantora de Glasgow, na Escócia, que sonha em se tornar uma estrela da música country em Nashville, no Tennessee. Acabando de sair da prisão e mãe solteira de dois filhos, ela é forçada a encarar responsabilidades mais urgentes e arruma um emprego de diarista, mas acaba encontrando em seu caminho quem dê apoio para o seu sonho aparentemente louco.
As Loucuras de Rose, como o título já indica, fala sobre a "loucura" que faz parte da essência de uma protagonista corajosa e apavorada ao mesmo tempo, cujo maior desejo é o de se tornar uma famosa cantora de country. O que o filme vai nos mostrando, porém, é que seu estilo despojado de viver não condiz com sua realidade diária. Seguir sonhos é uma tarefa árdua e deixar uma vida em troca de outra que não está garantida é uma missão quase impossível. Vale muito a pena conferir.

Assista ao trailer clicando no vídeo abaixo:

No SÁBADO (02/11) o filme proposto será "VELOZES E FURIOSOS: HOBBS & SHAW” (ação) às 21h Tempo Aprox. 136 min.
Velozes & Furiosos: Hobbs & Shaw : Poster

Sinopse

Desde que se conheceram, Luke Hobbs (Dwayne Johnson) e Deckard Shaw (Jason Statham) constantemente bateram de frente, não só por inicialmente estarem em lados opostos mas, especialmente, pela personalidade de cada um. Agora, a dupla precisa unir forças para enfrentar Brixton (Idris Elba), um homem alterado geneticamente que deseja obter um vírus mortal para pôr em andamento um plano que mataria milhões de pessoas em nome de uma suposta evolução da humanidade. Para tanto eles contam com a ajuda de Hattie (Vanessa Kirby), irmã de Shaw, que é também agente do MI6, o serviço secreto britânico. O filme é spin off da série original aproveitando esse dois personagens que muito fizeram sucesso, mas o filme assume uma outra dinâmica e se assume como um simples filme de ação do gênero. Aqui, temos uma simples trama como pano de fundo e muita ação mentirosa que faria James Bond brincadeira de criança. Se você curte o gênero certamente vai se sivertir muito com esses dois astros bastante carismáticos.

Assista ao trailer clicando no vídeo abaixo:

No DOMINGO (03/11)o filme proposto será "A VIDA SECRETA DOS BICHOS 2 (DUBLADO) ” (Animação/Cómedia) às 20hTempoAprox. 88 min
Pets - A Vida Secreta dos Bichos 2 : Poster

Sinopse

Nova York. A vida de Max e Duke muda bastante quando sua dona tem um filho. De início eles não gostam nem um pouco deste pequeno ser que divide a atenção, mas aos poucos ele os conquista. Não demora muito para que Max se torne superprotetor em relação à criança, o que lhe causa uma coceira constante. Quando toda a família decide passar uns dias em uma fazenda, os cachorros enfrentam uma realidade completamente diferente com a qual estão acostumados. Divertido, leve e suave como o primeiro filme. Nesse longa a equipe criativa conseguiu atingir o êxito de produzir mais um ótimo filme para a franquia. Confira, pois vale a pena.

Assista ao trailer clicando no vídeo abaixo:


Bom é isso ai...
Espero vê-los em breve
Abraços
Eduardo Lopes


          

Programação da sala de cinema (4ª semana)   

Cache   


Filmes da Semana
OUTUBRO
(24, 25, 26 e 27/10)

Na QUINTA (24/10) o filme proposto será "MIDSOMMAR” (Suspense) às 20:30hTempo Aprox. 147 min.
O Mal Não Espera a Noite - Midsommar : Poster

Sinopse

Dani e Christian formam um jovem casal americano com um relacionamento prestes a desmoronar. Mas depois que uma tragédia familiar os mantém juntos, Dani, que está de luto, convida-se para se juntar a Christian e seus amigos em uma viagem para um festival de verão único em uma remota vila sueca. O que começa como férias despreocupadas de verão em uma terra de luz eterna toma um rumo sinistro quando os moradores do vilarejo convidam o grupo a participar de festividades que tornam o paraíso pastoral cada vez mais preocupante e ao mesmo tempo muito perturbador.
Neste filme, a obscuridade não só se origina de como o diretor trabalha bem a crueza no suspense, mas essencialmente no quanto é possível chocar até mesmo nas situações que se tornam cômicas de tão absurdas. Portanto, não se surpreenda se você rir em algumas passagens de Midsommar.
Dassa mente visionária de Ari Aster (diretor) surge um conto de fadas cinematográfico encharcado de pavor onde um mundo de escuridão se desdobra em plena luz do dia. Imperdível!

Assista ao trailer clicando no vídeo a abaixo:

Na SEXTA (25/10)o filme proposto será "A MÚSICA DA MINHA VIDA” (Drama/Comédia)às 21hTempoAprox. 114 min
A Música da Minha Vida : Poster

Sinopse

Luton, 1987. Javed (Viveik Kalra) é um adolescente de ascendência paquistanesa, que nasceu na Inglaterra após seus pais migrarem para o país. Proibido pelo pai (Kulvinder Ghir) de ter uma namorada e até mesmo a ir em festas, ele se sente acuado em uma vida que se limita a ir de casa para o colégio, e vice-versa. Um dia, um amigo do colégio (Aaron Phagura) lhe dá duas fitas cassete de álbuns de Bruce Springsteen. Javed começa a ouvi-las e logo se identifica com as canções, que não o estimulam a lutar pelo que deseja.
O filme é sensível, os atores são ótimos e você sai do longa querendo ouvir e conhecer mais a obra de Bruce Springsteen. Os hits vão sendo destilados ao e você vai percebendo que conhece muitas canções desse artirsta. Imperdível para quem curte um bom rock anos 80 e gosta de uma boa história.

Assista ao trailer clicando no vídeo abaixo:

No SÁBADO (26/10) o filme proposto será "PREDADORES ASSASSINOS” (Suspense) às 21h Tempo Aprox. 88 min.
Predadores Assassinos : Poster

Sinopse

Quando a Flórida é vítima de um imenso furacão, os tsnunamis levam todos os habitantes a evacuarem o local. Mesmo assim, a jovem Haley (Kaya Scodelario) se recusa a sair de casa enquanto não conseguir resgatar o pai, gravemente ferido. Aos poucos, o nível da água começa a subir, Haley também se fere e tanto ela quanto o pai precisam enfrentar inimigos inesperados: gigantescos crocodilos que chegam com as águas.
Predadores Assassinos desfruta até mesmo de seus momentos mais absurdos para criar um clima de pânico incessante e um senso de possibilidades que não incomoda, pois o contexto é bem construído a ponto de se tornar realístico - até mesmo quando um crocodilo invade um banheiro e é preso no box. Se a palavra "simples" não parece se encaixar em um filme como este, vale observar como Alexandre Aja (diretor) aproveita as restrições da cenografia (que se limita apenas à casa da família praticamente em 80% da duração) para, assim, executar uma produção repleta de engenhosidades práticas e visuais. Entretenimento de primeira linha! Imperdível!

Assista ao trailer clicando no vídeo abaixo:

No DOMINGO (27/10)o filme proposto será "NÃO PLANEJADO” (Drama/Biografia) às 20hTempoAprox. 106 min
Unplanned : Poster

Sinopse

Abby Johnson (Ashley Bratcher) é a mais jovem diretora de uma das clínicas da organização americana sem fins lucrativos chamada Planned Parenthood (Maternidade Planejada) e uma militante apaixonada dos direitos da mulher sobre suas escolhas reprodutivas. Porém, quando ela é chamada para prestar assistência no procedimento de aborto de uma gestação de 13 semanas, o que ela vê e sente a transforma para sempre, e ela se torna uma fervorosa ativista pró-vida. Baseado em uma história real.

Assista ao trailer clicando no vídeo abaixo:


Bom é isso ai...
Espero vê-los em breve
Abraços
Eduardo Lopes


          

Programação da sala de cinema (3ª semana)   

Cache   


Filmes da Semana
OUTUBRO
(17, 18, 19 e 20/10)

Na QUINTA (17/10) o filme proposto será "O CONVIDADO” (Suspense) às 20:30hTempo Aprox. 96 min.
O Convidado : Poster

Sinopse

Um corajoso e misterioso jovem (Dev Patel) decide partir em uma viagem entre a Índia e o Paquistão para comparecer em um casamento. Armado com uma espingarda e equipado com fita adesiva e um plano para sequestrar a noiva! Seu destino acaba se desviando e saindo do controle, levando-o para perigosos locais. Bom, como o filme é um suspense bem amarrado, qualquer coisa que seja dita além da sinopse poderá entregar elementos importantes da trama e estragar a experiência de assisti-lo.

Assista ao trailer clicando no vídeo a abaixo:

Na SEXTA (18/10)o filme proposto será "ANNABELLE 3 ” (Suspense/Sobrenatural)às 21hTempoAprox. 119 min
Annabelle 3: De Volta para Casa : Poster

Sinopse

Ed (Patrick Wilson) e Lorraine (Vera Farmiga) decidem viajar durante o fim de semana e deixar a filha, Judy (McKenna Grace), sob os cuidados de uma babá. Eles mantêm a boneca Annabelle contida e segura em um santuário, mas algo inusitado acontece libarando a boneca. Agora, as duas (filha e babá) correm grande perigo quando a maldita boneca começa a tocar o terror na casa. Poderia ser contraditório ao afirmar que Annabelle 3 é superdivertido, mas é a pura verdade. O longa é um caminhão de surpresas e emoções. Com boa premissa, bem escrito e principalmente dirigido, quando a coisa começa a pegar não para mais até o seu desfecho. Uma grande surpresa para uma terceira parte de uma franquia que ainda consegue surpreender positivamente.

Assista ao trailer clicando no vídeo abaixo:

No SÁBADO (19/10) o filme proposto será "ANJO MEU” (Drama/Suspense) às 21h Tempo Aprox. 98 min.
Angel Of Mine : Poster

Sinopse

A luta de uma mulher para lidar com a tragédia de perder sua filha em um incêndio devastador. Anos mais tarde, ela fica convencida de que a filha de um estranho é de fato sua. À medida que sua obsessão cresce, ela fica cada vez mais entrelaçada na vida da jovem, fazendo-a perder o contato com a realidade. Mas a realidade nem sempre é o que parece.
Baseado no filme francês L'Empreinte de l'ange (2008), essa versão entretanto ficou muito mais tensa que a primeira. O enredo pode parecer um suspense padrão, mas esse não é o caso. Angel of Mine' tem um ritmo dinâmico e roteiro inteligente. É um filme instigante que vale muito a pena ser visto. No elenco: (Noomi Rapace) e (Luke Evans).

Assista ao trailer clicando no vídeo abaixo:

No DOMINGO (20/10)o filme proposto será "HOMEM-ARANHA – LONGE DE CASA” (Ação/Aventura) às 20hTempoAprox. 129 min
Homem-Aranha: Longe de Casa : Poster

Sinopse

Peter Parker (Tom Holland) está em uma viagem de duas semanas pela Europa, ao lado de seus amigos de colégio, quando é surpreendido pela visita de Nick Fury (Samuel L. Jackson). Precisando de ajuda para enfrentar monstros nomeados como Elementais, Fury o convoca para lutar ao lado de Mysterio (Jake Gyllenhaal), um novo herói que afirma ter vindo de uma Terra paralela. Além da nova ameaça, Peter precisa lidar com a lacuna deixada por Tony Stark, que deixou para si seu óculos pessoal, com acesso a um sistema de inteligência artificial associado à Stark Industries.
O longa cumpre de forma correta a função de entretenimento. Nele existe um conflito existencial que permeia todo o longa-metragem, de forma que ao mesmo tempo seja uma comédia juvenil que dialogue com os eventos do Universo Cinematográfico Marvel em uma aventura solo do Cabeça de Teia que traga ainda reflexões implícitas à sociedade moderna. Até funciona, mas sacrificando certas características não só do super-herói, mas até mesmo do primeiro filme, superior a esta continuação. Resta aguardar se o terceiro filme solo enfim trará um Aranha que não seja tão dependente dos outros.

Assista ao trailer clicando no vídeo abaixo:


Bom é isso ai...
Espero vê-los em breve
Abraços
Eduardo Lopes


          

Going Free | No White Guilt | The Event Horizon and our Destiny   

Cache   

►BORN GUILTY (Book) – “Empowering-thrilling”: https://God.blue/splash.php?url=TDD3ttTAXbDt1HSXOGs58IJF1CPRUV24Zof1BV86i24_SLASH_J4iWvtY3MsjMc_PLUS_woFd04zl5p36QEwweDIjCXQFuwC7jZ2BXFwSikIyex46fYYyw_EQUALS_
►GO FREE (Book) – “The key to your prison”: https://God.blue/splash.php?url=Lt83WepdCEh0kfKQkfpY5s2YcmmCSauXKpv8mIPV_SLASH_QCZ_SLASH_ix_PLUS_jp3XGUzs1q0OfIGvNf0f7_SLASH_qwWPEutRBI_PLUS_rKG0XQ4_SLASH_HLCAJP_PLUS_acnPey1_SLASH_VRc_EQUALS_
►It’s a Comedy Dammit! (Book) – “Laugh your donkey off”: https://God.blue/splash.php?url=JFu_PLUS_joS8JYG6qGS4WYDVVXeFuXRkikBxIrd1OwH9FvE41PmLHXyZLhzDjJGW0lxxVcLK32chx09Pc_SLASH_n_PLUS_1CmqbNb_SLASH_PUSS22cV4FYXSH8E_SLASH_xA_EQUALS_
----------------
Going Free is an interactive series designed to empower and embolden you by training you in my Archetype Alignment Protocol (AAP), a program designed to enable you to Go Free from the social and political sickness plaguing you and our civilization – Antiwhiteism.

Opinions, thoughts, and views of guests/hosts do not necessarily represent the opinions, thoughts, and views of all hosts, and their appearance on this channel does not constitute sympathy, agreement, or endorsement of said opinions, thoughts, and views.
----------------
My Store:
►No White Guilt Collectibles: https://God.blue/splash.php?url=4JqIK7E7U6CbbZYylWaDsk_PLUS_InKZzhagDQgnlKLxACkw5l56_PLUS_9Mxr5lXn0_SLASH_M0e1nVh_SLASH_ncCvVxORFMCP1etJL6CcBzmDAOPu_PLUS_HcLSXqyICI1rJfGVwMThAMTkBudq3R1N4
----------------
SUPERCHAT or SHOW YOUR APPRECIATION WITH AN INVESTMENT ♦ The more you invest, the less time I have to spend at my day job—the more time I have to serve White Wellbeing:
►Entropy (Superchat, ask questions, participate in polls, and watch the livestreams): https://God.blue/splash.php?url=RwZ2TZweSmTwj_PLUS_RkCR3ErLoBekPgnAMqG_PLUS_lwyBRcDZ7wVvemwbeqtykLqko97k_SLASH_J7eustLUlQ1Qpv3nlHhOrQrUuDGkAlZLxT5SxIctT2KFxlptmfsYq9V5T5y64J6nd
► GumRoad (For Monthly Support): https://God.blue/splash.php?url=1_PLUS_TT2XlSnZpQqlVi_SLASH_E6jB_SLASH_lbOj9C3oXK4J9AH2jukznsuOoMz_PLUS_dcNBUAx_SLASH_RouZmVgth60vhHMY_SLASH_K1eMM_PLUS_kDpKPT_SLASH_Xeq_PLUS_L0ipz8vHZypqffy7BgYDnLL9tR_PLUS_NQ7v_PLUS_rX5b
► SubscribeStar (For Monthly Support): https://God.blue/splash.php?url=EqsZG3XM0jI3Yj_PLUS_kSpA1DXRWzvuc5pM3kDuBtt0kixK8LM0nz1OOE6gZzucohT3LleVJ8PLwrmU5HMA1B5jVbVllr9A8NNHTj2e9xKgY9_SLASH_B8latz1miRazJhtuRPZmC3
► Ko-fi: https://God.blue/splash.php?url=lA7pRvaU11xZxdN0jCSq5I2KndQafSti5Tq9gbNnK7H_SLASH_Tnhl1USB6XMWISAy5TUq_SLASH_QwIIM95RxiJ7HKFwhHID_SLASH_g_SLASH_RRjlxdB_SLASH_6hLvRSCxK54_EQUALS_
► Tipeee: https://God.blue/splash.php?url=tCSQ_PLUS_NpqMJ7FpaT9zNHdp2CCxv9I_SLASH_BHxCs6RhO5PRL4xPuKXcD5SIH7kgV7qo_PLUS_kIx34z0yuFMzTn7i7V_PLUS_XDxQ_PLUS_3rT8qnn1YbE_PLUS_12YOFj67T5byhzZ_SLASH_hSdtcS3fsp0828
► StreamLabs: https://God.blue/splash.php?url=sGU2_PLUS_TTNBM7xJTZ3HJiJ0iPqRQw3HlUdtpEG6fPSOaylvj_PLUS_rLQ4eFxYQGpOU3DHxAHktcu0cq1Dw8BvgdOTiy4W3Sw7PBWHCI83x0m9IZh2Gmv5daftAn1eJpUurEYwn
► CashApp: https://God.blue/splash.php?url=vLRBJ9J_SLASH_GtZNHyH1IjsaUTRo8yEHOVEU8Tl6No3jFXdmtvjF24cioXD0vr_SLASH_TfNa3c3pzhzWzyAgSResAdTjxfLNOc5DDmSLlQgbikwtgJQg_EQUALS_$NoWhiteGuilt
► Patreon (For Monthly Support): https://God.blue/splash.php?url=9AwGLfQtvc8iYZK5lVrEfEPLmzOeHtQGnEgdnxv8Ptk00_PLUS_bseCSk6G0LRdMb2pKiQuhf07VXlDwt_SLASH_UCtOTdrMtGxVO_PLUS_dJLH4DxfXFn7yqvVzkOCF3NGF_PLUS_cknWiNzCb8J
► StreamLabs (DO NOT USE AT THE MOMENT): https://God.blue/splash.php?url=Uq8MmOhncGC8Yh0R1fjdzubcAmuKpadl1CpXx7nhy7jF_SLASH_u4649K7MxmvL0N1yPAk8oPCVtTtpKfY23G3yu9dlss4qJLi_SLASH_xghyqnChhlMVhiWrJ9HrKxFb92s_PLUS_YI_PLUS_quk_SLASH_
----------------
My Books:
☛♦☛♦ Born Guilty: https://God.blue/splash.php?url=TDD3ttTAXbDt1HSXOGs58IJF1CPRUV24Zof1BV86i24_SLASH_J4iWvtY3MsjMc_PLUS_woFd04zl5p36QEwweDIjCXQFuwC7jZ2BXFwSikIyex46fYYyw_EQUALS_
☛♦☛♦ Go Free – A Guide to Aligning with the Archetype of Westernkind: https://God.blue/splash.php?url=Lt83WepdCEh0kfKQkfpY5s2YcmmCSauXKpv8mIPV_SLASH_QCZ_SLASH_ix_PLUS_jp3XGUzs1q0OfIGvNf0f7_SLASH_qwWPEutRBI_PLUS_rKG0XQ4_SLASH_HLCAJP_PLUS_acnPey1_SLASH_VRc_EQUALS_
☛♦☛♦ It’s a Comedy Dammit!: https://God.blue/splash.php?url=JFu_PLUS_joS8JYG6qGS4WYDVVXeFuXRkikBxIrd1OwH9FvE41PmLHXyZLhzDjJGW0lxxVcLK32chx09Pc_SLASH_n_PLUS_1CmqbNb_SLASH_PUSS22cV4FYXSH8E_SLASH_xA_EQUALS_
----------------
SOCIAL MEDIA:
♦ My Website: https://God.blue/splash.php?url=Id3KLrQOEoc0y_SLASH_yhdGBVDQMJmvvLQ8uZylRcileb7hjiymjf0g9_SLASH_uEC4jg3iOExDvASbMIe8IwRq4jo_PLUS_hzbwiPEmvY37YkHlHsH94V5JIjY_EQUALS_
♦ RSS Feeds and More at LinkTree: https://God.blue/splash.php?url=Z3KCpDvk_PLUS_sb3hSNcZH5ouIkvED_PLUS_aMR31f1sELJ64uxGTrcorzvf3zGgD3NlfhOT1GIfTiA7cNaFg0VpdBxUKqGKTlgbjQadzQJJj1xeC1kIcW_PLUS_joFmPbIPPjLvVSaKcj
♦ Twitter: https://God.blue/splash.php?url=_SLASH_laOydFvO3v21wCtH_SLASH_9H71eGMhrF5qgB8yX4BORjZxauTamMEcUP5H_PLUS_2mgdSTj3YAAhjAMQIfPvGGWOCB4c7rKsviz_PLUS_Cy77FMECzmaIqfCW9AAY4mnjlx4VXO1E1pjFC
♦ Telegram: https://God.blue/splash.php?url=A7fDoRewnf6zFTtRX8b5SS8YzxhQl4LgIMHBL_SLASH_arDUiKhV32FYhJDFEy4Vph7k4alTHmZMOcq_SLASH_iucZdpm1nPle66FPNl2kGs5YdAYJVQTNs_EQUALS_
♦ Gab: https://God.blue/splash.php?url=mjOH1qtsJBrOOYoayOBbZ3jAgaZyz8IBXdzowdgjFxRIq1_PLUS_aqiTrNGdql4xmUn3Xdbc4hqIKJnhqsFVTJ0jDwkvo7uom1xmFKXKemWflDnc_EQUALS_
♦ InstaGram: https://God.blue/splash.php?url=qT1NgP0jNxrA3AaEO5UKJx0R1lF0Igor8KDbJ_PLUS_z4NXM42ABiwkm8nPvVVe_SLASH_Q26T7WcvUGfUTVpAR2VHLP_SLASH_nI3lyQF7zs7tekVpiWCJxbE1Wwu00zLBRE3RHWCZBePrTa
♦ YouTube: https://God.blue/splash.php?url=0AktaXaauXFelmmW127qbFNwaK6ZFiagZ0SsOF_SLASH_oHXY_SLASH_fWrzk6XIqoWkBwKxCFTG5QjaV5g0N_PLUS_4MLMkFDBwQdFVA0kSFWBRHj6IO73iYiVA90Mn50WoaR7HR_PLUS_y0J1xvg
♦ Auxiliary YouTube: https://God.blue/splash.php?url=jNIG4u7tZl_PLUS_9cTI90cft25j4J_PLUS_elRT_PLUS_ehp0dASv77XdlpnD73GWRpxhppZxBIxfo_PLUS_7yr68R3LVFnB_PLUS_O_SLASH_mom4mxOC38BJFGe4xgxF4PzV6I3wCdWUIMDR_PLUS_oR1TgwrtO3O
♦ 2nd Auxiliary YouTube: https://God.blue/splash.php?url=YVbl_SLASH_mPm_PLUS_e_SLASH_WKyxDSiqT0BWBwCwSW7_SLASH_PsxvB7VnGLi8pCpQzRYzFdHLmCk57bBhh_SLASH_0jnaRUexWF0WeAfjqRr1DXj1Qk8nNY6sACbUINtp_SLASH_KJuXFPPQ18rRf_PLUS_Av9mkBKn
♦ Spreaker Podcast: https://God.blue/splash.php?url=w_SLASH_8sS4u4ju6wxEcoskYcdZWeoBWtinzI94xbCduV2QiCcTeqIDrQ56W3Nmd7XoTN7cGU_SLASH_3KNc4Wfp4sxVs_PLUS_L9W_PLUS_fPqUZif_SLASH_9H0LPKda4PHBPPEQChECmUC3lAaIuv8oc
----------------
DISCLAIMER: Opinions, thoughts, and views of guests/cohosts do not necessarily represent the opinions, thoughts, and views of No White Guilt (Jason Köhne) and their appearance on this channel does not constitute sympathy, agreement, or endorsement of said opinions, thoughts, and views. Furthermore, No White Guilt’s participation and/or appearance on shows/channels/podcasts etc. does not necessarily represent sympathy, agreement, or endorsement of the opinions, thoughts, and views of said shows/channels/podcasts etc. as well as their hosts and guests. Jason Köhne condemns violence.
----------------
This video may contain copyrighted material, the use of which may or may not have been authorized by the copyright holders. The material is made available on this channel for purposes that include research, criticism, news reporting and teaching. 17 U.S. Code § 512 (f) provides penalties for the deliberate misrepresentation of copyright infringement. The owner(s) author(s) personalities(s) of this video believe in good faith that the use of such materials herein constitutes Fair Use as per 17 U.S. Code § 107. Persons/agencies filing a false or frivolous DMCA complaint will be subject to civil liability. Copyright © 2019 by Jason Köhne. Do not download or re-upload this video in whole or in part to any channel or other platform, except for noncommercial quotes used in connection with reviews permitted by copyright law, or it will be removed for copyright violations.
----------------
+ SOCIAL MEDIA:
♔ BitChute: https://God.blue/splash.php?url=ypUkT8pDy3jNHypaCZwzr0yOf9ABoXEL3_PLUS_CyKYNA5ePPGp1GYwj_SLASH_GQcTYOyZDQq5rd44FiADCaqKBhaIorxhghh2gNOLOy1prBBqb_PLUS_DT5EhXH3T3SLy8HZckNHlwJq69
♔ DailyMotion: https://God.blue/splash.php?url=OQmxzY5DxS8WIzO5To0J_PLUS_2bdunbIfKWv6ra6BimBe_SLASH_4ZvcYf9LRAz87E9Hq0_SLASH_hH3VM89HYPdmzA4iFy8Id2s2KcCxkwTlXp8NRcCWXCAw13_SLASH_gf2qQ_SLASH_kUq72_SLASH_R_SLASH_aTM9yN
♔ OpenTube: https://God.blue/splash.php?url=ZyyDsl94Gdh7fw833qRSUSplMRzINDu_SLASH_TsPvm_PLUS_3G6_PLUS_3Ppkq_PLUS_dAyHb1fdA8cHTvSAq5xI0aBwzkuLW_PLUS_R8yPvouIMLtSySlKUnBPuZINxRosOE6gtknM8E6iV6f_SLASH_FS_PLUS_OOj
♔ DTube: https://God.blue/splash.php?url=1V4JXjpffTlAc5PvdvQ8FvpGxTsoIWRLfYuQGDVWvdSyi8GRxVQbPOXEFkR_PLUS_JW0q0I_SLASH_Ys6_SLASH_W_PLUS_SMhaTWleNcrSHCP3XSXDRbk0EoQbEF8_PLUS_vB9CJdbfWhzedXGPymZaP_SLASH_X
♦ Facebook: https://God.blue/splash.php?url=ik5G16q85mRd2Fh0ldRwswVQEfFhPms9o2QbCKMuKeQS5ShwO_PLUS_iB5hjYHcRYE3lyLCPu_PLUS_tUAGYNZwYriGQ03jYo8A6sBzGFy4_PLUS_uZZZSNOtIvpxSKozFuAz_PLUS_bvvxEVGWZ
♦ VK: https://God.blue/splash.php?url=GEEk3_PLUS_ST_PLUS_eK1evITy4kG7FgPSL57lWJfx_PLUS_De_PLUS_YABsFrVOVYvg0WJARVtue6bYndjLNGVVypHl01bQAH4oVdvzj4wfN_SLASH_XrGglyixLRKeZPms_EQUALS_
♦ Canund: https://God.blue/splash.php?url=lXYqbLBH1PNctksL1f55eCXJTgRq5y3uXLeMQpaKGHNxMm7b0iViWlth7nd032q0Jyzr1f8vtcULRVF_PLUS_F8F270cygS6OAid_SLASH_KljQEikdX_SLASH_k_EQUALS_
♦ Parler: https://God.blue/splash.php?url=68fbJM5dEUE_PLUS_wYlP9MkBlqWanrJjYiIJRO7HCQmp2hsLiaeJZYNvWYqaEP5h_PLUS_IlaeuFSxWy7L2HTn8zxoM68GaWnHxBNXQXlCIYBYlev9p8GN46W6mdQ8xyd5A9mVAWs
♦ Tumblr: https://God.blue/splash.php?url=m3zt049DlZ6nksYlMa3Xh833OBATmsfnH_PLUS_NG2L1x5297BSX_PLUS_YyCMK_PLUS_LE3DuEw6wJmoFDcjEDG2FHnyAZLhrPaOv46qKhvXnhKouOWaWXRhU08kAHM5GteU3yAEBv8D7p
♦ Minds: https://God.blue/splash.php?url=4S_PLUS_2DxIsmaRb8WqmcBD_PLUS_iylin7UtMdPDPDSBvyMuf3457_SLASH_3DmycXjR6xJ2NIjUOhU5NOOwQxaSA8N5GcKoXRQS8P36RZ1e37EezZwfUVx9v_SLASH_fI_PLUS_6rd_PLUS_Bc7SsC9P0AVS8
♦ Twitch: https://God.blue/splash.php?url=Ag0312uRAndd8qEm25TX4_SLASH_4Bm_SLASH_HnOLv1ulCYnVbWLQf2x5dodvgFsPl80_SLASH_4XKQaaBvUJwjPJvhGQkxFqh7X7SkFM42x1YgoVJog_SLASH_vaQpCsz2JGpebzG11L3gpdN9uVmo
♦ DLive: https://God.blue/splash.php?url=ZLhN7a3keDX5bQH1PAtp_SLASH_aUj9NyCpCRqF9iUJ17UyTErH3tTc7oAsIUQ9ZxDl5kKQcmMUg3_PLUS_epDkMCIJ1mOcefiAtLP5noJXnFmHqytUeqg_EQUALS_
♦ Periscope: https://God.blue/splash.php?url=XYBLmPbKAckNUH2j5P3ymwquqoVe2IkUQBWZGKnkOcFdCDqyqD6V0AdgVz14y6GurHunpMOcUtkgxgwcNvAGr_SLASH_Fyk_PLUS_KR_SLASH_c2nS43GtAFObw_PLUS_H0ouEyG2_PLUS_fdD1GnwejeLl

          

Iain Dale's 2019 General Election Interviews   

Cache   


          

“딸 손녀 사위” 모인 개구리 가족도 목청만 좋다!   

Cache   

【베이비뉴스 김재희 기자】

음원 작업에 아이들과 함께한 초록육아당 당원들. 맨 오른쪽이 김영준 씨다. ⓒ초록육아당
음원 작업에 아이들과 함께한 초록육아당 당원들. 맨 오른쪽이 김영준 씨다. ⓒ초록육아당

“개굴 개굴 개구리 노래를 한다/ 딸 손녀 사위들 다 모여서
밤새도록 하여도 듣는 이 없네/ 듣는 사람 없어도 날이 밝도록
개굴 개굴 개구리 노래를 한다/ 개굴 개굴 개구리 목청도 좋다”
(‘지구별의 노래’ 수록곡 ‘개구리’ 가운데)

재미있는 동요가 나왔다. “아들·손자·며느리”로 구성됐던 ‘가부장적’ 개구리 가족은 “딸·손녀·사위”로 바뀌었다. 그래도 목청에는 문제가 없다. 그런가 하면 동요 속 세계엔 아빠가 두 명인 가족도 살고(‘다양한 동물 가족’), 버스기사를 직업으로 가진 엄마(‘하마’)도 있다. 

“비행기와 자동차가 많아지면 뜨거워 뜨거워/ 소 닭 돼지 축사 많아지면 뜨거워 뜨거워
고기 생선 달걀 우유 더 먹으면 뜨거워 뜨거워/ 우리 농산물 줄고 수입 음식 늘면 뜨거워 뜨거워”
(‘지구별의 노래’ 수록곡 ‘구지거뜨앗’ 가운데)

다른 노래에서 이들은 “어떤 얼굴색을 가지고 있든지, 네가 누구를 사랑하든지, 네가 얼마나 가졌든, 어떤 장애 있든지, 네가 어떤 나라에서 건너왔든지”에 상관 없이 그대로를 “사랑한다”고 말한다. 그리고 “너와 내가 다른 것은 당연하다”(‘그대로 사랑해’)고 덧붙인다. 

동요를 만든 사람들은 서울녹색당 내 영유아양육자 모임 ‘초록육아당’. 이들은 지난달 30일 동요 앨범 ‘지구별의 노래’를 유튜브에 공개했다. 이미 지난 9월 28일 서울 염리동 경의선공유지에서 열린 행사 ‘맨땅에 초로록’에서 데뷔무대를 치르기도 했다. 

초록육아당은 사회운동 후원 사이트 ‘소셜펀치(social funch)’를 통해 6월부터 8월 10일까지 두 달간 앨범제작비를 후원받았다. 앨범 제작 동기에 공감한 80명이 213만 원을 모금했다. 여기에 이전에 ‘그림책 프로젝트’ 잔여 비용 200만 원을 지원 받아 앨범을 제작하게 됐다. 

베이비뉴스는 5일 초록육아당 조직 계기와 동요 앨범 제작 이유에 대해 물었다. 초록육아당을 대표해 김영준 씨가 베이비뉴스와의 인터뷰에 응했다. 아래는 김 씨와의 일문일답이다. 

지난 9월 28일 행사 ‘맨땅에 초로록’에서 열린 이들의 데뷔무대. ⓒ초록육아당
지난 9월 28일 행사 ‘맨땅에 초로록’에서 열린 이들의 데뷔무대. ⓒ초록육아당

Q. ‘초록육아당’은 어떻게 모이게 됐나요?

A. “저는 25개월 아이를 키우고 있습니다. 녹색당에서 활동하면서 양육자 모임에 필요성을 느꼈습니다. 육아를 하다보니 제도 개선이 필요한 부분이 보이더라고요. 같이할 수 있는 당원이 있으면 좋겠다 싶어서 조직을 하게 됐습니다. 초록육아당은 여덟 명이고, 한국 나이 1세부터 4세 사이의 아이들을 키우는 영유아 양육자입니다.

지난 1월부터 모이게 됐는데, 대체로 비슷한 고민들을 가지고 있더라고요. 부모로서의 역할을 고민하거나, 성평등이나 생명다양성, 생명존중을 생활 속에서 보여줄 수 있는 방법은 없는지를 궁리하거나 한다든지요. 아이 연령이 조금만 달라져도 고민의 층위가 달라잖아요. 저희는 비슷한 고민을 가지고 있고, 공감대도 있죠.”

Q, 동요 앨범 ‘지구별의 노래’를 통해 어떤 메시지를 전하고 싶으셨어요?

A. “이 앨범은 성평등·다양성·생태 등의 가치를 담아, 서울녹색당 양육자모임 ‘초록육아당’이 비양육자들과 어린이들의 도움을 받아 함께 만든 동요 앨범입니다. 총 열 곡을 만들었어요. ‘개구리’, ‘곰 세 마리’는 가사를 저희 고민에 맞게 바꿨어요. ‘다양한 동물가족’은 클래식 곡 멜로디를 모티브로 했고요. 이탈리아 민요 ‘벨라챠오(Bella ciao, 안녕 내 사랑)’로 만든 노래도 있습니다. 

누군가가 곡조를 만들면, 함께 다듬었어요. 가사도 마찬가지에요. 공동 작업을 한 셈이죠. 주창작자가 있더라도 작사와 작곡 표시를 개별로 하지 않았고 ‘초록육아당’ 공동 명의로 했어요. 이번 앨범은 ‘크리에이티브 커먼즈 라이선스(CCL)’ 운동에 동참한다는 점도 의미가 있습니다. ‘저작자표시-비영리-변경금지(CC BY-NC-ND)’ 조건만 지키면 됩니다.

음원이 가질 확장성을 생각하면 저작인접권업체와 계약해서 벅스뮤직이나 멜론과 같은 스트리밍서비스에 배포하는 것이 손쉽긴 하죠. 하지만 ‘음원을 모두와 공유해야 한다’는 부분에 구성원 모두가 공감했습니다. 유튜브로 콘텐츠를 주로 소비하고 있는 요즘 상황을 고려하기도 했습니다. 드롭박스(Dropbox), 구글드라이브 등 파일공유 서비스에서 음원을 받을 수 있도록 했습니다.”

동요 앨범 '지구별의 노래' 녹음 현장. ⓒ초록육아당
동요 앨범 '지구별의 노래' 녹음 현장. ⓒ초록육아당

Q. 그림책 읽기 활동 다음으로 ‘동요 만들기’를 선택한 이유가 있나요?

A. “예전 동요들은 이미 많은 지적을 받아왔죠. ‘뽀뽀뽀’에서는 명확한 성역할을, ‘개굴개굴 개구리’에서는 가부장제 중심의 가족 구성을, ‘곰 세 마리’는 외모지상주의 등을 지적할 수 있습니다.

새로 만들어진 동요도 완성도가 있지만, 개선되지 않은 인식들이 여전하다는 점을 발견했습니다. ‘상어가족’은 성별 고정관념뿐 아니라, 포식자 입장에서 다른 물고기를 잡아먹는 일을 미화할 수 있죠. ‘우유 좋아/ 우유 좋아/ 우유 주세요’라는 가사를 가진 ‘우유송’ 같은 경우에는 공장식 축산에 대한 고민을 가진 분이라면 문제 삼을 수 있는 내용이죠.  

동요는 아이들에게 아주 어린 시절부터 가치관을 형성해줍니다. 그래서 잘 선별해줘야겠더라고요. 읽기 모임도 많고, 관련 콘텐츠가 많은 ‘그림책’에 비해서, 동요는 별로 없더라고요. 그래서 ‘만들어 부르자’는 생각이 들었어요.”

Q. 동요라고 해도 음악을 만드는 작업은 같았을 텐데요, 일반인이라면 ‘음악을 만든다’는 것에 선뜻 나서기 어려운 것이 사실입니다.

A. “제가 서울녹색당 공동위원장이라 새로운 모임을 조직하는 일을 맡고 있어요. 또 ‘하늘소년’이라는 이름으로 싱어송라이터 활동도 하고 있죠. 앨범을 발매해봤으니까 음악을 만드는 건 크게 어렵지 않게 시도할 수 있었어요. 지금까지 청년실업, 노동, 미세먼지, 탈핵, 기본소득 등에 대한 고민을 음악에 녹여내는 작업을 해왔어요. 아내와 함께 임신과 출산을 겪으면서 느낀 고민들을 노래에 담기도 했어요.”

Q.  소셜펀치에 있는 프로젝트 설명글을 보면 음원 제작 과정에 많은 분들이 도움을 주신 것 같습니다. 그 과정이 쉽지는 않았을 거 같습니다. 

A. 가사를 만들면서 치열하게 논의하고 합의해 나가는 과정이 있었어요. ‘성평등한가’, ‘누군가를 대상화하지는 않나’ 등 생각을 나눌 곳이 많았죠. 이 과정이 어려웠지만 많이 서로 배운 기회였어요. 이 외에도 녹음에 초등학생인 친구들과 함께했어요. 다섯 명이었는데 연습하는 게 쉽지 않더라고요. 뛰고 돌아다니는 걸 좋아해서요. (웃음) 그래도 녹음은 무사히 마쳤습니다.”

동요 앨범 제작에 목소리로 함께한 초등학생 친구들. ⓒ초록육아당
동요 앨범 제작에 목소리로 함께한 초등학생 친구들. ⓒ초록육아당

Q. 앨범을 공개하신 지 1주일이 지났습니다. 주변 반응은 어떤가요?

A. “서울녹색당 당원들에게는 지난 4일에 알려졌어요. 이번 주말 정도 돼야 더 많은 반응을 들을 수 있을 거 같아요. 그래도 음원 공개를 개인 SNS로 알린 구성원들은 대체로 좋은 평가들이 있었다고 전해주더라고요. 음원 작업을 하면서 아이에게 많이 들려주게 됐어요. 아이가 노래를 좋아하더라고요. 안무를 만들기도 했는데 그 안무를 따라하기도 하고요. 아주 가까운 분들은 가사 의미에 대체로 공감해주셨어요.”

Q. 동요 ‘상어가족’이 전 세계적으로 큰 반응을 얻게 된 배경에는 영상 자체가 중독성 있다는 점을 꼽을 수 있습니다. 동요 영상이나 가사집 등 다른 결과물을 만든다거나 공연을 열 계획이 있으신가요?

A. “양육자들이 동요를 접할 때 영상 없이 음원만으로는 한계가 있다는 생각을 했어요. 한 곡 정도는 영상화 시도는 해볼 수 있을 거 같아요. 11월 말쯤에 초록육아당 구성원이 함께 여행을 가기로 했어요. 1박을 함께 하면서 아이들은 재우고 진하게 이야기 해보자고 했죠. (웃음) 그 자리에서 차후 활동계획에 대해서 이야기할 수 있을 거 같아요.”

Q. 이번 동요 앨범으로 어떤 변화를 기대하고 계시나요? 

A. “한다고 했지만 어린이를 위한 콘텐츠로 여전히 부족한 점이 있을 거라고 봐요. 그래서 저희와 비슷한 고민을 가진 분들의 피드백이 많이 필요해요. 이야기가 터져나오면 사회적으로 공론화할 수 있는 계기도 될 거 같아요. 

한편으로는 가사를 불편하게 생각하실 분들이 있을 수도 있을 거 같아요. 노래를 들으면서 그 분들에게도 생각의 전환을 가져오거나 가치관을 환기할 계기가 됐으면 합니다. 일단 노래를 들어보세요. 많이 들어주세요!”

【Copyrightsⓒ베이비뉴스 pr@ibabynews.com】


          

"جيل الآيباد يصنع مستقبل البلاد"... طلاب لبنان ينتفضون   

Cache   

"جيل الآيباد يصنع مستقبل البلد"، "الطلاب تحولوا أساتذة يدرسون الكبار ‘الوطنية‘"، "جيل بكبر القلب"... بهذه العبارات وأخرى مماثلة لخّص لبنانيون كثر فخرهم بما أطلق عليه اليوم "ثورة التلاميذ" أو "انتفاضة الطلبة"، بعدما تظاهر طلاب مدارس في مناطق لبنانية مختلفة، في 6 تشرين الأول/أكتوبر.

قصة الطلاب مع الانتفاضة بدأت من يومها الأول، رأينا منهم في الساحات وسمعنا أصوات بعضهم على وقع الجدل حول مدارس مفتوحة وأخرى مغلقة، توثر فيها قرارات سياسية واعتبارات مناطقية.

لكن القصة الفعلية، إذا ما صحّ البحث عن "شرارة الاندلاع"، بدأت مع تداول تسجيل صوتي لرئيسة مدرسة الراهبات المخلصيات في عبرا الأخت منى وازن، عبر مواقع التواصل، وهي تحذّر وتتوعد التلاميذ، لا سيما من هم في الشهادة الثانوية، بالطرد والمنع من استكمال تعليمهم إذا شاركوا في التظاهرات.

سبّب التسجيل بعد انتشاره على نطاق واسع غضباً بين المتظاهرين اللبنانيين الذين دعوا الطلاب إلى الخروج رداً على تهديدات الأخت وازن، مبينين أن حراكهم "كسر الخوف".

لم يجد نفعاً إعلان المدرسة أنها "ليست ضد أي تحرك يحدث في الشارع بغية إنهاء الفساد في البلاد" ولا إيضاحها أن "ما صدر عن رئيسة المدرسة في رسالة صوتية كان موجهاً إلى فئة من طلاب المدرسة ينوون المشاركة بالتظاهر انطلاقاً من المدرسة ومن دون علم ذويهم".

كما لم يجد نفعاً اعتذار الأخت وازن عن لهجتها وعصبيتها وتهديدها للطلاب، وتبريره ذلك بأنه كان "خوفاً على مصلحتهم"، في إخماد الغضب.

لاحقاً، أصدر وزير التربية أكرم شهيّب بياناً قال فيه إنه ترك الخيار لكل مدرسة في أن تقفل أو تفتح أبوابها تبعاً لكل ظرف، معلناً التحقيق مع الأخت وازن التي كانت صورها مع رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس "التيار الوطني الحر" جبران باسيل فضلاً عن قائد الجيش جوزف عون قد انتشرت كدلالة على مواقفها السياسية المنحازة.

ثورة التلاميذ تعلم الكبار

صباح 6 تشرين الثاني/نوفمبر كان ملحمياً، إذ جاء الرد بليغاً على الأخت وازن وتهديدها.


بدأت التظاهرات في صيدا بمشهد مؤثر لاحتشاد طلاب يرفعون شعارات معبّرة، حتى قيل إن الطلاب قد بدأوا بكتابة مقدمة كتاب تاريخ موحد، لطالما حلموا بالحصول عليه ومنعتهم عنه ذاكرة الحرب الثقيلة وزعماء الحرب.

خرجت مسيرات طلابية، خاصةً من المدارس الثانوية والجامعات، لتملأ الشوارع، وتكتب فصلاً جديداً من الانتفاضة يعيد إلى الأذهان الحركة الطلابية في لبنان التي شهدت دوراً فاعلاً ونهضوياً بين الخمسينيات والسبعينيات.

 

استجاب الطلاب في مناطق عدة كصيدا والنبطية وجونية وجبيل وزحلة والشوف وطرابلس والأشرفية لدعوات التضامن مع الثورة اللبنانية.


مئات الطلاب في المرحلة الثانوية افترشوا المنطقة المحيطة في مقر وزارة التربية اللبنانية ما أدى إلى قطع الحركة منها وإليها، رافعين مطالبهم التي تمثل في أبرزها إنهاء الفساد والمحسوبية والوساطات في العمل والترقي، مع دفع الأقساط المدرسية والجامعية بالعملة اللبنانية وليس الدولار.


وحدثت مشادات مع قوات الأمن إثر رفض الطلاب فتح الطريق.

طلاب الجامعة الأنطونية في بعبدا رفعوا هتاف "لبناني لبناني بدنا ندفع لبناني" أيضاً.

"جيل الآيباد يصنع مستقبل البلد"، "الطلاب تحولوا أساتذة يدرسون الكبار ‘الوطنية‘" وعبارات فخر مماثلة... اللبنانيون يحتفون بانتفاضة "جيل يكبر القلب"
طلاب لبنان ينتفضون وسط احتفاء لبناني بجيل يعيد إلى الذاكرة أيام الحركة الطلابية ونهوضها... في وقت تبدو رابطة الأساتذة مترددة ووزارة التربية مربكة أمام المشهد 

وتظاهر طلاب جامعة "سيدة اللويزة" بكسروان في جبل لبنان داخل الحرم الجامعي هاتفين "ثورة ثورة"، وكذلك طلاب "الجامعة الأمريكية للعلوم والتكنولوجيا" في الأشرفية.

واعتصم طلاب جامعة القديس يوسف-هوڤلين أيضاً ومنعوا الوصول إلى الحرم الجامعي.

إبداع...

تقاطعت انتفاضة الطلاب كثيراً مع انتفاضة اللبنانيين التي انطلقت في 17 تشرين الأول/أكتوبر، لا سيما في ابتكار الحيل للتضامن مع طلاب آخرين في في المدرسة.

ففي طرابلس، وبعدما أغلق المسؤولون الأبواب رافضين خروج الطلاب، استقدم بعضهم رافعة (ونش) لتحية الزملاء.


هتف طلاب أيضاً مشجعين زملاءهم على الخروج، قائلين "يا اللي واقف ع البلكون… انزال إحنا شعبك هون".

تداول البعض مقاطع تتضمن تهديد ضابط في الجيش اللبناني للطلاب، مشيدين بصمود الطلاب أمام تهديداته.

وعبر وسوم #طلاب_لبنان و#ثورة_الطلاب و#تلاميذ_الثورة، أعرب الكثير من اللبنانيين عن فخرهم بـ"جيل الغد الذي لم يخف وخرج ليصنع غده بيده"، لافتين إلى اندهاشهم من مستوى الوعي الذي أظهره الطلاب خلال رفعهم لمطالبهم التي تنم عن الوعي بحقيقة الفساد المستشري في البلد.

وأكدوا أن وعي هذا الجيل هو ضمانة عدم عودة الطائفية إلى لبنان مرة أخرى.

بين "الرابطة" وأساتذتها

على مستوى رابطة الأساتذة الثانويين فالموقف من "ثورة الطلاب" خجول ومربَك، فداخل الرابطة إرث حزبي، إذ تجتمع فيها أحزاب السلطة.

في الأيام الأولى لانتفاضة 17 تشرين الأول/ أكتوبر دعت الرابطة لإضراب يوم واحد، بعدها وعندما كان هناك دعوة عامة للإضراب، اكتفت ببيان "رفع عتب"، وجهت فيه التحية للشارع دون أن تلتزم بأي قرار.

وهنا تنتشر الأخبار عن أساتذة فاعلين في الرابطة يعمدون إلى فتح المدارس بالقوة، وتهديد أساتذة باتخاذ إجراءات بحقهم في حال امتنعوا عن الحضور. وفي هذا السياق، يشير أحد الأساتذة إلى "مشكلة بنيوية" في الرابطة ترجع لكون معظم أعضائها إما إداريين في وزارة التربية أو مدراء مدارس.

على خلفية ما يجري، انتشرت دعوات للتوجه إلى مقر الرابطة يوم غد الخميس وإعلان الأساتذة المشاركين الإضراب من هناك، ومن ثم التوجه من هناك للاعتصام أمام وزارة التربية.

وهنا يذكّر أستاذ ثانوي بالألفي أستاذ الذين تم تثبيتهم قبل مدة غير بعيدة، وهؤلاء هم من الجيل الشاب، لافتاً إلى تململهم من أداء الرابطة، لا سيما بعدما عملت على تعديل النظام الداخلي بصيغة غير قانونية لتمنعهم من الترشح والانتخاب (خوفاً من تغيير المعادلات الداخلية).

وبعد انتشار هذه الدعوات، أصدرت الرابطة بياناً غلبت عليه اللهجة التحذيرية للأساتذة من "مواقف انقلابية" و"شرذمة الصفوف"، مؤكدة أنها "الناطق الرسمي الشرعي الوحيد باسمهم".

في المقابل يبدو الوزير محرجاً، وهو ليس بأفضل حال بعد إطلاق مرافقيه النار على المتظاهرين في اليوم الأول للانتفاضة، وهو غير قادر أن يُعيد الطلاب بالقوة إلى المدارس.

من جهة ثانية، يقترح أستاذ ثانوي فكرة كانوا قد بدأوا يناقشونها في المدرسة حيث يدرّس، وهي تدريس بنصف دوام مع عدم إرهاق الطلاب بالواجبات المنزلية ومع تنظيم ورشات عمل تفتح نقاشات حول الانتفاضة خلال ساعات الدرس، وفي نصف الدوام الآخر تكون لهم حرية التظاهر والمشاركة في الفعاليات العامة.


          

معركة انتقاد الشعراوي مستمرة... شخصيات جديدة تدخل الحلبة ونائب يهدد بالانتقام   

Cache   

بعد أيام قليلة من اتهام خبيرة التجميل والمذيعة المصرية أسما شريف منير رجل الدين المصري محمد متولي الشعراوي بالتطرف، وهو الاتهام الذي سبب لها أزمة كبيرة وصلت إلى حد تقديم بلاغ ضدها، دخلت أطراف جديدة على الخط بين داعم للشعراوي وملوّح بالانتقام.

واتهم الممثل المصري خالد أبو النجا والمذيعة المصرية منى عبد الوهاب الشعراوي بنشر الوهابية في مصر، في وقت هدد النائب اسماعيل نصر الدين منتقدي الشعراوي بقانون "يمنع الإساءة للشخصيات التاريخية والدينية والعامة".

وقال أبو النجا الموجود حالياً خارج مصر، في 5 تشرين الثاني/نوفمبر، إن "الشعراوي مثال صارخ للجهل بالعلم، بل تباهى بعدم قراءته لغير القرآن!الوهابية في أبشع تجلياتها"، خاتماً تغريدته بجملة "كفاية عك".

وبسبب تغريدته تعرض أبو النجا لهجوم شديد، وتم تدشين وسم "#الشعراوي_فوق_ابوالنجا" الذي سرعان ما أصبح الأكثر تداولاً في مصر، واحتوى على تعليقات كثيرة غاضبة من تغريدة الممثل المعروف باهتمامه الكبير بحقوق الإنسان وحرية التعبير.

والشعراوي رجل دين مصري اشتهر بحلقاته التلفزيونية التي يفسر فيها القرآن الكريم، وقد توفي في حزيران/يونيو 1998، فيما ظلت حلقاته الدينية التي صورها معه التلفزيون المصري الحكومي لسنوات طويلة تعرض حتى اليوم على شاشات عديدة.

وبحسب البعض، أظهر الشعراوي آراء متطرفة في المسيحيين، كما عرف عنه تحريمه الموسيقى والتمثيل، وفوائد البنوك، وله فتوى تؤيد قتل تارك الصلاة، فضلاً عن تحريمه التأمين على الحياة والممتلكات، ونقل الأعضاء، وعمل المرأة.

تأتي تغريدة أبو النجا بعد أيام قليلة من تعليق لأسما ابنة الفنان المصري شريف منير عبر صفحتها على فيسبوك، انتقدت فيه الشعراوي، بمنشور سألت فيه عن أسماء لشيوخ يتمتعون بالصدقية.

وقالت أسما في تعليقها الذي سرعان ما أصبح حديث الشبكات الاجتماعية "طول عمري أسمعه (الشعراوي) مع جدي، لم أكن أفهم كل شيء آنذاك، لكن لما كبرت شاهدت فيديوهات، لم أصدق نفسي من شدة التطرف، كلام... عقلي لم يستوعبه فعلاً، وتعجبت".

وكان الممثل شريف منير قال لرصيف22 في 3 تشرين الثاني/نوفمبر، إن ابنته وصلتها رسائل تهديد وتكفير كثيرة عقب تعليقها على الشعراوي، وهذا ما جعلها تقرر إغلاق جميع وسائل التواصل معها، وتحبس نفسها في غرفتها خوفاً من هذه التهديدات.

وتقدمت أسما باعتذار عبر أحد البرامج المصرية وقالت باكية إنها تريد أن تقتل نفسها لأنها استخدمت كلمة متطرف، مضيفة أنها لن تستخدم هذه الكلمة مرة أخرى حتى تموت.

منى عبد الوهاب أيضاً

كذلك عبّرت المذيعة المصرية منى عبد الوهاب عن تضامنها مع أسما، إذ كتبت في حسابها على فيسبوك أن محاكمة أسما بسبب وصفها للشعراوي بالمتطرف "ما هو إلا تطرف".

"الشعراوي مثال صارخ للجهل بالعلم"، تغريدة لخالد أبو النجا تأتي بعد أيام قليلة من تعليق لأسما ابنة الفنان المصري شريف منير انتقدت فيه الشعراوي ففتحت على أنفسها أبواب جهنم... ما تطورات القضية؟

"ينتقدون الشعراوي للحصول على شهرة"... هذا ما قاله محام يتابع الحرب على أسما منير بعد انتقادها لرجل الدين المصري محمد الشعراوي، متوعداً إياها وآخرين يدعمونها بـ"قانون يعاقب كل من ينتقد شخصية دينية أو تاريخية"

وأضافت: "التعامل مع المشايخ على أنهم آلهة أو أنبياء انتكاسة جديدة في ثقافة هذا الوطن"، معتبرة أن اعتذار أسما عن وصفها للشعراوي بالمتطرف هو "خطأ فادح".

وكتبت أيضاً: "الشعراوي هو أصل المفاهيم السطحية المبنية على المعنى الحرفي فقط واللي هو ممكن يتم توظيفه بأكثر من شكل، ودي بذور التطرف الديني، هو من أوائل اللي بشروا بالفكر الوهابي جوا مصر بس بلهجة بسيطة، وهو من أوائل من سيّسوا فأصبحت خطبهم لأجل الحاكم و ليس لأجل الإله، كل الي فاهمين الدين بشكل ورقة الإمتحان ذنبهم في رقبة الشعراوي".

وتابعت عبد الوهاب: "أنا ما بحبوش من صغري، دا كان منفّرني من الدين".

وبعد تعرضها لهجوم كبير، كتبت عبد الوهاب منشوراً آخر قالت فيه: "أولاً أنا مش بدافع عن حد أنا بدافع عن حقي كمواطن إني أعبر عن رأيي في أي من مشايخنا الأجلاء في حدود الأدب طبعاً وبشكل لائق، وليس هناك قانون يجرم كلمة متطرف حتى نحاكم أحد بتهمة أنه وصف أحد المشايخ بالمتطرف، ثانياً الشيخ الشعراوي ليس نبياً وليس إلهاً، الشيخ الشعراوي بشر يخطئ ويصيب، وصفه أو وصف غيره بالمتطرف ليس جرماً يعاقب عليه القانون".

ووجهت عبد الوهاب رسالة للغاضبين من وصف الشعراوي بالمتطرف، قائلة: "إن كنتم غاضبين فلماذا يراه البعض متطرفاً، فمن يكفر تارك الصلاة ويفتي بقتله، من يفتي بضرورة ضرب الزوجة ويقول إنه أمر من الله، من يشيع بين الناس عدم الانتماء لأوطانهم ويؤكد عليهم ضرورة أن يهاجروا ويجاهدوا أينما تنشأ "الدولة الإسلامية" ليس له توصيف لائق غير كلمة "متطرف" أو "وهابي الفِكر...". 

"يعاقب كل من ينتقد شخصية تاريخية أو دينية"

الانتقادات والشتائم التي شملت أسما لن تمر مرور الكرام بالنسبة للمحامي المقرب من النظام حسين المطعني الذي قرّر أن يرفدها ببلاغ للنائب العام ضدها، مطالباً فيه بإحالتها إلى المحاكمة الجنائية العاجلة ووقف برنامج "أنا وبنتي" الذي تقدمه مع والدها على قناة أون إي، ومنعها من الظهور في الإعلام وتطبيق مواد القانون الرقم 175 لسنة 2018 الخاص بمكافحة جرائم الإنترنت في مادته التاسعة القاضية بالمنع من السفر.

من جهتها، قال النائب اسماعيل نصر الدين لرصيف22 إن البعض ينتقدون الشعراوي للحصول على شهرة، متوعداً هؤلاء بأنه سيطالب البرلمان بأن يُفعّل القانون الذي يُجرّم الإساءة للشخصيات العامة والذي سبق أن تقدم به النائب عمر حمروش للبرلمان قبل فترة غير قصيرة، ومضيفاً أنه سيقترح إضافات جديدة على هذا القانون كي "يعاقب كل من ينتقد شخصية تاريخية أو دينية، وليس الشخصيات العامة فحسب".

ولا يعتبر نصر الدين أن هذا القانون في حال تطبيقه يتعارض وحرية الرأي والتعبير، قائلاً إن إهانة رمز ديني يحترمه المصريون مثل الشعراوي لا يعد حرية، بل تجاوزاً كبيراً، وفق قوله.

لكن الناشط الحقوقي عمر عبد المقصود يستبعد تمرير مثل هذا القانون، قائلاً إن بعض نواب البرلمان تقدموا به عام 2017، ولم يمر، معتبراً أن قانون العقوبات يحوي موادَّ خاصة بالسب والقذف، وأن هذا النوع من القوانين لا يخرج سوى من أشخاص يكرهون حرية التعبير، ولا يرحبون بالرأي الآخر.

ووفق عبد المقصود، فإن البرلمان أثبت أنه غير معني بمشاكل المصريين الحقيقية، وأن العديد من نوابه معارضون للحريات.


          

لأن الجمال يؤذي المشاعر... عن الفن الرديء   

Cache   

عنوان المقال مقتطف من فيلم وثائقي يحمل عنوان "الجمال مخجل" Beauty is Embarrassing، وهو رحلة في حياة وأعمال الفنان وين وايت، الذي طور في أعماله مساحات جديدة، غير مألوفة لـ"الذائقة" الفنية.

تذكر مجلة كايرودار أن لوحة استخرجها التاجر الأمريكي سكوت ويلسون من القمامة على رصيف في مدينة بوستن، أطلق عليها اسم "لوسي في الحقل مع الزهور"، كانت وراء تدشين متحف الفن الرديء في ماساتشوستس بأمريكا.

"لسنا معنيين بكل ما هو مضجر" تقول لويس ساكو، "نحن المتحف الوحيد الذي يجمع ويعرض ويحتفي بالفن الرديء، فهو في النهاية فن". لويس، مقدمة إذاعية سابقاً وتشغل حالياً منصب المديرة التنفيذية في المتحف.

والرسم ليس الفن الوحيد الذي يحتفي بالرداءة ويحطم القواعد الكلاسيكية، فينسحب هذا على السينما والموسيقا والأدب وحتى البرامج التلفزيونية. فما هو معيار الرداءة؟ ولماذا نستمتع كمشاهدين بأشكال غريبة للفن قد تعتبر رديئة أحياناً؟ هل تغيرت القواعد الفنية ومقاييس الجمال في عالم الفنون؟ أم أن الذائقة، كمقياس غير ثابت، هي ما يحكم تصنيف الفن كسيء أو جيد؟

كيف نفهم الرداءة؟

في كتابها "لوحات رديئة: فن ممتع"، تقول المؤرخة الفنية الإيطالية إيفا تريسكا عن معرض فني أقيم في فيينا عام 2008 ويحمل نفس العنوان، إن ما يميز هذا الفن هو "رفضه الخضوع للقواعد الفنية"، وبهذا تعارض ميل النقاد إلى إعطاء صفة الرداءة لكل الأعمال التي لا تخضع لقالب معروف أو نموذج محدد، يتطابق مع المعايير الأخلاقية والفكرية السائدة في حقبة ما أو مجتمع معين.

تعتبر الباحثتان سييرا فلويد ودليندا كولير في دراسة بعنوان "الأخلاق: محور الفن الرديء"، أن تعريف هذا الفن تطور من كونه "إنتاجاً لأفكار تتنافر مع الطبيعة أو لا تتماهى معها"، ليصبح "افتقار العمل الفني للتقنيات الإبداعية" أو قصور الموهبة عن إيصال فكرة أو رسالة ما. وانطلاقاً من هذه الفكرة تستندان إلى نظريات كل من جورجيو فاساري وإيمانويل كانت في الحكم الجمالي على الأفكار الفنية ضمن معيار أخلاقي، فكانت مثلاً لا يصر فقط على ربط ما هو جميل بما هو مقبول أخلاقياً، بل يعتقد أنه المصدر الوحيد للمتعة، وأن العقل يتفوق على تذوق الحواس ليترفع عن كل ما هو دنيء وغير نبيل.

وضمن السياق ذاته، في مقاله "ما هي البورنوغرافيا؟"، يعتبر مايكل ريا أن البورنوغرافيا كجنس أدبي أو فني مجرد من أي شخصية أو معنى، لأنه يعمد إلى تهييج الرغبات الجنسية بالحد الأدنى أو المعدوم من القيمة الفنية، وهذا المعيار الأخلاقي في جمالية الفنون يختلف مع ما تقوله كارين هانسون عن أن "بعض التصنيفات لما هو جيد أو سيء في الفن من منطلق أخلاقي تجعل أي تجاوز للقوانين الاجتماعية من قبل الفنان موضع جدل، لأنها تنضوي على ما يغاير العرف الاجتماعي وبالتالي المعيار الأخلاقي"، وعلى هذا فقد يعتبر رديئاً كل فن تجرأ على إقصاء الأخلاقيات التي لم يتجرأ معظم الناس على تخطيها. لكن إذا جردنا الفن من الوظائف الاجتماعية والثقافية والفكرية، ألا يمكن الحكم عليه بمعزل عن مضامينه ومن خلال قيمة فنية مجردة أو ذائقة جماهيرية؟ إذا قبلنا المعيار الأخلاقي للفن، تقول هانسون، فيجب فصله عن القيمة الجمالية، وخاصة عند الوضع في عين الاعتبار تغير هذا المعيار من مجتمع لآخر ومن فرد لآخر.

في مقاله "في مديح الفن اللاأخلاقي"، يعتقد دانيال جاكوبسون أن تطبيق المعيار الأخلاقي لعصر على عصر آخر هو سوء حسابات لشخصية وخصوصية كل عصر بمفرده، وبالنسبة له لا يمكن الحكم على الأعمال الفنية إلا من خلال الجنس الأدبي أو الفني الذي تتخذه لنفسها، فما هو كوميدي يجب أن يكون مضحكاً ليصنف جيداً، وكذلك التراجيديا والفن الإيروتيكي وغيره.

اليوم يتم الاحتفاء بأعمال الفنان الأمريكي الأكثر إثارة للجدل والأغلى سعراً جيف كونز الذي يعرض منحوتاته الزجاجية لأوضاع جنسية من الكاماسوترا، وسط دهشة المشاهدين ومتعتهم واستغرابهم.

المعيار الجمالي للفنون عامل متغير

"الجيد" و"الرديء" مفهومان ثقافيان متغيران بمقتضى عوامل فردية بيولوجية أو مجتمعية مكتسبة أو زمنية مرحلية. ولعل ارتباط الفنون المعاصرة بمعيار جمالي مستوحى من الحياة اليومية يتعلق بالتجارب الشخصية وتعبير الآخرين عنها، وتمثلنا بها في تجاربنا الخاصة، هو ما يجعلها جيدة بنظرنا، "فأشكال الفن الحديثة تتمتع بمواصفات وقيم لم تكن لتؤخذ بعين الاعتبار سابقاً"، كما يقترح الناقد والفيلسوف آرثر دانتو في كتاب "الإساءة للجمال".

وعلى هذا فقد تكتسب الفلسفة الجمالية قيمة مضافة وبعداً حياتياً باتخاذها موضوعات معاصرة وتأثرها بها، فتتيح أن تتحول المكونات الاعتيادية إلى عناصر فنية، كأن تصبح مستحضرات التجميل في حقيبة امرأة عدة للرسم، كما نرى في إحدى اللوحات في معرض الفن الرديء.

بحسب الفيلسوف توماس ليدي، "يمكن للموضوعات المملة أو العادية أن تكتسب هالة في الفن ترتقي بقيمها الجمالية". ويتخلل هذا المفهوم طروحات حياتية "سلبية" للرداءة والقباحة والغرابة والتنافر، كعناصر جمالية بحد ذاتها، يتم تقديرها كجزئية حاضرة في الحياة وكوسيلة للتعبير، وليس لإبراز قيم جمالية "إيجابية" أو كانتقاد لاعتلال المجتمعات عملاً بمبدأ "الضد يظهر حسنه الضد"، وبهذا المبدأ يتخطى الفن الرديء المعيار الجمالي الإيجابي ليُعلي قيماً "سلبية" تعبر في جوهرها عن رؤى الإنسان المعاصر وقلقه وسخطه.

لماذا نحب ما نحب من موسيقا وفن وشعر؟ ما الذي يدفع بعض الناس لطلب أطعمة بمكونات ونكهات غريبة، واقتناء أعمال فنية أو أدبية غير مفهومة؟

إذا تحررنا من سلطة المعايير المفروضة علينا، يمكن أن نستمتع بما يصنف على أنّه غرابة أو شذوذ أو اختلاف أو تنافر أو حتى رداءة أو قباحة... 

العنصر الكاريكاتوري الساخر في الفنون الرديئة

لماذا تزور متحف اللوفر بفرنسا لمشاهدة لوحة الموناليزا إذا كان بإمكانك رؤية محاكاة هزلية لها في متحف الفن الرديء؟

لماذا تلقى المواضيع الحيوية والهامة متابعة أكبر ضمن إطار كوميدي قد يكون غير هادف؟

يقول الفنان الأمريكي وين وايت: "مهمتي هي إضفاء الطرافة على الفنون الجميلة". وايت الرسام وصانع دمى مسرح العرائس قد يحول موضوعاً إلى عالم من الدمى، أو يخلق من فكرة من الرسوم المتحركة موقعاً للتصوير السينمائي بطرق مبتكرة وغير مألوفة، معتبراً أن "الفن يمكن أن يكون مسلياً".

ترى الباحثة النفسية نيكول فورس أن إضفاء روح المرح في الفن هو جوهر العلاج النفسي الحديث. وأن السخرية من أيقونات جمالية أو تاريخية أو اجتماعية تجاوزت كونها نقداً أو تعبيراً عن السخط لتصبح "ملاذاً من التجارب المجهدة أو الصادمة"، وهذا النمط، تقول فورس، يرتبط تاريخياً بشعوب عاشت تحت وطأة الحروب والفقر والديكتاتوريات، تلجأ له " كآلية للتخفيف أو التعايش" مع أوضاعها الصعبة، أو "كفرصة لمتعة قصيرة".

وتعتقد فورس أن العلاجات النفسية للحالات الاكتئابية تعمل بشكل حيوي لتنشيط الكيمياء الدماغية وتفعيل مراكز المتعة المثبطة بفعل الاكتئاب والقلق. وفي سياق متصل، قد يوفر تردّي الفنون أو تفلتها من تقنيات القواعد الجمالية مساحة للضحك والسعادة أو مضاداً للاكتئاب لا يوفره الفن الجاد، فيصبح الفن الرديء ممتعاً أو جيداً بهذا المعنى.

الغرابة جذابة

ما الذي يدفع الناس لتقدير أعمال فنية أو أدبية غير مفهومة واقتنائها رغم غرابتها؟

يعتقد جيمس غرانت أن "التقدير هو موقف إيجابي من الخصائص الممتعة أو الجيدة لشيء أو شخص أو موقف بوجود مسوّغات تبرره"، فالتقدير بالنسبة له يحتاج إلى تبرير، وهذا لا ينطبق على ما يعتبر فناً رديئاً فليس هناك مبرر لتقديرنا له. وهو ما شرحه كيندل التون حين رأى أن الإخفاق في الارتقاء إلى معايير الجودة الفنية في الأعمال الرديئة قد ينتج تأثيراً إيجابياً لدى المشاهد، تحفزه الغرابة أو الشذوذ والاختلاف، وبخاصة عندما تتسع الهوة بين نوايا الفنان والنتائج التي حصل عليها، "تصيبنا الدهشة من شناعة النتيجة التي انتهت إليها الأشياء رغم جهود صانعيها"، فالغرابة بالنسبة له مذهلة بحد ذاتها، وبالأخص كونها غير متعمّدة في الفن الرديء، مثل الغرابة التي نراها في المسرح العبثي أو الفن السريالي، فهذا ما يخلق فرادتها.

في دراسة بعنوان "تقدير الفن الرديء"، يعتقد كل من جون ديك ومات جونسون أن تقديرنا للأعمال الفنية لا يرتكز على المقياس الفني وحده، بل على تأثير الغرابة التي ولدها الدمج غير المألوف لعناصر العمل والدور الذي تلعبه ضمن بيئتها. فبالنسبة لهما، إن إخفاق الأعمال الرديئة وإن لم يمتلك قيمة فنية فهو يمتلك قيمة جمالية تجعله فناً.

الذائقة لا تحكمها قواعد

لماذا نحب ما نحب من طعوم وفنون؟ وكيف يتولد إعجابنا بالأشياء والنكهات والأعمال الفنية؟

يجيب عن هذه الأسئلة الكاتب الأمريكي توم فاندربلت في كتابه "وقد تحب أيضاً"، حين يقول إن الأشياء التي نحبها وسبب حبنا لها "هي لغز يخضع لنزعات غير واعية تتأرجح بسهولة حسب مؤثرات اجتماعية وقرينية"، بمعنى أننا سريعو الانقياد نحو الموجة السائدة ونتأثر بالدعاية لها. وبهذا يضع فاندربلت قاعدة هشة لما قد يحكم مفضلات المشاهد ويحدد ذائقته ومشاعره تجاهها، فهي غامضة الأسباب وسريعة التغير بشكل لا يمكن القبض عليه. وبالتالي يصعب الحكم بما هو "رديء" أو "جيد" بحسب الذائقة الفردية أو وفق زمن مطلق، "فالأذواق تتغير من حقبة تاريخية إلى أخرى"، وبينما تبقى الأعمال الفنية الرفيعة خالدة الذكر والقيمة مهما تغيرت صيحات الفن، "يمكن للفن الرديء أن يمنحنا المتعة بنفس الوقت"، فهو على حد تعبير فاندربلت: "أسوأ من أن يتم تجاهله".

وفي مقابلة صحفية له مع جولي بيك في الاتلانتيك، يصرح الكاتب أن ميل الناس لاقتناء أعمال فنية رديئة أو غير مفهومة أو استمتاعهم بأفلام سيئة، يعود لأسباب لا يستطيعون تحديدها، لأن "هناك طرقاً عديدة للإعجاب بشيء. قد تصيب بعض الأشياء نقاط المتعة لدينا أو نقاط ضعفنا فتجبرنا على التخلي عن تفكيرنا التحليلي، فالجودة ليست معياراً مستقلاً تماماً".

سواء كان الفن رديئاً أو غريباً ومتحدياً للقواعد الكلاسيكية والجمالية، وسواء كان الترويج له والاحتفال بمنتجاته ظاهرة مؤقتة أو أمراً واقعاً، إلا أنه حاضر بشكل لا يمكن تجاهله. وبرغم كل العوامل النفسية والاجتماعية والفكرية التي أدت لنشوئه وانتشاره، غير أن طرق التسويق له لعبت دوراً هاماً في تقبل متابعيه له وسعيهم لاقتنائه. تذكر الكاتبة الأمريكية مورين كالاهان في مقال بعنوان "الأسعار المكلفة في عالم الفن الرديء" في نيويورك بوست، أننا أصبحنا في عالم لا يكتفي فيه الأثرياء من الاستهلاك، بينما ينتج فنانوه، بوحي من التهكم والاستهزاء، ما يباع بمبالغ خرافية.


          

هناك الحداثي وهناك المشغول بمرويات الماضي... خارطة البث المباشر على فيسبوك في موريتانيا   

Cache   

"يحز في نفسي، كأي موريتانى آخر، مستوى الفساد الذي يتخبط فيه البلد، والأوضاع المزرية للمواطن وضعف النخب داخل البلد: كل هذه العوامل من بين أخرى جعلتني أخصص جزءاً من وقتي لتوعية المواطنين ونقاش قضايا البلد الملحة".

 هذا ما قاله الطالب عبد الودود لرصيف22 عن أسباب إقدامه على البث المباشر على فيسبوك. عبد الودود هو صحافي ومدون موريتاني مقيم في كندا، ويتابع صفحته على فيسبوك 56 ألف متابع، ولديه قناة على يوتيوب أيضاً، ويُعتبر اليوم أحد أشهر مَن وجدوا في البث المباشر على فيسبوك ضالتهم للتعبير عن أفكارهم ورفض ما يعتبرونه ظلماً يحدث في بلدهم.

نجح عبد الودود عبر كلام مبسط يستخدم القاموس الشعبي والكلمات التي تترك أثراً في الشارع في أن يكون للمحتوى الذي يقدمه نصيباً مهماً من التداول على فيسبوك وحتى على تطبيقات المحادثة كالواتساب، حيث يتم تداول مقاطع بثه التي ينتقد فيها السلطة والمجتمع.

يعتبر الشاب الموريتاني أن البث المباشر هو فرصة للمثقف لينزل من برجه العاجي ويحدّث الناس، على اختلاف مستوياتهم التعليمية، بما يهتمون به بطريقة سهلة، لأن شبكات التواصل الاجتماعي بطبيعتها غير نخبوية.

الطالب ليس الوحيد

عبد الودود ليس الوحيد الذي وجد في البث المباشر طريقاً مهماً للتعبير عن آرائه، بل أصبح الأمر ظاهرة تستقطب مهتمين به، رغم أنه يولّد جدلاً يقسم الناس بين مشجع وبين مَن يعتبر أن ما يقدَّم مبتذَل.

من ضمن مَن اختاروا البث المباشر كوسيط للتعبير سيد أحمد ولد الطفيل، وهو صحافي وناشط حقوقي موريتاني مقيم في كندا.

يتحدث ولد الطفيل لرصيف22 عن بدايته مع البث المباشر، ويقول: "بدأت البث المباشر مع بداية إصدار فيسبوك للخدمة، وكنت أقوم بها بشكل تجريبي حول ساحة التايم سكوير في نيويورك، وكان التفاعل كبيراً من طرف الأصدقاء وجمهور فيسبوك ومن بعدها قمت ببث حول متحف وكان التفاعل مع البث جيداً أيضاً، لذلك شعرت أن البث المباشر له جمهور أكبر من جمهور التدوين والمقالات وهي الأساليب التي كنت أنتهجها للتعبير عن نفسي في الغالب".

يصنّف ولد الطفيل نفسه "ثائراً على الأنظمة المتعاقبة"، ويروي أنه تعرّض للقمع مراراً، "فقد تم توقيفي مراراً بسبب مقابلات تلفزيونية، ووجدت في البث المباشر فرصة للتعبير عن رأيي بدون قمع أو عقاب مباشر، وفرصة للكلام عن القضايا السياسية في موريتانيا".

ويضيف: "خلفيتي كمواطن موريتاني مولود في العاصمة نواكشوط ومترعرع فيها وشاركت في أقدم التظاهرات وسنّي الذي يسمح لي بتذكير الكثيرين بمحطات من تاريخ النضال السياسي الموريتاني، جعلني حين أتكلم عمّا يحدث في موريتانيا لا أتكلم عن جهل".

واصل ولد الطفيل البث على فيسبوك لأنه شعر أنه "النافذة الوحيدة التي تربطني بأصدقائي وبالمناضلين والصحافة والمدونين والحقوقيين وأناس عاديين وحتى الأقارب".

يرى أن فيسبوك هو أكثر وسائل التواصل الاجتماعي شعبية في موريتانيا ويقول إنه اعتمده للبث المباشر "لأنه أسهل"، مضيفاً أنه قام بتخصيص وقت للبث المباشر متلائم مع عمله ويسمح له بـ"التحضير الجيد له".

من جانبه، قال الصحافي الموريتاني المقيم في أمريكا الداه يعقوب، والذي يحاول أن يقدّم ما يشبه "التوك شو" عبر خدمة البث المباشر لرصيف22: "ما جعلني أخصص جانباً من وقتي للبث المباشر هو خلفيتي كصحافي هوسه البحث عن المعلومة والمحافظة على الاتصال مع الجماهير، خصوصاً في ظل طفرة شبكات التواصل الاجتماعي وتسيدها للمشهد الإعلامي"، راوياً أن بدايته مع الأمر تعود لأكثر من عامين.

مواضيع شتى وتفاعل كبير

تتنوع مواضيع البث المباشر، ويطغى عليها الجانب السياسي ويتنوع تفاعل الجمهور معها، وتتغير طريقة التعبير من ناشط لآخر.

يحكي عبد الودود عمّا يقدمه في بثه، ويقول: "قمت حتى الآن بتسجيل الكثير من الحلقات وكل حلقة حصدت آلاف المشاهدات ويمكن الاطلاع عليها على قناتي على يوتيوب. تناولتُ العديد من المواضيع من بينها كشف حقيقة القروض من الصناديق والبنوك والمؤسسات الدولية التي أثقلت كاهل البلد بالديون".


ويضيف: "تناولت أيضاً مواضيع بأساليب بسيطة كانت بعيدة عن الرادار"، ضارباً المثل بمواضيع كـ"السِير الذاتية والشهادات المزورة للوزراء وللشخصيات السامية في الدولة... ومهزلة عدم تكافؤ ميزان الرواتب وما يترتب عليها من هدر للمال العام وانعدام المردودية إلخ".

وأكد على وجود تفاعل كبير مع ما يقدمه: "أعتقد أن هناك تفاعلاً متزايداً من جمهور المتابعين، ما يعكس وجود إرادة شبابية وشعبية رافضة لتوجهات وسياسات بالوعات المال العام التي أهلكت البلاد والعباد".

عرافة شغلت الناس لعلاقتها مع الرئيس الموريتاني السابق وزوجته، قمع فرقة موسيقية بسبب أغانيها، جرائم الشرف، حقوق الطلاب، الفتاوي المثيرة للجدل حول العلاقات الحميمية... أبرز القضايا التي يتناولها شباب موريتانيا بعيداً عن رقابة إعلام السلطة
هناك الجدّي والرصين والمثقف وهناك "مَن هو مشغول بمرويات الماضي وغريب الفقه"... نجوم البث المباشر على فيسبوك في موريتانيا: ما لهم وما عليهم

من جانبه، سرد ولد الطفيل بعض التفاصيل حول محتواه، وقال: "الأكثر مشاهدة وتفاعلاً هي حلقة بعنوان جمهورية فالة وهي حلقة عن عرافة شغلت الناس لعلاقتها مع الرئيس الموريتاني السابق وزوجته، وكذلك بث مع عضو فرقة أولاد لبلاد إسحق حول القمع الذي تعرّضوا له بسبب أغانيهم ورحلة هربهم ولجوئهم إلى كندا".



أما الداه يعقوب، فقد تحدث عما يقدمه وقال: "المواضيع التي أركز عليها دوماً هي المواضيع المتجددة في الأحداث، سواء سياسية أو اجتماعية وحتى اقتصادية في موريتانيا، كالانتخابات الرئاسية مؤخراً وجرائم الشرف ومنع الطلاب من التسجيل في الجامعة بسبب تجاوز سن الخامسة والعشرين".

ويروي أن "هناك مَن يقترح المواضيع ويتصل وينتظر البث المباشر بتشوق كبير جداً"، مؤكداً في الوقت نفسه أن هناك مَن يعارضه ويعتبر عمله إضاعة وقت، "لكن عموماً البث المباشر خلق بديلاً ومنافساً قوياً للمشهد الإعلامي المحلي في موريتانيا".

وبرأيه، إن أهم بث قام به هو بث حول بعض الفتاوي المتعلقة بالعلاقات الحميمية والتي أصدرها بعض الفقهاء في موريتانيا وأثارت الجدل، وكذلك بث آخر يتعلق بضحايا آبار الذهب في موريتانيا".

تحطيم مركزية الإعلام

يعتبر كثر أن الإنترنت وشبكات التواصل الاجتماعي أنهت مركزية النشر وتحكم السلطة فيه، إذ وُلدت منابر غير سلطوية وغير متحكَّم فيها.

ويقول الباحث الموريتاني الحاج إبراهيم لرصيف22: "بالفعل، لعبت شبكات التواصل الاجتماعي دوراً محورياً في تغيير الوضع القائم المتعلق بنشر وبث المعلومة بكل وسائطها المعروفة، وساهمت في كسر احتكارها، إذ أتاحت للمتلقي ربما لأول مرة في التاريخ أن يكون منتجاً وصانعاً للمحتوى".

وأضاف أن هذا التحوّل "حرر الرأي والمعلومة من احتكارية السلطة الرسمية لكنه أتاحها لسلطات أخرى أكثر عدداً وأقل تنظيماً ومركزية وهذا ما خلق أوضاعاً وظواهر تواصلية لم تكن لتظهر في الأوضاع التقليدية للإعلام الممركز".

وأكد ولد عبد الودود بدوره أن الإعلام الاجتماعي الجديد ضرب الإعلام التقليدي في العمق و"على الأنظمة الفاسدة فهم ذلك"، وأضاف: "لا أحد يستطيع الوقوف في وجه تدفق المعلومات في العصر الرقمي ومَن يحاول ذلك سيكون تماماً كمَن يحاول أن يُغطي الشمس بغربال". وهذا الأمر، برأي ولد الطفيل، "يزعج النظام".

زخم كبير وانتقاد لاذع

يتعرض بعض مَن يقومون بالبث المباشر للسخرية والانتقاد اللاذع ويُتهمون بالجهل والخوض في مواضيع لا يفقهون فيها شيئاً، وبأنهم يميّعون فضاء الإنترنت وينشرون التفاهة والرداءة.

ولكن الحاج إبراهيم يعتبر "أن المجال العام الموريتاني أمسى مجالاً مائعاً لأسباب عديدة منها أسباب بنيوية أنتجتها السلطة والأنظمة الحاكمة لتمكينها نخباً طفيلية دون مستوى وبلا تكوين معرفي أو احترافي من التحكم في إنتاج مضمون إعلامي ومعرفي يشكّل مجرد مرآة عاكسة لحالة التردي العامة التي يشهدها المجال العام الموريتاني".

وأوضح سيد أحمد ولد الطفيل أن هناك اختلافات بين مَن يقومون بالبث المباشر، فهناك "مَن هو مشغول بمرويات الماضي وغريب الفقه... وهناك مَن يستضيف الضيوف وهو لا يمكنه نطق الكلام بشكل سليم، ويسمي مرض التوحد بمرض التوحيد".

كذلك، يرى الطالب عبد الودود أنه لا يجب وضع المدونين في خانة واحدة، وقال: "المدونون متباينون في توجهاتهم ومشاربهم ومستوياتهم العلمية ولذلك لا يمكن جمعهم في سلة واحدة.. فمنهم مَن يكشف الأنظمة الفاسدة ومنهم من يُطبل ويُزمر لها ويدافع عنها وهناك مدونون مهنيون وهناك غير ذلك".

أمام هذا الواقع، انتشرت أصوات في موريتانيا دعت لضرورة التحكم في البث المباشر، وعدم السماح لمَن ليس لديهم قدرات علمية عالية في الظهور في المباشر. ولكن الداه يعقوب يرفض ذلك ويقول: "أنا ضد هذا الطرح لأنه من حق أي مدون أن يعبر عن رأيه ووجهة نظره ما دام لم يجرح أو يشتم أحداً".

ويختم بأن "تجربة البث المباشر تجربة غنية قرّبت المسافات وأتاحت عدم المركزية وحررت أصحاب الرأي من انتظار الضوء الأخضر من قبل وسيلة إعلام لتمنح لهم هواءها، لذلك توجت بنجاح كبير ومتابعة".


          

الحرب المتجمدة في مصر (2)   

Cache   

هناك لحظات مدوية: انظروا إليَّ، افهموني. طالبة يطردها أستاذ جامعي من قاعة الدراسة تصيح: "هورِّيك" ويرد الأستاذ بسوقية "مينفعش توريني هنا قدام الطلبة". يضحك الطلاب. شرٌّ محكم! في مصر التي يمثلها هذا الأستاذ، تعلن السوقية عن نفسها بوقاحة. نجح النظام في أن ينشر نظرته لمن هم خارجه كـ"أغيار" بين الجموع. يتم القضاء عمداً على المشاعر الإنسانية الفطرية باحترام الآخرين والتعاطف معهم في سبيل ضمان القضاء على أي تفاهمات يمكن أن تتشكل من خلالها مقاومة محتملة لسيطرة هذا النظام. ليست هناك علامة دالة على النجاح الساحق للقمع أكثر من أن يصل المجتمع لنقطة لا تحتاج فيها السلطة لأن تتدخل من أعلى لحكمه والهيمنة عليه، بل يقوم أفراد وقطاعات بممارسة تلك الهيمنة بالنيابة عن النظام في أوساط مواطنيهم. هذه هي النسخة الأحدث من الحرب المتجمدة في مصر.

عقب مذبحة رابعة، أصبح انقسام مصر إلى ثلاث جبهات أكثر وضوحاً. على جانب لدينا "السيساويون" (مؤيدو السيسي) الذين حازوا السلطة والقوة والوحشية. على جانب آخر، المعسكر الإسلامي، وهو بين قتيل وسجين ومطرود وهارب إلى دول أقل قسوة. وأخيراً لدينا العلمانيون الواقفون مصدومين من دولة ينغلق عليها باب تَشَكَّل من خليط قبيح من الفاشية والشمولية. في وجود جانب يكشر عن أنيابه، وآخر ملقى في السجون أو هارب، وثالث تجمد على وضع الصمت الذليل، لا أحد يضع المكابح في طريق العربة المسرعة نحو الهاوية.

في عام 2012، فاز مرسي بمقعد الرئاسة بنسبة 51.7% من الأصوات. كان تعداد المصريين قد تجاوز التسعين مليوناً في ذاك الوقت، وعدد جدير بالاعتبار قرر التصويت لمرشح الإخوان المسلمين. لذا، فعندما – بعد سنة واحدة أو يزيد قليلاً- دعا الحاكم الفعلي للبلاد عبد الفتاح السيسي جماعة الإخوان المسلمين بـ"الجماعة الإرهابية"، ثم إعلانها رسمياً "منظمة إرهابية" قبل نهاية ذلك العام، وَصمَت مصر أربعين مليوناً من مواطنيها (من صوتوا لمرسي) بأنهم إرهابيون.

كيف يمكن التحرك في سبيل بناء أمة وتحقيق الأمن وخوض الحوار في ظل هذه البنية؟ مع وصف نصف الأمة بأنهم أعداء، وجد المعسكران الآخران نفسيهما في مفترق طرق. ففي أي مبنى سكني يمكن أن يكون جارك قبطياً أو عضواً بجماعة الإخوان المسلمين ينتظر الاعتقال. أما السيساويون والعلمانيون فهم إما يجرؤون على التأييد أو يغرقون في الصمت.

"هل ترغب في الكشف عن الفساد؟ أهلا بك في الزنزانة، هناك متسع للجميع في سجون السيسي حيث سيتم انتهاكك جسدياً حتى لو كنت بحجم ومنصب هشام جنينة الرئيس السابق لأهم جهاز رقابي في مصر"
"لو أنك شاركت في الثورة، أو كنت من صناع الرأي أو مُتَبنّياً محتملاً لمبادئ التغيير، فهناك زنزانة جديدة في سجون السيسي مُعدّةً لاستقبالك: 19 سجناً جديداً تم إنشاءها في مصر وهناك المزيد قيد الإنشاء"

قبل أيام من مذبحة رابعة، زارت تلك الحرب المتجمدة عائلتي. في القاهرة، في شقة كثيرًا ما ترطبها نسائم النيل، في وقت مبكر من أغسطس 2013، اتجهت المناقشة بشكل منطقي إلى اعتصام ميدان رابعة العدوية. كان أقاربي، ومنهم المحامي والمهندس ورجل الأعمال وموظف بمجال مبيعات العقارات وربة منزل، جميعهم يؤيدون الثورة الوحيدة التي عرفتها مصر: 2011، كانوا يتناقشون في الشرفة، وينفثون دخان عدد لا يحصى من السجائر، وأنا معهم. سريعًا ما توصل هؤلاء الواقفون في الشرفة - بخلاف كاتب هذه السطور- إلى أنه يجب فض الاعتصام.

أحدهم ذهب إلى حد اقتراح "خليهم يفرموهم بالدبابات". وفهمت بوضوح: هذه الدولة لم تعد على حافة الهاوية، بل إنها تسقط سقوطاً حراً وهي تظن أنها تصعد وتنجو. انقبض قلبي عندما قال الشخص نفسه: "ممكن نقبل لحد 20 ألف قتيل. دا اعتصام غير شرعي". المذهل أن أحداً لم يعترض على هذا الطرح الإجرامي. هذا الرجل هو أحد أفراد عائلتي، وهذا ما جعل الأمر أكثر فظاعة.

هذا المشهد كان تمهيداً لما هو أسوأ.

خلال الأشهر التالية، شرخ هذا الانقسام الكثير من البيوت المصرية. قابلت العديد من النشطاء والمواطنين العاديين والمفكرين الذين تحدثوا عن مناقشات باردة وجافة خاضوها مع آبائهم وأخواتهم. السيسي على رأس مائدة المعسكر الأول، حَقَن المعادلة بالدماء. ما إن تعكر الدماءُ الجسدَ السياسي حتى يتمزق المجتمع. لا عودة إلى الوراء بعد قتل 1000 مصري خلال 8 ساعات. العديد من العلمانيين صرخوا أنها مقتلة دموية، ولكن هناك أعداداً أكبر من الكتاب والممثلين والمفكرين ظلوا على صمتهم. عندما واجهت ذلك الكاتب الشهير وجادلته في تأييده قرارات القتل لمجرد أنها صادرة عن الجيش، استخدم خاصية البلوك ليوقف النقاش. هذا البتر للحوار، هذا المنهج الذي يمكن تلخيصه في "لا أرى، لا أسمع، لا أتكلم"، يكلف مصر الكثير.

لو أنك شاركت في الثورة، أو كنت من صناع الرأي أو مُتَبنّياً محتملاً لمبادئ التغيير، فهناك زنزانة جديدة في سجون السيسي مُعدّةً لاستقبالك. بحلول عام 2016، كانت مصر قد شهدت بناء 19 سجناً جديداً، وهناك المزيد قيد الإنشاء. وأخذ النظام الحاكم على عاتقه مهمة ملئها بالأصوات الثورية المهمة مثل علاء عبد الفتاح وشادي أبو غزالة وأحمد دومة ومحمد أكسجين، وأخيراً انضمت إليهم إسراء عبد الفتاح والمحامية ماهينور المصري. كل سياسي جَرؤَ على التذمر وجد نفسه في ظلام الزنازين: سامي عنان وعبد المنعم أبو الفتوح اللذان كانا مرشحين رئاسيين، وانضم حازم عبد العظيم إلى الثوار خلف القضبان. هل تؤمن بالتغيير الديمقراطي؟ الاعتقال ينتظرك: زياد العليمي وكيل مؤسسي الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي سابقاً – كم هو مضحك ومثير للأسى اعتقاله وهو يحمل هذا اللقب- وحسام مؤنس وهشام فؤاد اعتُقلا بتهمة ارتكاب جريمة تشكيل تحالف ليبرالي يساري تحت اسم – ويا للسخرية- "الأمل"، يهدف للتنافس على مقاعد المجلس النيابي في الانتخابات المقبلة. لقد اعتقل السيسي الأملَ حرفياً.

هل ترغب في الكشف عن الفساد؟ أهلا بك في الزنزانة، هناك متسع للجميع في سجون السيسي حيث سيتم انتهاكك جسدياً حتى لو كنت بحجم ومنصب هشام جنينة الرئيس السابق لأهم جهاز رقابي في مصر.

من أساليب الاحتلال المعروفة كانت هناك دوماً خطة "فرِّق تسُد". الاحتلال الداخلي يستخدم هذا التكتيك، ويضيف إليه بهارات الاعتقال والقتل خارج نطاق القانون والرغبة الجنونية في السيطرة على الرأي العام.

ولكن الحصيلة النهائية المطلوبة هي الحفاظ على وضع الانقسام بين المصريين في ثلاثة معسكرات: السيساويين والإسلاميين والعلمانيين. لقد شهدنا خلال التظاهرات المفاجئة في 20 أيلول/ سبتمبر، أنه حتى الانخراط المخلص في معسكر تأييد السيسي لا يقيك شر الزنزانة، ويشهد بذلك حبس صحافي بعد ساعات قليلة من كتابته منشوراً على فيسبوك يهاجم فيه الدعوة للتظاهر ويعلن تأييده المطلق للسيسي.

لكن سواء كان الحبس احتياطياً أو بقرار قضائي، فإن الاحتجاز والقمع يمكنهما أن يفلحا في إسكات الناس بعض الوقت. فمع كون القبضة الحديدية تلْكمُ أحشاء المنتمين للمعسكرات الثلاثة - وإن كان ذلك بدرجات مختلفة – فإلى أي مدى قد يطول انتظارنا للانفجار المحتوم؟

شعاع الأمل الضئيل الذي أفسحت له الانتفاضة المصغَّرة في 20 أيلول/ سبتمبر، أشعل شيئاً في النفوس. كتب هذا المحلل على تويتر منذراً بلاعب جديد، "الجوكر المصري"، الذي تحدث عما أسماه بـ"السباع الجُدد" معلناً برنامجاً غير محدد الملامح للتدريب البدني والعقلي للدفاع عن البلاد ضد المخاطر. دعوته لبناء تلك الخلايا التنظيمية العنقودية جذبت أكثر من 80 ألف مهتم، هذه صيحة رقمية عالية في سبيل التغيير. سواء كانت صحيحة أم خاطئة، ويحمل لها أفقها نجاحاً أم فشلاً مدوياً، فإن أعضاء هذه "اللاحركة المنظمة" يبدو كأنهم يزدادون -على الأقل- عبر السوشيال ميديا، مهددين أدوات ممارسي القمع في الدول البوليسية مثل مصر. أعلنت تلك "اللاحركة" يوم أمس الثلاثاء يومًا لتنظيم أول تدريباتها العملية في الشارع المصري.

هناك مجموعات أخرى في الكواليس تحاول تنظيم نفسها، لكنها لا تحدث أي ضجيج. فلسنوات، تم تجفيف مصر تمامًا من أي حركة أو تنظيم سياسي. جميع الكوادر ذات الخبرة تشرذمت. وبرغم ذلك، وعد محمد علي هذا الأسبوع بمفاجأة ستخط كلمة النهاية لحكم السيسي خلال أسبوعين أو ثلاثة. النائب البرلماني أحمد الطنطاوي المحسوب على المعارضة، أعلن خطة إصلاحية من 12 بنداً للخروج من المأزق القائم، على الأقل لم تعد المياه راكدة كما كانت.

سيُهدم السد بلا معجزات. المواجهة ليست هدفاً في ذاتها، التغيير هو الهدف، وتحديداً التغيير الهيكلي. الحوار بين المعارضين والنشطاء والمفكرين يصل عادة إلى نتيجة محورية: "ليس بوسعنا أن نكرر أخطاء الماضي". لقد انتهت سذاجة الماضي ومثاليته وحلت محلهما واقعية متشائمة قاتلة. معارض بارز قال لرصيف 22: "هذه المرة قد تتسبب ثورة بمقتل 50 ألف إنسان".

الحقيقة يمكن أن تفوق الأعداد هذا الرقم. لقد أظهر السيسي تعطشاً للدماء، وربط بقاءه ووجوده بالقيادات العليا للجيش. بهذا، وبينما يغدق على تلك الطبقة بما لا يحصى من الأموال والقصور، يقامر السيسي على أن الأسلحة لن تستدير صوب صدره، بل صوب الناس عندما تحين ساعة الحساب.

مصر مقسمة منذ سنوات. ومن دون اعتراف بأهمية التحالف التكتيكي بين هؤلاء الذين لا يثقون بالسيسي، فإن المؤسسة العسكرية والبيروقراطية النفعية الفاسدة ستستمران في حكم البلد لسنوات.

ولكن إذا ذاب جليد تلك الحرب الكامنة، فسوف تقوم تلك الأمة الجديدة المتحدة بما يتعين عليها لكي تحيا هذه الدولة.


          

Woman In Romania Spends Days Trying To Catch Terrified Street Dogs | The Dodo Faith = Restored   

Cache   

https://God.blue/splash.php?url=7I64244T98RLW2uhO57UQdI_SLASH_SGp93FXpG7zMKK5HC3hXoqaVShov_SLASH_iUG_SLASH_BDmr5GVNjNT6ERu8yK6Lt9ru4lfChBYJT4hmB_PLUS_0nr_SLASH_F_PLUS_8szsWzg6_PLUS_2pES_SLASH_1_PLUS_NE1M_SLASH_TWA2mu
This woman saw two stray dogs on the street that she knew needed help. She spent days earning their trust and the look on these dogs' faces when they're finally home 😭💜 Revisit Scar and Shine's journey on Instagram: https://God.blue/splash.php?url=vs5pW30hsLvE7tJZ7go7oJTMAKKKH_SLASH_z9UEjBk3fjSfUW_PLUS_laBW7Sk_PLUS_wW27QRfrLjGoKB4U13H7uwDodEr_PLUS_GR22MQE8ZUpEc3MZnmEn8jTRIM_EQUALS_. Special thanks to Juliana for sharing Scar and Shine's story with us! If you’d like to share your awesome animal videos with us, you can submit them here: https://God.blue/splash.php?url=_PLUS_10YefFvep_PLUS_mu1I58Y2UxS8jpjKuELzps187la4uYA_PLUS_TDFwRC7DlbtTl8bWZCZl8yBNaHsICq_SLASH_30qSZnhqBNI80d_SLASH_aRc2uxao03v4qFHems_EQUALS_. Introducing Dodo swag! thedodo.com/shop Love Animals? Subscribe: https://God.blue/splash.php?url=4jdZLaEE8l4vZqtYOEbgb89nE9R0KrlgEFQa93ymLNv7mke9Raw6atCN6bIYwcLP3bAF70GyaunAvWDwjs4W3y_SLASH_Mos0rM31LjZMKtKrXTVM_EQUALS_
¿Hablas español?: https://God.blue/splash.php?url=bnCK_PLUS_OwBtHdfa3zybbEsZiOAzR2IJMkLKmie8utOn10ai9i9_SLASH_bA17u04DfRgcuY_SLASH_pA0IGJW8HiMFSmmgMGTupuShQw5x0ly8vFGcvc6LqjA_EQUALS_ Follow The Dodo:
Tweet with us on Twitter: https://God.blue/splash.php?url=ZQ5YcpyImhKq7dpOtzT3MzRWSMbOchOFKG2z3e0_SLASH_G8Ms0jXdiWRJ8N8y5jqLVLyfxm4gVCvZUbpQfFGY9G6WbRYFjuRsJkfmpBIKyptfJ6o_EQUALS_
Howl with us on Musical.ly: https://God.blue/splash.php?url=hk7WrnunvH3vVRP5UmYq7PSvfJmj2GAjjk55V96eaXRKfLw7tk9ovtfjpS5jIzm3HYuvT8WBG6kSUBk0rOrcM88DcTFvIoRgB4PGWMgEOLc_EQUALS_
Take a peek at our Snapchat: https://God.blue/splash.php?url=zZ_SLASH_3T_SLASH_e9jsuRxpHsE_SLASH_tE13G6lKkAj2vAWQs8ZMK5zohxw1oeIWZlfMxLV_SLASH_pfIqTZ_PLUS_UwBS61K_SLASH_iDPc_SLASH_MeUFCX0NJTSGoLzeeQ27OIcQid350_EQUALS_
Love our Instagram: https://God.blue/splash.php?url=uAbXx0ldA_SLASH_dk9PfHsqIXZrUOCbuqoG8wYuk28o0198SrizdK6W0JIabOcpKwAvpJdw6OvEZP443oOEk5ZChoGcVApTj843ClsheVmFNev2I_EQUALS_
Like us on Facebook: https://God.blue/splash.php?url=Vd6R_SLASH_en57F_SLASH_LU6_SLASH_xx9PC_SLASH_95ptFuLeDh_SLASH_UKQreFaocLTcpj7naPANF2PJNpWVkGm3A_PLUS_MJi40pPzEV45Snkn0CMP2X_PLUS_suBuDeeQvUcyapxTxI_EQUALS_
Read more on our site: https://God.blue/splash.php?url=Aey7thKXsXrnDZxyTJWIOsfOcbqSyf5QCs3YWPEPLIuuzPJTaHxesl0xgUsJ5fmNAjoYGSgD_SLASH_ZjLdDFTYSAV5GGNKusJz5JCxz7HqCudDeY_EQUALS_ For the love of animals. Pass it on.
#thedodo #animals #dog #cat #kitten #puppy ...

The post Woman In Romania Spends Days Trying To Catch Terrified Street Dogs | The Dodo Faith = Restored appeared first on MaxJawn.com.


          

"قرع الطناجر"... أحدث أشكال الاحتجاج في لبنان، فما أصله؟   

Cache   

مرة أخرى، يبتكر اللبنانيون وسيلة جديدة لممارسة حق الاحتجاج السلمي ودعم استمرار انتفاضتهم الشعبية حتى تنفيذ جميع مطالبهم.

هذه المرة لجأ الذين تعذر عليهم النزول إلى ساحة تقاطع إيليا في مدينة صيدا إلى "قرع الطناجر" تعبيراً عن الفقر والجوع وليُسمع صوت وجعهم عالياً.

في توقيت واحد، الثامنة مساء 4 تشرين الثاني/نوفمبر، خرج العديد من مواطني صيدا إلى الشرفات وقرعوا الطناجر. كذلك سُمع صوت القرع من داخل المباني المختلفة، محاكاةً لإطلاق أبواق السيارات من قبل دعماً للمسيرات والوقفات الاحتجاجية.

حتى أن بعض الذين نزلوا إلى الشارع حملوا طناجرهم وقرعوا عليها، وأرفقوها بهتاف الثورة اللبنانية الأبرز "كلن يعني كلن" مصاحبةً "كلن فقرونا… كلن نهبونا".

تهويل بـ"الصدفة"

الطريقة الشعبية السلمية البسيطة، وكما جرت العادة منذ بداية الانتفاضة اللبنانية، لم تسلم من تأويلات "نظريات المؤامرة"، إذ علق الإعلامي ومدير مركز الإرتكاز سالم زهران عليها عبر حسابه في تويتر بالقول: "منذ 7 سنوات طلب شيخ ‘الفورة‘ في سوريا (عدنان) العرعور أتباعه بقرع الطناجر ليسقط النظام... واليوم للصدفة قرع طناجر في لبنان!!".

ثم أردف متمنياً "ألا يحصل في لبنان ما حصل في سوريا".

وبرغم أن زهران اعترف في تغريدته بأن قرع الطناجر "ظاهرة قديمة جداً"، لم تكن انطلاقتها في سوريا، رآها "فأل شؤم" على البلد. ورد عليه لبنانيون كثر مؤكدين أنهم ملتزمون السلمية في حراكهم وأن محاولات تخويف الناس من مصائر بلدان أخرى لن تجدي نفعاً.

طقس شعبي عالمي

معلوم أن قرع الأواني أو الطناجر طقس شعبي عالمي للاحتجاج السلمي، تختلف الروايات بشأن نشأته. 

ينسبه البعض إلى شيلي عام 1971 خلال حكم سلفادور أليندي، بعدها بات شائعاً مع تولي الديكتاتور أوغستو بينوشيه، وآخرون يقولون إنه انطلق في الجزائر خلال الثورة ضد المستعمر الفرنسي، وفريق ثالث يرده إلى أعوام ما قبل الميلاد.

وكانت صحيفة "لوموند" الفرنسية قد علقت على طقس "قرع المهارس"، أي قرع الأواني، في الجزائر واعتماده خلال الحراك الشعبي الذي بدأ في 22 شباط/فبراير الماضي، مذكرةً بأنه كان "سلاح التعبئة" ضد الاستعمار الفرنسي عام 1960.

لكن الثابت أنه أكثر انتشاراً في أمريكا الجنوبية، خاصةً فنزويلا والأرجنتين وشيلي وكولومبيا وأوروغواي والإكوادور وكوبا وبيرو والبرازيل.

انتقل في السنوات الماضية إلى فرنسا وكندا (تحديداً في مقاطعة كيبك خلال تظاهرات طلابية عام 2012) وتركيا وعدد من البلدان العربية.

ويمتاز هذا الشكل الاحتجاجي بأنه يمكن حتى أولئك الذين يخشون الخروج إلى الساحات أو لا يستطيعون ذلك، من التعبير عن موقفهم من المنازل.

فلسطين

يعد قرع الطناجر أكثر شيوعاً في فلسطين، فمنذ العام 2010، باتت "مسيرات الطناجر" وسيلة الفلسطينيين لرفع صوتهم إلى الحكومات المختلفة، وربما العالم.

وفي عام 2012، خرجت مسيرة "قرع الطناجر" في الضفة الغربية اعتراضاً على الغلاء وارتفاع الضرائب، تلتها عدة مسيرات في مدينة نابلس في عامي 2013 و2015. وقد شاءها المشاركون رمزاً إلى الفقر والجوع والبطالة.

في نيسان/أبريل 2017، انطلقت مسيرة "قرع الطبول" في فلسطين أيضاً، تحديداً في رام الله تضامناً مع الأسرى الفلسطينيين الذين كانوا في إضراب مفتوح عن الطعام على مدى أكثر من أسبوع، داعين إلى مقاطعة بضائع الاحتلال. ورمز ضرب الطناجر حينذاك إلى شعورهم بالجوع الذي يعيشه الأسرى.

كذلك قرعت في مخيم جباليا (شمال شرقي غزة) احتجاجاً على أزمة الكهرباء وانقطاعها المستمر.

‎قرع الطناجر... أسلوب جديد لجأ إليه اللبنانيون للاحتجاج السلمي، فلم يسلم من الحديث عن "مؤامرة" وراءه ربطته بـ"العرعور" في سوريا، فما أصل هذا الأسلوب وكيف بدأ؟

اعتمد اللبنانيون قرع الطناجر كوسيلة للتعبير السلمي، وسبقهم إلى ذلك كثر في فلسطين والمغرب وتركيا ودول أخرى في العالم... فكيف تحوّل هذا التقليد إلى وسيلة احتجاجية ومن أين بدأ؟

المغرب

في عام 2017، في خضم حراك الريف المغربي، بمدينة الحسيمة تحديداً، قرعت الأواني ربع ساعة، احتجاجاً على ما وصفه ناشطون بـ"الانزال الأمني المكثف" و"عسكرة الريف" و"سياسات الحصار" والتضييق عليهم.

وعرف هذا الطقس في المغرب باسم "الطنطنة" (مشتقة من كلمة طنين).

 

تركيا

قرع الطناجر احتجاجاً على الأوضاع الاجتماعية أو الاقتصادية أو السياسية معروف أيضاً في تركيا. فبعد أن اعتُمد أسلوباً للتعبير عن الغضب من سياسات رئيس الوزراء في عام 2013 والرئيس الحالي رجب طيب أردوغان، تكرر استخدامه في السنوات اللاحقة.

وفي عام 2017، قرع الأتراك الطناجر اعتراضاً على نتائج استفتاء شعبي يمنح الرئيس أردوغان صلاحيات غير مسبوقة.

وفي أيار/مايو الماضي، تظاهر المئات من سكان إسطنبول ضد أمر السلطات بإلغاء انتخابات جرت في آذار/مارس، بعدما فاز فيها مرشح المعارضة. المتظاهرون قرعوا الطناحر من نوافذهم تعبيراً عن استيائهم من إعادة الانتخابات.

الطناجر تقرع في العالم كله

ومطلع العام الجاري، خرج آلاف المواطنين في فنزويلا إلى شوارع العاصمة كراكاس اعتراضاً على سياسات الرئيس نيكولاس مادورو، قارعين الأواني ومطلقين أبواق السيارات.

وقبل نحو أسبوعين، قرع المواطنون في بوليفيا الأواني تنديداً بإعلان فوز الرئيس إيفو موراليس، مؤكدين حدوث تزوير في الانتخابات.

وفي تموز/يوليو الماضي، قرع الآلاف في إقليم بورتوريكو الأمريكي الطناجر مطالبين باستقالة حاكم الإقليم ريكاردو روسيلو بسبب فساد حكومي ورسائل مسيئة. ورضخ روسيلو لمطالبهم بعد نحو أسبوعين من الاحتجاجات المستمرة. 

تكرر القرع على الأواني أيضاً في إسبانيا احتجاجاً، لا سيما في كتالونيا، وكان آخر اعتراض بهذه الوسيلة لدى زيارة الملك فيليبي السادس والعائلة المالكة إلى برشلونة قبل يومين. وسبق أن قرع الكتالونيون الأواني مراراً خلال السنوات الماضية، مطالبين بالانفصال عن إسبانيا.


          

Egypt’s Sheikh Al Sharawi Was No Saint   

Cache   

As soon as journalist Asma Sherif Mounir described the much-revered Sheikh Al-Sharawi as “extremist”, I knew she unleashed huge debate accusing her of blasphemy and even declaring her an apostate. I also predicted that she would apologize and that also happened.

The storm started when Asma asked for recommendations of Sheikhs whose teachings she could benefit from and one of her followers on Facebook suggested Sheikh Al Sharawi and she responded to him that she had followed him when she was young but after a while it became apparent to her that he held “extremist” opinions, and so the huge storm broke out and ended with the broadcaster’s apology.

My prediction was not some sort of prognostication but rather a repetition of what happens whenever anyone approaches Al Sharawi. A year ago, I talked with a friend about the Sheikh and I told him in an attempt to soften my words that “I disagree with some of his opinions”. My friend attacked me and accused me of not understanding anything and that I was not qualified to pass judgement on the “reviver of religion” and he ended his attack with “that’s atheist talk”. I cursed myself then because I had not said that Al Sharawi held extremist opinions that he deserved to be punished for and from that time on I decided not to make an effort to soften my words since the accusations are always at the ready on the other side.

Before explaining the attacks and accusations of apostasy flung at anyone who mentions Al Sharawi, we must ask how the man became a "legend" and turned into a "Saint"? The Sheikh was born in 1911 and rose in the ranks until he became the Minister of Awqaf (religious endowments) in 1976 and his great accomplishment in explaining the meanings of Al Quran was not any different from anyone else’s but what set him apart was how he simplified things and explained them in vernacular Arabic which made him extremely popular. The question is, did he ever cross the red line with government?

In fact, Sharawi didn’t come close to the red lines his entire life and in many cases supported the authorities. The same man who criticized Sadat for the Camp David agreement later stood in Parliament in 1978 and said: "Sadat should not be questioned” which is something that should only be said about God almighty.

In Egypt, it has become difficult to object to the bogus Islamic Banking that Sharawi prided himself for pioneering, or even question his agenda when he urged citizens to deposit their money in companies he just happened to preside over!
Sheikh Al Sharawy, the legend of #Egypt, ordered the killing of anyone leaving Islam and also for those skipping prayers. He issued a Fatwa against those too lazy to pray and ordered women not leave the house except for necessary matters.

During the Mubarak era there was only the famous incident in which Sharawi told Mubarak “if you are our fate then may God make you successful, and if we are your fate then may God help you to endure us” this sentence is often brought up by Sharawi admirers as being an example of championing truth before a ruler despite the fact that it isn’t at all out of the ordinary.

Not approaching the red lines and supporting the regime was enough for the regime to return the favour to Sharawi. The regime hosted Sharawi’s show on its channels when none other existed and in prime time slots. Like for example his Quran explanation program that was broadcast just before iftar during Ramadan, so he entered all homes and became a household name and from there the sanctification of the man began which lasted until his death in 1998.

in 2003 the TV series “Imam of preachers” transformed Al Sharawi into an infallible prophet. The show also saw the return of actor Hassan Youssef to the screen which doubled viewing rates and the moniker “Imam of preachers” was endowed on Al Sharawi and thus the legend began.

Since then the phrase “Sharawi said” has become the final say in any controversial debate. So when the authorities wanted to emphasize Egyptian identity on television after the 30 June coup, they began screening a famous clip of Sharawi speaking about Egypt, with full knowledge that no-one would contest it.

Once a legend is born, it’s difficult to get rid of it and when sanctification occurs, criticism becomes difficult. And this is what happened, we could no longer object to Sharawi’s joy when the Naksa occurred in 1967 (Israel’s victory in the Six-day war) because had Egypt been victorious it would have been a victory for communism. The Sheikh believed that the death of thousands and the loss of land is less disastrous than the embrace of a political doctrine.

It has also become difficult to object to the bogus Islamic banking that Sharawi prided himself for pioneering or even question his agenda when he urged citizens to deposit their money in companies he just happened to preside over!

Sharawy, the legend of Egypt, ordered the killing of anyone leaving Islam and also for those skipping prayers. He issued a Fatwa saying that those who do not pray due to laziness should be chided for three days then killed. Should we not hold this man accountable and place him side by side historically with takfiri sheikhs? The words that issued from him could slay millions in a matter of minutes.

You should also agree to his directions for women not go out unless for necessities, so it’s not permissible for them to go out for a walk for example and this is just the tip of the iceberg when it comes to the ideas of Sheikh Al Sharawi.

Even though it’s easy to access these opinions but because of the sanctification of the man, no-one dares say that these are extremist opinions. Many people fear Sharawi’s followers and extremism has taken roots in our country, so for that reason touching upon this is like playing with fire. There are those who dare expose the falsity of the legend and return him to human status. This happened during the early ’90s with the publication of journalist Ibrahim Eissa’s book “Thoughts threatened with death” which has warned against the man and his dangerous ideas which do not differ a great deal from the ideas of any Islamist. The book was widely critiqued by writers and thinkers.

Now we have learned how the legend came to be and how dangerous it is to question it. Which leads us to ask, Did Sharawi err? Yes, he erred. Did he sin? Yes, he sinned. Is he a Saint? We can say confidently he is not. Did he hold dangerous extremist opinions with an easy conscience? Yes, and if his followers ask why do you constantly criticize the man if you concede he erred and sinned? Then we have agreed that he is just a man, so why be angered by his critics? And therein lies the crux of the matter.

The issue is not the well-deserved criticism of Sharawi, but the criticism of everything resembling him that has been sanctified and rendered untouchable. This cult-like reverence and sanctification of certain figures hurts us. And the list includes Sheikhs, idealogues, princes, sultans and even serial killers. These figures are sacred cows that cannot be criticized and this puts us in the dilemma we are in now. For that reason, it is wrong if we stand by as more sanctification occurs. When someone becomes a sacred cow everything they say is right even if it is wrong and all their fatwas are halal even if they go against the religion itself.

Therefore, those who refuse to criticize Al Sharawi are those who refuse to criticize others like him, they will accuse you of thought terrorism and plague you with questions like “what did you study” or statements like “you are not fit to discuss the sheikh” or “this is the age of deceit” but you cannot stop with these battles for a moment because after each one the halo cracks a little more.

In the middle of these battles, there are those who do not fall into the trap of sanctification and realize that the person who is the subject of debate whether Sharawi or others is just a person who has supporters and detractors.

Imagine how things would be if we stayed silent if we did not speak up and say there are ideas that promote terrorism and are antithetical to the Quran if all lips stayed silent- what would the situation be like? The sacred cows would remain intact, the legends would grow. With these critiques, we point out that these personages are just human and we don’t have to study every aspect of theology to be able to say that there are opinions that we do not like and we don’t have to have certificates in religious studies to criticize a sheikh and finally we will not feel ashamed when we point out fundamentalism. We are here and constantly developing.


          

لا يحب السيسي ويطالب برحيله في 2022... النائب أحمد الطنطاوي يغرد خارج السرب   

Cache   

خلافاً لغالبية نواب البرلمان المصري المعروفين بدعمهم الكبير للرئيس عبد الفتاح السيسي، يعد النائب أحمد الطنطاوي صوتاً مختلفاً، إذ لا يتوقف عن المطالبة بإصلاحات سياسية حقيقية في بلاده، كان أحدثها إطلاقه يوم 3 تشرين الثاني/نوفمبر، مبادرة إصلاحية طالب من خلالها برحيل السيسي عام 2022.

وكان البرلمان وافق بأغلبية كبيرة في نيسان/أبريل الماضي، على تعديلات دستورية تسمح ببقاء السيسي في السلطة حتى 2034، لكن حينذاك خرج الطنطاوي بمفرده ليعلن رفضه هذه التعديلات قائلاً إنه لا يحب السيسي، ولا يثق في أدائه، وليس راضياً عنه، معتبراً أن هذا حقه كمواطن قبل أن يكون نائباً.

وقبل يومين، طرح الطنطاوي مبادرة من 12 محوراً رئيسياً للإصلاح السياسي تهدف لدولة ديمقراطية حديثة، وفق قوله.

وفي مقطع مصور رفعه على قناته الرسمية على يوتيوب، مساء 3 تشرين الثاني/نوفمبر، قال إنه تقدم بمذكرة لرئيس البرلمان علي عبد العال لتشكيل 12 لجنة برلمانية لمناقشة مبادرته من أجل الخروج مما وصفه بالأزمة التي تشهدها بلاده.

وطالب الطنطاوي كذلك بإلغاء التعديلات الدستورية التي تسمح للسيسي بالبقاء في السلطة حتى 2034، على أن يترك الحكم في 2022، ويدعو لانتخابات رئاسية مبكرة لا يكون مترشحاً فيها، بالإضافة إلى إلغاء حالة الطوارئ الكاملة التي تشهدها البلاد، فضلاً عن الإفراج عن المعتقلين السياسيين.

المبادرة التي وصفها مصريون بالجريئة، تضمنت كذلك مناقشة اقتصاد القوات المسلحة، إذ يرى مراقبون أنه نما بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة، إلى جانب إعادة هيكلة الموازنة العامة للدولة، وإعادة هيكلة مؤسستي القضاء والداخلية بما يتناسب مع مواجهة الإرهاب والفساد وفي الوقت نفسه الاتفاقيات الدولية التي وقعتها مصر.

الإعلام المصري يهاجم النائب

وجد الإعلام المصري - المقرب بمعظمه من النظام - في مبادرة الطنطاوي فرصة لمهاجمته واتهامه مجدداً بخدمة أجندة جماعة "الإخوان المسلمين" التي تصنفها الحكومة المصرية جماعة إرهابية. وكثيراً ما تطلق صحف مصرية على الطنطاوي مصطلح "فتى حمدين صباحي المدلل"، في إشارة إلى قربه من المرشح الرئاسي السابق.

على سبيل المثال، رأت صحيفة "الفجر" إنه ما إن تم الإعلان عن المبادرة "حتى سارعت الحسابات الإخوانية والقنوات الإرهابية، لاستغلالها، لإشاعة الفوضى واليأس بين أوساط المواطنين". وقالت الصحيفة المقربة من النظام إن المبادرة "تطرقت إلى الأزمة السياسية، برغم عدم وجود أزمة سياسية في الأساس".

خلافاً لغالبية نواب البرلمان المعروفين بدعمهم الكبير للسيسي، يعد النائب أحمد الطنطاوي صوتاً مختلفاً، وقد طرح مؤخراً مبادرة إصلاحية تطالب برحيل الرئيس عام 2022... فمن هو الطنطاوي وماذا قال لرصيف22 عن مواقفه؟


 انتمى إلى "حزب الكرامة" الناصري الذي أسسه حمدين صباحي وأمين اسكندر، ثم استقال منه رفضاً لترشح صباحي للرئاسة، وعارض مرسي كما عارض السيسي... من هو النائب أحمد الطنطاوي، ولماذا عاد اسمه إلى دائرة الجدل؟

بدورها، تساءلت صحيفة "صوت الأمة" عن "سر التوقيت الغريب لطرح مبادرة عن دولة ليست مأزومة"، معتبرة أن مبادرة الطنطاوي هي "الفوضى بعينها".

"همي الوحيد هو مصر"

يرى الطنطاوي، في حوار له مع رصيف22، أن اتهامات بعض وسائل الإعلام المصرية له بأنه يخدم أجندة الإخوان هي اتهامات لا تستحق الرد، معتبراً أن بعض وسائل الإعلام اختارت أن تدافع عن النظام بتشويه صورة الناس بالكذب.

ويعتبر  أن مبادرته الجديدة تأتي من منطلق خوفه من انفجار مصر في أي وقت، معلقاً بأن الهجوم الذي يتعرض له سببه أنه عبّر عن عدم رضائه عن أداء السيسي، في وقت لا يرحب النظام إلا بالتأييد المطلق.

ويضيف الطنطاوي أن همه الوحيد هو مصر، إذ لا يرغب في أي مكاسب سياسية، ويرى أن النظام يجب أن يدرك أن البلاد تحتاج لحوار وطني شامل يجمع كل المصريين ما عدا المتورطين في العنف، مؤكداً أنه لا ينتظر من أي جهة صك الوطنية.

ويرفض أن يخيّر النظام الحالي المصريين بين العيش والحرية، مؤكداً أن الاختيارين حق أصيل لكل مواطن.

من هو أحمد الطنطاوي؟

ولد الطنطاوي في 25 تموز/يوليو 1979 في مركز قلين التابع لمحافظة كفر الشيخ (شمال مصر)، ودرس في كلية التجارة في جامعة المنصورة، وعام 2008 حصل على دبلوم الدراسات العليا في العلوم السياسية من جامعة القاهرة، ثم الماجستير في العلوم السياسية عام 2013.

انتمى الطنطاوي إلى "حزب الكرامة" الناصري الذي أسسه صباحي وأمين اسكندر عام 1996، وتولى أمانة الحزب في مركز قلين عام 2009، وأصبح عضواً في الهيئة العليا للحزب عام 2011، ثم انتُخب عضواً في المكتب السياسي عام 2012، لكنه استقال في آذار/مارس 2014، اعتراضاً على مشاركة صباحي في السباق الرئاسي أمام السيسي، إذ كان يرى أن الانتخابات الرئاسية وقتذاك لم تكن سوى مسرحية، معتبراً أن صباحي بمشاركته ساهم في ترسيخ الحكم العسكري.

كان الطنطاوي الصوت البرلماني الوحيد الذي طالب السيسي بالإفراج عن الصحافيين الذين اعتقلوا بعد 30 يونيو/حزيران 2013، مندداً بوضع مصر المتردي عالمياً في حرية الرأي والتعبير.

إلى جانب عمله في السياسة، عمل الطنطاوي في مجال الصحافة، وهو عضو في نقابة الصحافيين المصريين، وكتب في جريدة "الكرامة" التابعة للحزب وتولى القسم السياسي فيها حتى عام 2012.

شارك الطنطاوي في ثورة يناير 2011، ثم دعم ترشح صباحي لرئاسة الجمهورية عام 2012، وكان من أشد المعارضين للرئيس الأسبق محمد مرسي، فتظاهر ضده في 30 حزيران/يونيو 2013، لكنه في ما بعد عارض ترشح السيسي لرئاسة الجمهورية لكونه "ضد الحكمين الديني والعسكري على السواء".

رشح نفسه لانتخابات مجلس النواب الأخيرة مستقلاً، وفاز بدائرة دسوق وقلين في محافظة كفر الشيخ، ثم انضم إلى تحالف 25/30 وهو تحالف المعارضة الوحيد داخل مجلس النواب.

عرف عن طنطاوي معارضته الشديدة لاتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية التي قضت بالتنازل عن جزيرتي تيران وصنافير للسعودية، وقد اتهم حينذاك الحكومة بعدم احترام الدستور في إقرار الاتفاقية، كما اتهم النواب بخيانة ناخبيهم بالتنازل عن أرض مصرية، وبلغ غضبه حداً حطم معه الميكروفون أثناء حديثه.

كما كان الطنطاوي الصوت البرلماني الوحيد الذي طالب السيسي بالإفراج عن الصحافيين الذين اعتقلوا بعد 30 يونيو/حزيران 2013، مندداً بوضع مصر المتردي عالمياً في حرية الرأي والتعبير.

في المقابل، كثيراً ما طالب مقربون من النظام برفع الحصانة عنه ومحاكمته. وعلى سبيل المثال، قدم المحامي المقرب من النظام أيمن محفوظ بلاغاً للنائب العام، في حزيران/يونيو الماضي، مطالباً برفع الحصانة عن الطنطاوي، بعدما قبضت السلطات على مدير مكتبه في القضية التي عرفت حينذاك بـ"خلية الأمل".


          

Tutto il mio folle amore - Gabriele Salvatores   

Cache   

avevo letto Se ti abbraccio non aver paura, il libro (che mi è piaciuto molto) a cui si ispira liberamente il film, e nel film si respira l'aria del libro.
gli interpreti sono bravissimi e sono un valore aggiunto della storia e sopratutto Claudio Santamaria e Giulio Pranno sono perfetti, quei due rendono il film indimenticabile.
non perdetevelo, non vi lascerà indifferenti, se siete ancora vivi.
buona visione - Ismaele






Salvatores ritorna al suo primo amore, il Road Movie. E lo ringraziamo per questo.
E' un genere che lo vede maestro, lo ama talmente tanto da autocitarsi facendo dire a Willy la famosa battuta di Marrrakesh Express "Erano anni che non mi divertivo così."
Tutto il mio folle amore (che è una canzone di Domenico Modugno) pur ispirandosi alla vita vera di Franco e Andrea Antonello non è un viaggio all'interno dell'autismo ma un confronto tra due mondi.
Quello disordinato e senza regole di Willy che la genitorialità impone un'inversione di tendenza e quello rigido e abitudinario di Vincent che in questo tour fatto di matrimoni e gare di danza scoprirà l'amore, l'alcool, il sesso, la musica ma soprattutto un modo diverso di vedere la vita nonostante la sua prospettiva.
A rendere magico questo film sconclusionato che avanza a strattoni ma che esplode con vette di poesia ci pensano i tre attori protagonisti decisamente bravissimi.
Un Diego Abatantuono da David di Donatello a cui spettano le battute più belle del film e a cui  Gabriele Salvatores gli riserva il ruolo forse più difficile quello di un uomo che ha deciso di non fare un figlio suo ma di dedicarsi anima e corpo in questo figlio adottato e dotato di una specialità d'animo. Cosa che ne ha assolutamente bisogno visto il cinismo e l'ignoranza che lo circonda. Valeria Golino molto misurata nella sua recitazione ma eccelsa nell'esprimere la bellezza e il tormento interiore di una donna che alla fine del film decide di prendere finalmente in mano la sua vita.
E poi lo strabordante Claudio Santamaria deliziosamente kitch, si è cucito addosso sia nel fisico che nella voce questo Domenico Modugno dei poveri e dei poveracci che lo vanno a sentire nelle sue serate.
E tra un'atmosfera che strizza l'occhio ad  Arizona Dream e Paolo Sorrentino, Tutto il mio folle amore riconsegna ai suoi fan della prima ora un Salvatores delicato e sognante, imperfetto e poetico.
E se la felicità non è un diritto ma una botta di culo, allora imbattetevi nella botta di culo di vedere questo film.
Uscirete felici.

Film riuscito bello ma imperfetto, interessante ma non scorrevole, in alcuni frangenti la sceneggiatura non è indirizzata in alto. Un racconto di basso profilo con intensità fluttuanti come le ‘dimostranze’ di nascita di Vincent (ripete la sua vita più volte nominando i veri genitori e chi lo ha protetto).
Sequenza finale a tre, stile duello senza nessun fuoco: quello dovrebbe ardere dentro; inaspettato (fino ad un certo punto) l’epilogo con ‘nessun’ vero padrone della scena…

Se il ritratto complessivo rimane semplicistico e ritoccato con un velo di zucchero filato, contemporaneamente sviscera una tenerezza irregolare e un istinto primordiale, che assegnano al film tonalità precise. In più, la musica dà un sostegno inequivocabile (ai pezzi dal vivo si aggiungono tracce da easy listening, ad esempio di Ben Harper), così come, preso in piccole dosi (e con le battute giuste), Diego Abatantuono è un valore aggiunto.
In sintesi, questo ritorno al passato di Gabriele Salvatores si fa voler bene, raggruppa parecchi stilemi divincolandosi, anche incautamente, dalla corsia del senno, senza concedere un attimo di tregua, ricercando una libertà di espressione che piega le difese, con un confronto obbligato che promuove i lati nascosti, quelli che invece avremmo bisogno di veder venire a galla.  
Sgangherato e frizzante.

…Salvatores ha annodato i fili di una storia meravigliosa, che racconta in maniera semplice la potenza della diversità e l’importanza delle affinità. Ciò che colpisce è come il rapporto padre figlio fiorisca nelle avversità, fino a creare uno spazio tra loro dove possono fare i conti, con le proprie sventure, con una realtà che non sempre ha gli strumenti per poterti comprendere, aiutare, in cui pochi fortunati hanno l’opportunità di poter mordere la vita. Vincent e Willi partono per un viaggio e disegnano la loro idea di vita, una vita che dovrebbe sempre essere all’altezza delle proprie aspettative. Willi vorrebbe rimanere in viaggio per sempre con lui, perché insieme il mondo è un po’ meno crudele.
Visto da vicino, nessuno è normale, cantava Caetano Veloso. Il bravissimo esordiente Giulio Pranno ricalca con delicatezza, autenticità e anche un pizzico di romanticismo questo piccolo uomo che trasferisce tutto se stesso attraverso baci e abbracci: sempre curioso e tempestoso, il giovane attore Pranno è riuscito a cucirsi addosso questo ruolo così arduo e complesso: è una gemma preziosa per il cinema italiano…

Tutto il mio folle amore di Gabriele Salvatores rifugge qualsiasi velleitaria “autorialità” per porsi come opera popolare, con una schiettezza sentimentale che ha irritato parte della critica; un film che vuole appartenere al pubblico, rendendolo partecipe di un viaggio emotivo, affettivo e di formazione, dalla forma eterogenea e sinceramente ingenuo. L’assenza di ipocrisia, di volontà di manipolazione dello spettatore, mi sembra il dato più evidente di un film che ripone la più grande fede nei propri personaggi e conferisce loro una verità palpabile. E credo che questa ricerca di vero palpitante, questo desiderio di creare un rapporto tra l’esperienza di chi guarda e l’avventura del vivere messa in scena sullo schermo sia un dono che Salvatores, pur con i mezzi di un cinema imperfetto, abbia cercato in ogni modo di consegnarci…

Tutto il mio folle amore è un rimando al Pasolini di Cosa sono le nuvole (uno dei momenti più alti e poetici del cinema italiano) e soprattutto al brano cantato da Domenico Modugno, replicato nel film di Salvatores anche dall’intonatissimo Claudio Santamaria: proprio questa carriera da emulo del cantautore italiano è valsa a Willi il soprannome di “Modugno della Dalmazia”. Ma il folle amore è anche quello che Willi scopre di provare per Vincent, peraltro ricambiato; racchiuso in un guscio di apparente incomunicabilità, il ragazzo è in realtà un centro gravitazionale attorno al quale ruotano per tutta la durata del film i destini di Elena, Mario e Willi.
In Tutto il mio folle amore si nota subito il feeling attoriale che intercorre tra Claudio Santamaria e Giulio Pranno. A tratti, nell’interpretazione di quest’ultimo, sembra di rivedere il Leonardo Di Caprio di Buon compleanno Mr. Grape; e l’accostamento non è per niente azzardato, perché il giovane attore romano esprime un talento cristallino in un primo ruolo cinematografico subito molto difficile. Giulio ci mette tanta fisicità ma anche del sentimento; impossibile non empatizzare con il suo Vincent, vedere per credere…


          

How would you improve the team in January?   

Cache   

.. just been to YouTube to take a look and not impressed!! Seems pretty ordinary, gets involved with players he is marking and appears unable to control himself. Passes back a lot, absolutely nothing special.

          

Comptabilité des propriétés de nos clients à 00:00 6 novembre 2019 GMT   

Cache   

Cliquez sur une ville pour voir la liste des barres d’or correspondante
TOTAL
Coffres-forts (métaux)
SOUS-TOTAL
PSEUDONYME
Cliquer pour dérouler
SILVER12023050

          

Tourtip: Unsung Heroes Too   

Cache   

8 februari 2019

In een nieuwe reeks Unsung Heroes-voorstellingen geven Yorick van Norden en Anne Soldaat een vervolg aan hun eerdere concerten in 2016 en 2017. Ze brengen andermaal liedjes ten gehore van tegen wil en dank in de vergetelheid geraakte helden en heldinnen. Aan al deze muzikanten uit de jaren zestig en zeventig kleeft wel een verhaal van misère of een bizarre samenloop van omstandigheden. Dat vertellen Yorick en Anne er graag bij.

De optredens en het bijbehorende tweede album zijn snedig ‘Unsung Heroes Too’ getiteld. Onder de door het gelegenheidsduo geselecteerde ondergewaardeerde artiesten prijken namen als John Cale, Sandy Denny, Gerry Rafferty, Tim Buckley, Nicky Hopkins en Michael Nesmith. Daarbij zullen de heren ook eigen werk spelen en daar uitgebreid de totstandkoming van uit de doeken doen.

Geconfronteerd met Yorick van Norden & Anne Soldaat krijg je onwillekeurig het gevoel van ‘onder popprofessoren’ te verkeren. Zoals dat tweetal over hun door de grote boze buitenwereld vergeten helden praat, dat is niet alleen pure liefde, maar ook diepgewortelde stielkennis. Liefdevol ontfermen ze zich over prachtsongs, die in een heel enkel geval nog deel uitmaken van het collectieve geheugen, maar dan wel onder een dikke laag roest. 

Elke vergeten parel wordt door de twee weer opgeblonken, waarbij ze zich laten leiden door hun popromantiek, smaak en vakkennis. Alleen als je zelf lid bent van het gilde der songsmeden, en dat zijn zij, dan mag je zo ingrijpend met je tengels aan andermans werk zitten. Het respect en evenzeer de muzikantenpret is groot. Het resultaat is elke keer weer om van te watertanden.

Anne Soldaat (1965) bracht in 2015 zijn gevierde vierde soloalbum Talks Little, Kills Many uit op Excelsior Recordings en toerde afgelopen jaar veelvuldig met Tim Knol. Eerder was hij als gitarist, zanger en songschrijver actief in de band Daryll-Ann en speelde hij bij diezelfde Tim Knol en Clean Pete.

Yorick van Norden (1986) bracht afgelopen jaar zijn alom geprezen en met een Edison nominatie bekroonde album The Jester uit. In 2015 debuteerde hij met Happy Hunting Ground op Excelsior Recordings en werd kort daarop uitgeroepen tot NPO Radio 2 Talent. Eerder was hij frontman van de Haarlemse band The Hype.

Yorick van Norden & Anne Soldaat: Unsung Heroes Too: 2 maart in De Tamboer, Hoogeveen; 14 maart in Metropool, Hengelo; 16 maart in De Tuin, Leusden; 17 maar in Aan de Slag, Culemborg; 21 maart in De Meerse, Hoofddorp, 22 maart in Lewinski, Sneek; 23 maar in West End Theater, Terschelling; 24 maart in De Roode Bioscoop, Amsterdam; 26 maart in Verkadefabriek, Den Bosch; 31 maart in Patronaat, Haarlem; 4 april in De Harmonie, Edam; 5 april in MiCasaSuCasa, Baarn, 6 april in De Amer, Amen; 7 april in Fluor, Amersfoort.

Afbeelding

Unsung Heroes Too

Video


          

Tourtip: Yorick van Norden   

Cache   

28 september 2018

Yorick van Norden bijt de spits af in de serie Heaven Presents… In het verleden hebben we de naam van het blad sporadisch verbonden aan concerten. Dat doen we vanaf nu vaker. Gewoon omdat we vinden dat sommige uitstekende maar nog te onbekende artiesten best een opkontje kunnen gebruiken. Van Norden is een artiest die we een zeer warm hart toedragen. Zijn recent verschenen tweede album The Jester is een welluidend staaltje heavenly music. Talloze verwijzingen en echo’s naar zijn favoriete jaren zestig, en toch muziek van nu met een duidelijk eigen signatuur.

In het magazine dat nu in de winkel ligt staat een groot interview met Van Norden, waarin hij natuurlijk ook praat over zijn nieuwe plaat The Jester, de de opvolger van zijn solodebuut Happy Hunting Ground. “Ik wil me voornamelijk als songschrijver blijven ontwikkelen, niet in herhaling vervallen. De nieuwe nummers zijn soms wat abstracter, qua vormen, sfeer en toonzetting. Mijn eerste soloplaat had veel energieke uptempo nummers, zoals ik vroeger met The Hype speelde. Maar ik heb ook veel kleinere liedjes geschreven. Ik had het gevoel dat ik genoeg had om een experiment aan te gaan door zulke nummers op de plaat te zetten. Dat is een heel andere benadering, de band loslaten en liedjes opbouwen vanuit de prille essentie van gitaar of piano en stem, en dan kiezen voor klassieke orkestratie. De helft van de plaat is vanuit dat idee gearrangeerd. Winter zing ik drie-, vierstemmig, soms wel twaalf stemmen tegelijk. Een soort Beach Boys-manier. Het lijkt een kerstnummer, met opzettelijk veel clichés in de eerste twee coupletten, snowflakes falling, Santa calling, maar het laatste couplet veegt dat hele kerstidee weg. Clichés benoemen om het contrast te vergroten. Ik hoorde dat mijn oude gitaardocent heel ziek was en waarschijnlijk zou overlijden. Ik weet nog dat ik daar als tienjarig jongetje heen ging, hij heeft me zo veel geleerd. Ik schreef vanuit het gevoel dat het altijd winter zou blijven. Gelukkig leeft hij nog.”

Zie ook: Yorick van Norden in Amerika

Heaven Presents… Yorick van Norden: 30 september, Platoplanet, Groningen; 5 oktober De Amer, Amen; 6 oktober, Molen De Ster, Utrecht; 12 oktober, Mezz, Breda, 27 oktober, Victorie, Alkmaar; 28 oktober, Underground, Lelystad.

 

Afbeelding

Yorick van Norden

Video


          

Yorick van Norden in Amerika   

Cache   

18 augustus 2018

We gaan onder de noemer 'Heaven Presents...' ons sterk maken voor bijzondere artiesten die een groter publiek verdienen. De eerste artiest waarmee wij een bijzondere samenwerking aangaan is Yorick van Norden. In de jongste Heaven kon je alvast lezen over zijn bijzondere nieuwe album The Jester dat op 14 september zal verschijnen bij Excelsior Recordings en de komende maanden zal Yorick met zijn band onder de noemer 'Heaven Presents... Yorick van Norden' door het land reizen. Deze week verscheen zijn nieuwe singleTrain In The Station (beluister hier).

Lees hieronder alvast het eerste deel van het reisverslag dat hij speciaal voor Heaven bijhield tijdens zijn reis naar de Verenigde Staten. Op haar verzoek bezocht hij de ernstig zieke Dawn Tessman Visser (48), die een groot fan is van de Haarlemse musicus.

Maandag 9 juli

Rond het middaguur vertrok ik vanaf Schiphol met een rechtstreekse vlucht van Delta Airlines naar Minneapolis. Om er zeker van te zijn dat ik mijn Martin D-35 gitaar uit 1976 als handbagage mee zou mogen nemen, had ik alvorens mijn vluchten te boeken al het nodige speurwerk verricht. Er bleek een website te zijn van een muzikantenvakbond waarop alle grote internationale luchtvaartmaatschappijen werden gerangschikt op hun beleid ten aanzien van vliegende musici. Sommige maatschappijen kregen een groen stoplicht, anderen een oranje stoplicht, maar verreweg de meesten het rode.

Dankzij het in-flight board entertainment, een gezellige buurvrouw en het naar luchtvaartmaatstaven goede eten en drinken vloog de negen uur durende reis letterlijk voorbij.

De muziekselectie aan boord verdient overigens nog een vermelding. Het aanbod was beperkt, maar zeer opvallend: meerdere liveplaten van Frank Zappa uit de jaren 80 (doe mij maar Zappa's werk uit de jaren zestig en vroege jaren zeventig) en de geweldige Sunshine Tomorrow 2 compilatie van The Beach Boys. Voor de gemiddelde passagier niet de meest voor de hand liggende titels naar het mij leek, geweldig! Om 14:50 uur plaatselijke tijd landde ik in Minneapolis, waarna ik Dawn en John voor het eerst ontmoette. Toen we elkaar enkele dagen eerder hadden gezien en gesproken via Skype had ik er al een heel goed gevoel bij, wat direct werd bevestigd bij onze eerste ontmoeting: wat een ontzettend lieve, warme, hartelijke mensen! We vertrokken naar hun huurhuis in de wijk East-Harriet om mijn spullen weg te brengen, waarna we de rest van middag doorbrachten op een steiger aan het prachtige Lake Harriet. Terwijl we met onze benen in het verfrissende water van het meer bungelden zwom er plots een schildpad voorbij. Eenmaal thuis gekomen ben ik even gaan zitten op de bank die Dawn en John 'the narcoleptic couch' noemen. Ik heb het geweten. Jetlag. Ergens halverwege de nacht werd ik er wakker, waarna ik toch maar naar mijn logeerbed ben geslopen voor het vervolg van de nacht.

Dinsdag 10 juli

Vanmorgen brachten we een bezoek aan Saint-Paul. Saint Paul vormt samen met Minneapolis de tweelingstad Minneapolis-St. Paul. De steden liggen naast elkaar en lopen zelfs in elkaar over.  Ondanks het feit dat Saint Paul slechts 300.000 inwoners telt tegenover de 422.000 inwoners van Minneapolis, is Saint Paul de hoofdstad van de staat Minnesota. In Saint Paul wachtte ons een rondleiding bij Minnesota Public Radio, oftewel MPR. De in 1967 opgerichte publieke staatsomroep huist in een enorm pand in downtown Saint Paul en behelst 46 radiozenders met een totaal bereik van circa 18 miljoen luisteraars per week. De rondleiding bracht ons dan ook langs talloze redactievloeren, archieven, radiostudio’s, een opnamestudio en zelfs een grote theaterzaal. Tijdens onze rondleiding ontmoetten Michael Barone. Dawn heeft ooit als grafisch vormgever voor MPR’s popzender The Current gewerkt en zij vertelde mij dat iedereen altijd een beetje bang was voor Michael, aangezien hij zo’n vakidioot was dat hij vaak weinig op had met ‘small talk’. Michael presenteert het programma Pipe dreams, gespecialiseerd in klassieke orgelmuziek. Toen hij hoorde dat ik uit Nederland kwam lichtten zijn ogen op en ontstond er tegen alle verwachtingen in een ontzettend leuk gesprek. Michael was namelijk jaren eerder een aantal keer in Nederland geweest om beroemde pijporgels te bezoeken in diverse kerken. Haarlem, Alkmaar, Amsterdam; hij was er allemaal geweest. Eigenlijk was Michael een oude hippie met een enorme passie voor klassieke muziek. Hij gaf mij drie cd’s uit zijn Pipe Dreams reeks cadeau en wij rondden onze rondleiding af.

Na een typisch Amerikaans ontbijt met pancakes en Maple Syrup bezochten we de Mississippi. Nooit geweten dat de rivier ook door Saint Paul stroomde. M’n gedachten dwaalden af naar de Mississippi Delta. Ik dacht aan oude blues helden en ik dacht aan Jeff Buckley, die in de rivier zijn noodlot trof.

We vervolgden ons bezoek aan de stad met een kijkje bij het Science Museum of Minnesota, alwaar in de Omniversum-bioscoop de documentaire Dream Big: Engineering Our World was te zien. Een indrukwekkende film over bouwkundige wonderen van over de hele wereld – van de Chinese muur en ’s werelds hoogste wolkenkrabbers tot aan onderwaterrobots en solarwagens.

Er is ook een Omniversum in Den Haag, maar deze heb ik helaas nog nooit bezocht. Ik ben ook nog nooit bij de Zaanse Schans geweest. Zo gaat dat soms wanneer je in de nabijheid woont van iets unieks; je neemt het voor lief.

Na een korte ‘nap’ vertrokken we rond etenstijd naar Minneapolis voor mijn eerste concert op Amerikaanse bodem, in The Aster Café. Zo gewichtig als ik het nu omschrijf beleefde ik het overigens helemaal niet hoor. Maar ik keek er wel ontzettend naar uit.

The Aster Café deed me enigszins denken aan de Waag in Haarlem, een plek waar muziekliefhebbers onder het genot van speciaalbieren en kwaliteitswijnen samenkomen om zittend naar concerten van singer/songwriters te luisteren.

Om niet in de problemen te komen met de autoriteiten was ik slechts aangekondigd als ‘mystery guest’. Hoofdact was Todd Eckart, zowel in verschijning als in klank een soort kruising van Roy Orbison en Chris Isaak. Na een korte soundcheck eenmaal begonnen aan mijn show kwam ik er na één nummer achter dat ik geen seconde had nagedacht over het feit dat ik tussen de nummers door natuurlijk in het Engels mijn verhalen zou moeten vertellen. Op zich niet zo’n probleem, maar wel ietwat onwennig. Ik kan enkele accenten imiteren, van ‘posh English’ tot ‘scouse’ of 'mancunian', maar dat vind ik altijd een beetje nep om als Nederlander te doen. Schotten, Ieren, Australiërs; ze spreken allen een vorm van Engels met een zeer eigen accent. Dus waarom zou ik niet gewoon als een Nederlander mogen klinken? Vinden ze vaak alleen maar sympathiek. Tegelijkertijd stoor ik me altijd aan steenkolenengels. Wat is het leven soms toch moeilijk. Een bekend grapje over de Engelse uitspraak van toenmalig premier Wim Kok dat mijn leraar Engels mij ooit vertelde ging ongeveer als volgt: Kok: ‘Do you fok horses, Mr. Clinton?’ Clinton: ‘Pardon?’ Kok: ‘Yes, paarden!’

Het was een fijn optreden en na afloop dronken John en ik beiden een heerlijke whiskey old fashioned, John's specialiteit. Fijn om whiskey te mogen schrijven, het is één van de zeldzame gevallen waarin ik de Amerikaanse spelwijze rijker vind dan de Engelse.

Woensdag 11 juli

Vanmorgen met Dawn en John een Skype interview gegeven voor de website van De Telegraaf. Vervolgens de auto gepakt om van Minneapolis naar Chicago te rijden. Nadat ik Dawn tijdens onze eerste mailwisselingen had verteld over mijn Amerikaanse familie in Illinois had ze enthousiast geantwoord met de woorden: ‘I LOVE it that you have family in the Chicago area! John and I will take time off of work, and we'll road trip there together! It's less than 7 hours away from us!’. Een mooier voorbeeld van een cultuurverschil tussen Amerikanen en Europeanen kan ik zo makkelijk niet bedenken. Met zeven uur rijden zit je een uur onder Parijs. Dat is voor ons Europeanen toch wel een reis om even goed over na te denken alvorens deze te maken. Maar naar Amerikaanse maatstaven is het een haast onmogelijk grote toevalligheid, dat je zo vlakbij familie hebt wonen.

Ik vond het een geweldig voorstel en keek dan ook enorm uit naar de roadtrip. John besloot de avond van tevoren niet mee te gaan omdat hij helaas te veel werk had liggen om er twee dagen tussenuit te kunnen knijpen. Rijdend door Minnesota viel het me op hoe Europees, haast Nederlands het landschap in deze staat er eigenlijk uitziet.

Ik herinner me nog het verhaal dat 3voor12 ooit publiceerde over Bob Dylan, die bij bezoekjes aan Nederland volgens de legende steevast afreisde naar Groningen omdat de omgeving hem zo deed denken aan Duluth, Minnesota waar hij opgroeide.

Ik dacht na over de migranten die de oversteek naar de Nieuwe Wereld besloten te maken in de hoop op een beter leven en over hoe vele Europeanen besloten moeten hebben om in deze omgeving te gaan wonen, omdat het ze aan thuis deed denken. ’s Avonds zou ik erover lezen en bleek inderdaad dat Minnesota sinds de 19e eeuw vooral werd bevolkt door grote groepen Duitsers, Noren, Zweden en Nederlanders.

Terwijl we vanuit de auto Chicago in de verte zagen opdoemen spookte Sufjan Stevens door mijn hoofd met zijn briljante liedje Chicago van zijn meesterwerk Illinoise.

Omdat het vanaf de rand van de stad nog een uur zou duren om naar ons hotel downtown te rijden besloten we onderweg te stoppen om te eten bij een restaurant met de veelbelovende naam Thai Lagoon. Het eten was zeer smaakvol, maar haalde het toch niet bij persoonlijke favorieten als Bird in Amsterdam of Erawan in Haarlem.

Later  die avond kwamen we aan in The Whitehall Hotel, door Dawn omschreven als een ‘fancy pants hotel, with valet parking’. Er was geen woord van gelogen. Een waanzinnig mooi hotel op een geweldige locatie.

Donderdag 12 juli

Hoewel de bedden van het Whitehall Hotel heerlijk lagen, heb ik toch slecht geslapen. Sinds het verschijnen van het artikel over mijn reis in de Telegraaf werd ik gedurende de hele nacht regelmatig geappt en gebeld door verschillende redacties. Hartstikke leuk natuurlijk en bijzonder onverwacht ook, maar ook wel lastig door het flinke tijdsverschil van zeven uur. Het goede ontbijt in de hotellobby deed gelukkig wonderen en ik merkte daarnaast dat alle opwinding over de reis me ook wel een dosis energie gaf.

Door het geplande bezoek aan Champaign later die dag, hadden we helaas niet de tijd om Chicago uitgebreid te bekijken. Er waren wel musea die ik had willen zien en ook 2120 S. Michigan Avenue, de bekendste locatie van de Chess studio’s en tevens de titel van een Rolling Stones nummer, stond op m’n verlanglijstje.

Wat we nog wel hebben kunnen doen was het maken van een prachtige wandeling door de Magnificent Mile wijk en een bezoek aan Ohio Street Beach aan Lake Michigan. Vanaf deze locatie heb je een prachtig uitzicht op de stad. Uiteraard hebben we ook even een kijkje genomen bij Marina City, een appartementencomplex aan de oever van de Chicago River. Het complex bestaat uit twee torens van elk 179 meter hoog en de onderste 19 verdiepingen zijn parkeerplaatsen.

De torens van Marina City kende ik van de hoesfoto van Wilco’s Yankee Hotel Foxtrot. Een iconische plaat en dito staaltje architectuur.

Begin van de middag stapten we in de auto voor de reis naar Champaign-Urbana. Champaign is een universiteitsstad in de Amerikaanse staat Illinois. Mijn oudoom en oudtante Tom en Louisette Zuidema hebben er een groot deel van hun leven doorgebracht en mijn achternichtjes Paquita en Annegien en achterneef Lucho zijn er allen geboren. Oom Tom, zoals we hem altijd noemden, was in 1927 geboren in Haarlem als oudere broer van mijn opa Bert. Na zijn studie Antropologie studeerde hij Spaans in Madrid en verhuisde in 1957 naar Peru. In 1964 publiceerde hij zijn eerste boek, genaamd The Ceque System of Cuzco en ging hij lesgeven in San Cristóbal aan de universiteit van Huamanga. Na drie jaar verhuisde het gezin naar de Verenigde Staten en begon hij als hoogleraar Anthropology and Latin American and Caribbean Studies aan de Universiteit van Illinois in Urbana-Champaign. Door de jaren heen reisde het gezin geregeld naar Nederland voor familiebezoek en we zagen elkaar dan ook zeer regelmatig. Ik vind het jammer dat ik Tom en Louisette nooit in Champaign heb kunnen bezoeken terwijl ze nog leefden, maar heb altijd alsnog graag eens willen zien waar ze het grootste gedeelte van hun levens hebben doorgebracht.

Direct was ik gecharmeerd van het universiteitsstadje; de mooie huizen en gebouwen, de haast Europese sfeer en het vele groen. Op enkele honderden meters van de universiteitscampus arriveerden we halverwege de middag bij het voormalige huis van de familie Zuidema. Ik stapte uit de auto om de straat en het huis eens goed in me op te nemen. Wat bijzonder om hier te zijn! Hier was het dus, waar ze hun leven hebben doorgebracht. Wat een moedige stap moet het geweest zijn om al het bekende achter hun te laten voor dit grote avontuur. Maar wat moet het hier ook fijn geweest zijn. Terwijl we een aantal foto’s maakten van het huis kwam de overbuurvrouw naar buiten. Ze had waarschijnlijk direct haar vermoedens, het zal vast niet elke dag gebeuren dat toeristen foto’s nemen van dit willekeurig huis in deze willekeurige straat. Ze bleek mijn oudoom en oudtante goed gekend te hebben, bevriend met ze te zijn geweest. Vooral met mijn oudtante, Tom was altijd vooral in de weer met zijn boeken. Vele mooie verhalen volgden en ze wist mij echt een inkijkje te geven in het dagelijks leven van de laatste jaren van Louisette en Tom. Over hoe Tom dagelijks naar café Strawberry Fields liep voor een kopje koffie en The New York Times en hoe hij ook wandelend naar de campus ging. Ze nam ons mee naar het huis van mijn achternichtje Annegien, een paar straten verderop. Voor mijn reis hadden we contact gehad, maar helaas zat ze deze week in Maine.

Toen we afscheid namen gaf ze mij één van haar dichtbundels cadeau met daarin een prachtige eulogie, opgedragen aan Louisette. Later stuurde Gale me nog een heel lief e-mail bericht:

‘I couldn't remember your last name but I thought the encounter was lovely and at dinner that night I was going to tell my daughter (who is 20) about it.  So I said, ‘So I met this guy named Yorick...’ and before I could get any further her eyes got really wide and she said "Yorick the Musician???? and then she immediately calmed herself and kind of laughed at herself and said, “no he lives in Holland.’  And I said yeah I think that’s him – he's related to Tom and Louisette – and she ran and got her phone and said....This guy?  I said, I think so.  Turns out a friend of hers at college (in Kentucky) is a big fan and introduces everyone to his music.  Anyway I thought that was a good coda to the day.’

Wat een bizar toeval! Alsof het al niet gek genoeg was dat Dawn mijn muziek had leren kennen in Minneapolis.

Na een bezoek aan café Strawberry Fields vervolgden we onze reis naar de campus. Helaas was de universiteit door de summer break nagenoeg verlaten. Bij de afdeling Antropologie in de gang hing een grote wereldkaart met daarop geplaatst gekleurde punaises met vlaggetjes met namen. Op het vlaggetje bij de in Cuzco, Peru geplaatste punaise stond ‘Zuidema’. Ontroerend.

Vrijdag 13 juli

Het grootste gedeelte van vandaag stond in het teken van de terugreis naar Minneapolis, vanaf ons motel in Rockford een slordige 540 kilometer. ’s Avonds bezochten we ‘REBEL REBEL: ROCK FOR PUSSY XIV — A TRIBUTE TO DAVID BOWIE’ in de legendarische concertzaal First Avenue, voorheen bekend als The Depot, Uncle Sam’s en Sam’s. In de nachtclub begon het succes van menig artiest uit de Twin Cities (zoals bijvoorbeeld Prince, The Revolution, The Replacements, Hüsker Dü, Soul Asylum en The Jayhawks) en daarnaast stond bijna iedere bekende Amerikaanse popartiest die sinds de jaren zeventig opkwam er weleens op de planken. Ik was dan ook erg benieuwd naar dit stukje pophistorie.

Van tevoren was ik een beetje huiverig geweest voor het bezoeken van deze avond, aangezien ik nooit zo gecharmeerd ben geweest van tribute bands. Ironisch misschien, daar ik zelf ook wel eens op de planken sta met eerbetonen aan The Beach Boys, The Summer of Love, Elvis, Frank Sinatra’s Watertown etc. 

Maar ik vind de meeste tributes simpelweg niet smaakvol en goed uitgevoerd. Als er dan ook nog eens opplaksnorren, pruiken en replica’s van iconische outfits in het spel zijn weet je meestal wel hoe het laat is. Plat spektakel en goedkoop entertainment winnen het nogal eens van goede sounds en een smaakvolle songselectie. ‘Het laaghangende fruit plukken’, noemde Anne Soldaat dat eens zo mooi in het persbericht van onze muziekvoorstelling Unsung Heroes

Maar de Bowie tribute night was ontzettend goed. De creme de la creme van de alternatieve popscene van Minneapolis stond op de planken. Een eerbetoon van liefhebbers voor liefhebbers. Smaakvol. Dawn en John hadden gelijk, deze jaarlijks terugkerende avond was zeer de moeite waard en First Avenue was een fantastische venue.

Heaven Presents... Yorick van Norden: 15 september in Patronaat, Haarlem; 30 september in Platoplanet, Groningen; 5 oktober in De Amer, Amen; 6 oktober in Molen De Ster, Utrecht; 12 oktober in Mezz, Breda; 27 oktober in Victorie, Alkmaar; 28 oktober in Underground, Lelystad.

Afbeelding

Kranteartikel over Yorik en Dawn

Video


          

Tests: Vai atpazīsti vecās latviešu dziesmas pēc ekrānšāviņa?   

Cache   

The Diāna 27 komentāri Skatīt bildi

Gacho, Ozols, Lauris Reiniks un pat grupa F L Y



[source]https://God.blue/splash.php?url=XgmLZ60zyWyklq_PLUS_EoYO6QKPNfZKOEsfQukkniyrDellEW0TY4L_SLASH_WIZogWwieCo8F1PuaCH_PLUS_tPjz3YG0Vt1U5_SLASH_jT62k9aWXetUcFTUGrjl4Mqvxi_SLASH_AsH1vuUlMWuAXVL9iy_SLASH_6Sx6IxU0Z1QkiurGkl3dt3ZsmlMZRGqV1zX9nJ_PLUS_JEyNLPYcnASnreLLJQ9Dy5sZaDXP78HLjkpFgEwSXkQ30sE49Lcf0tN9yqUDYQxTM_EQUALS_[/source...


          

Armagedons ir sācies   

Cache   

blusu_kerajs 6 komentāri Skatīt bildi

Jaunās tehnoloģijas izskatās baisi!



No otras puses, ja karos tikai roboti, tad mēs paši varēsim sēdēt pie TV ekrāniem, un 'kariņu' vērosim kā jautru datorspēli :winks:



[source]https://God.blue/splash.php?url=SZqWFwJmzRqr3kA_PLUS_gvwGTXcj8swFOy8f0waiWJFuQslTf8P9_PLUS_glOXduERyFrLLKjyD792fLI0HBTTJyp8W6vafp2vKUOxSUMLUOHuMbaWyY_EQUALS_[/source...


          

Re: Abgebrochene Picks noch zu gebrauchen?   

Cache   

von Lock68BN (Verfasst Gestern 16:48)

ICHPICKDICHDUABUS hat geschrieben:Das wird eher nix, 0,6 Millimeter sind da zu viel


Wo ist das zu dick ?
Für ein Tubular Schloss ist das doch genau richtig.
Siehe hier https://God.blue/splash.php?url=E92zhFQML264bOsvov9iyv9Dx_SLASH_wSjzBu_SLASH__SLASH_s7LqQPFCs5gToGi0dmRYjTynX3W69t6SPg5MEx4MrArvTYCOjxPVF7R8g5mkaqouFC98MRkQjbBY_PLUS_rBaUHGTBW6NL2FRVc
Benutze da auch einen abgebrochenen Pick für .

Auf die schnelle habe ich jetzt nur das gefunden https://God.blue/splash.php?url=TR_SLASH_ZaM_SLASH_kPthRQmzgzGK6ny2K64EKA_PLUS_q_SLASH__SLASH_YDU1IRsRqY38dJ4_SLASH_4avKCMLcJs42gHJbgV2H6OGnwoySlv1JgliF3jDWdFb2OOKhDOVkHQRflsC5rpuG5z7Nw_PLUS_en3bzkUU_SLASH_
Als Messer geschliffen bekommt man auch schon mahl ein Schloss auf die schnelle auf.

Abgebrochene Picks noch zu gebrauchen?

          

богдан хотел прекратить расследование преступлений во время Майдана и преступления Януковича   

Cache   

Руководитель Офиса президента Украины Андрей Богдан призвал прекратить расследование преступлений во время Революции Достоинства и преступления Виктора Януковича и его окружения. Об этом сообщает info24.in.ua со ссылкой на СМИ.





Об этом сообщил бывший начальник Управления спецрасследований Генеральной прокуратуры Украины Сергей Горбатюк в интервью »Прямому».


По его словам, это произошло в конце встречи с президентом Украины Владимиром Зеленским.


«На той встрече с Зеленским он подошел (Богдан – ред.), в завершение этой встречи он подошел.


Он, не зная о сути, сказал: «Не расследовались дела, не расследовались в отношении убийств правоохранителей. Я же вам говорил, Владимир Александрович». А он (президент Владимир Зеленский ред.) говорит сам: «Как же не расследовались, если мне только что доложили, что есть результаты?». «Значит, тогда уже не надо расследовать. Все расследовано – и убийства протестующих, и убийства милиционеров. Значит, все, дальше не надо расследовать».


Да нет, говорю, надо расследовать, и много еще до завершения. И, в первую очередь, в отношении организаторов и нужны изменения в закон. И этот же вопрос президента о внесении изменений в закон, который разблокирует возможность применения заочного судопроизводства.


Он говорит: «Нет, это не вопрос президента. Будете рассказывать новому генеральному прокурору».


Я говорю: «Плюс, еще преступная организация Януковича, экономические преступления подлежат расследованию». «Да нет, о чем вы рассказываете? Какие экономические преступления? О чем вы рассказываете?». И потом он уже перевел тему на то, что вас следующий ждет…» – рассказал Горбатюк.


По его словам, Богдан говорил об этом серьезно.


«Я, возможно, преувеличиваю с точки зрения эмоциональной, но суть такая была. То есть переход от того, что ничего не расследовано. А потом до того, что надо расследовать», – отметил Горбатюк.



Источник: “https://God.blue/splash.php?url=SCbX9b2p0iMdQYJQGXm3EXiQMQXM4PGGBckgciOMMqXBeBi70Wc8_PLUS_9IOduXeGiN0_SLASH__SLASH_j_SLASH_lvEWzZz6DNA8OlGPrgqSmaj1_SLASH_SfJaWeDA5LH324_EQUALS_”


          

THE KOREAN WAR: COMMUNIST SUBHUMANS BUTT KICKED BY AMERICAN PATRIOTS   

Cache   


          

FBI ADMITS THEY FRAMED GENERAL FYNN   

Cache   


          

DEMS IGNORE THE DANGEROUS FAILED NARCO STATE OF MEXICO!!!   

Cache   


          

TRUMP DECLARES WAR ON VIOLENT MEXICAN DRUG CARTELS (DOES THIS MEAN U.S. MILITARY WILL INVADE MEXICO?)   

Cache   


          

RAND PAUL WILL RELEASE THE NAME OF THE WHISTLE LEAKER-TRAITOR-SPY ON 11-6-2019   

Cache   


          

TRUMP IMPEACHMENT WILL DOA AT THE SENATE (IF IT GETS THAT FAR)   

Cache   


          

PRESIDENT TRUMP IS QANON!   

Cache   


          

THIS LEFTIST BLACK RACIST PIG NEEDS AN ASS KICKING!   

Cache   


          

DS] Walked Right Into The Trap,Precedent Was Established,Epstein Coverup   

Cache   


          

Patriots Just Created An Economic Strike Force, Preparing For The Transition   

Cache   


          

GLOBALISTS PANIC! Leaked ABC News Video EXPOSES EPSTEIN COVER UP!!!   

Cache   


          

President Trump vs The Deep State Shakedown   

Cache   


          

ABC HAD THE EPSTEIN STORY IN 2016 BUT WANTED TO PROTECT HILLARY AND BILL CLINTON   

Cache   


          

BOMBSHELL POLL: Macron LOSES to Marine Le Pen for FIRST TIME!!!   

Cache   


          

The public Plot in China to assassinate me!   

Cache   


          

"There's gonna be a civil war"   

Cache   


          

EXPOSED: THERE ARE STILL HUNDREDS OF THOUSANDS OF OBAMA HOLDOVERS IN OUR GOVERNMENT!!!   

Cache   


          

#EPSTEIN COVERUP: Gains Momentum- Something Big Is Coming!   

Cache   


          

Q: 93 Days of Darkness Explained?   

Cache   


          

MSM/[CB] Go All Out To Stop Trump From Cutting Rates Again, It Will Fail   

Cache   


          

El streaming gratuito y con anuncios es la apuesta de YouTube Originals   

Cache   

Después de probar ambos esquemas de negocio, YouTube ha preferido buscar la producción de contenido para micro audiencias y con estrategias comerciales muy enfocadas.

          

Sales: Sr. Sales Executive - Fire Service Agreements - Las Vegas, NV (PUSH) - Las Vegas, Nevada   

Cache   

Sr. Sales Executive - Fire Service Agreements - Las Vegas, NV (PUSH) - Las Vegas, United States of America - SiemensSkip to Main Content Our Stories FAQS My Dashboard Toggle navigation My Dashboard Global Applications US Applications Our Stories FAQS Careers Home Search Jobs Back Sr. Sales Executive - Fire Service Agreements - Las Vegas, NV (PUSH) Las Vegas, United States of America Sales ****** Smart Infrastructure Share Job Job Description Are you passionate about solving some of the world's most pressing challenges? Are you interested in developing your career path within a global technology powerhouse which empowers employee creativity to change, challenge, and influence our business and customer relationships? This is the career for you! SIEMENS Smart Infrastructure is seeking a confident and self-motivated and technical Senior Sales Executive to grow our Fire Service Agreement business in the Las Vegas, NV area in vertical markets such as Healthcare, Corporate Real Estate, Data Centers, K-12, Universities, Federal, and State facilities. Using your technical and financial expertise, along with your critical thinking and negotiation skills, you will help tailor our customer's needs into winning solutions, for direct end-user service market. Highlights NO CAP COMMISSION STRUCTURE: this will allow you to grow your accounts as much as you want.the sky's the limit! Leverage the Siemens Smart Infrastructure Service & Product portfolios in expanding your customer base. Excellent benefits: starting from day one of employment, benefits include medical/dental/vision/life, matching dollar-for-dollar 401K up to 6%, generous Paid Time Off, and company vehicle program Quick ramp-up time: Siemens new Ready To Sell Development Program: A structured sales development program that provides new sales hires with a one-year plan for learning about the products, processes, and people that will help them achieve their performance targets in the least amount of time. Responsibilities Establish contact with prospects and qualify potential buyers of Service Agreements by scheduling sales calls, following up of leads and utilizing outlined marketing strategies for commercial building system products to include automation controls, fire alarm, total fire life safety service offerings, electrical, and mechanical systems Position Siemens as an industry leader among service providers and position service as a key Siemens differentiator to customers and prospects Prospects and customers would include new and existing Siemens installations and installations of 3rd party automation, electrical, fire, and mechanical products and solutions Jointly works with the multiple levels of the customer's organization to understand and document their business and facility goals and how success is measured. Aligns the customers objectives with services to ensure that their building systems perform as required to achieve their facility and business goals Develop value-based sales proposals, estimates, specifications, and presentations. Works with operations, finance, legal and other inside and outside resources as needed to complete a compelling proposal and close the sale Follow through on sold projects to ensure satisfactory completion. Ensures a smooth sale to operations turnover and monitors progress Assist in resolving collections and other customer satisfaction issues as needed Stay involved with the customer to grow the Service Agreement when renewed by proposing additional customer valued services from the comprehensive Siemens portfolio Prepare accurate and thorough sales activity reports, forecast reports and expense tracking Participate in sales department meetings, workshops, training, and professional development seminars Actively involved and participates in civic and professional and industry organizations such as NFPA, BOMA, ASHE, IAHSS, ASIS, SIA, NBFAA, AFAA, ESA, and etc. Keep current on automation, electrical, fire and mechanical market business and product trends Continue to pursue in-depth product and service knowledge and acquire deeper selling, technical and financial skills Develop and deploy effective Service strategies to grow their accounts and capture more Service wallet share. Prepares annual service roadmap for each account managed. Team sells with solutions sales executives. Develops and builds long-term relationships. Expand the value of assigned accounts for all Siemens offerings. Focus on customer retention and satisfaction/loyalty Focus is on prospecting and selling directly to end-users and the retention and growth of their service business with Siemens Key success drivers would include managing the entire sales process including uncovering the opportunity, developing a service solution/value proposition, conducting a goals to service alignment workshop, preparing the proposal, creating the contract, negotiating terms, closing opportunities, and providing on-going customer service selling any upgrades and add-on opportunities Qualifications Bachelor's Degree desired, although candidates with at a minimum of a High School Diploma or GED equivalency will also be considered 2+ years' experience in sales, business development, or consulting within the Commercial Fire Alarm or similar Commercial building/construction industries Must have a working knowledge of common fire and life safety systems and equipment, including but not limited to; fire alarm systems, fire sprinkler systems, fire pumps, fire extinguishers, kitchen hood suppression, etc. Familiarity with the related Fire Alarm and Sprinkler NFPA codes and standards that document the required inspection, testing and maintenance of these systems is essential Ability to perform customer site surveys to support the development of multi-offering service estimates and proposals across a broad fire and life safety portfolio Employ a customer focused approach that relates the benefits of scheduled maintenance and code compliance to customers' business goals and challenges Build and maintain strong end-user customer relationships that position Siemens as their valued and trusted fire and life safety services provider Knowledge of and strong networking relationships within the local market is strongly desired Must be willing and available to travel 5-10% overnight for training and business development Must be legally authorized for employment in the United States and must not require employer sponsored work authorization now or in the future for employment in the United States Must possess a valid, clean Driver's license and be at least 21 years of age in order to participate in the required Siemens vehicle program. #LI-ARS Youtube Video Job ID: ****** Organization: Smart Infrastructure Company: Siemens Industry, Inc. Experience Level: Mid-level Professional Job Type: Full-time Equal Employment Opportunity Statement Siemens is an Equal Opportunity and Affirmative Action Employer encouraging diversity in the workplace. All qualified applicants will receive consideration for employment without regard to their race, color, creed, religion, national origin, citizenship status, ancestry, sex, age, physical or mental disability, marital status, family responsibilities, pregnancy, genetic information, sexual orientation, gender expression, gender identity, transgender, sex stereotyping, protected veteran or military status, and other categories protected by federal, state or local law. EEO is the Law Applicants and employees are protected under Federal law from discrimination. To learn more, Click here. Pay Transparency Non-Discrimination Provision Siemens follows Executive Order 11246, including the Pay Transparency Nondiscrimination Provision. To learn more, Click here.Apply Share Job Can't find what you are looking for? Let's stay connected Can't find what you are looking for? Siemens Careers US Only: Review Accommodations for Disability Contact Us Siemens AG, 1996 - 2019 Terms Privacy Policy Cookie Policy Cookies are used on this site to assist in continually improving the candidate experience and all the interaction data we store of our visitors is anonymous. Learn more about your rights on our Privacy Policy page. Okay x ()

          

【悲報】ダルビッシュ「YouTubeあげたら絶対「1コメ!」ってコメントしてくる人おるけど全部削除したろかな」   

Cache   

GOSSIP速報 - 【悲報】ダルビッシュ「YouTubeあげたら絶対「1コメ!」ってコメントしてくる人おるけど全部削除したろかな」

          

Not Over Yet   

Cache   

After two significant votes in the House of Commons pointing in two different directions - one towards a Brexit agreement and the other towards a general election - we discuss where we might be heading. Does Johnson have enough to persuade the wavering MPs he needs to get his Brexit deal over the line? Do his opponents have enough to stop him? Can European leaders still force the issue? And if there is an election, does it all change again? Plus we ask: what's actually in the WAB? With Helen Thompson, Catherine Barnard and Chris Brooke.


Talking Points:


Last night was the first time since the Brady amendment that Parliament voted positively on something.

  • The stop Brexit MP’s seem to be implementing tactics without a strategy.
  • Are there any conditions under which the 14 Labour MPs would vote for Johnson’s deal for real?
  • The Labour whipping operation is still working. So it seems unlikely that a WA will go through this House of Commons.


Johnson’s deal is mostly Theresa May’s deal, with the exception of some really complicated legal points around Northern Island.

  • Until people are given an either/or choice, they’ll probably keep dancing around.


Where is the EU on all of this? 

  • They are unlikely to renegotiate another deal.
  • Macron could still force a choice between no deal and revoke, but he doesn’t want to be blamed for the UK crashing out.


At some point, an election is going to become inevitable.

  • Can anything pass without an election?
  • Things have changed for Johnson: now he’d be campaigning with a deal.
  • Christmas could put a wrench in things: would a winter election be bad for Labour?


How effective was a Benn act?

  • Perhaps more so than people originally thought. 
  • A shorter extension could reveal the weaknesses in the Benn act. But Macron probably won’t force the issue. 


Mentioned in this Episode:


Further Learning:


And as ever, recommended reading curated by our friends at the LRB can be found here: lrb.co.uk/talking

For information regarding your data privacy, visit acast.com/privacy

          

Стали известны детали нападения на 6-летнего мальчика в детском саду. ВИДЕО   

Cache   


Следственный комитет Российской Федерации обнародовал снимки нападения на детский сад в Нарьян-Маре. Нападающему уже выдвинуты обвинения, передает Акценты. Об этом сообщает newsukrtime.in.ua со ссылкой на СМИ.

Версия следствия постановила, что в четверг, в последний день октября, около 13:30 гражданин Денис Поздеев приблизился к главному входу детского сада "Сказка" и позвонил в домофон. Дверь ему открыл охранник из своей комнаты, тот принял Дениса за одного из родителей. Преступник направился на верхний этаж здания, где в это время спали день, у них был тихий час. Он ворвался в комнату группы. Его попытались остановить воспитатели, так как не узнали в нем родственника ни одного из детей. На попытки урегулировать конфликт мирно на словах, Поздеев применил грубую физическую силу, и оттолкнул бедную женщину.

Затем преступник ворвался в комнату, где спали дети, и подошел одной из кроватей. В это время другая воспитательница уже вызвала охрану на помощь с помощью экстренной тревожной кнопки. Но пока "процедура спасения" затягивалась, убийца успел смертельно ранить шестилетнего мальчика.

Следственный комитет также предоставил записи камер наблюдений. На них видно, как молодой человек подбегает к зданию, пытается открыть дверь, но понимает, что она закрыта. Затем он нажимает на кнопку, после чего дверь в тот же час открылась. Затем он заходится внутрь и неспешно подымается по ступенькам. Затем он оказывается в коридоре второго этажа и растерянно начинает выискивать нужную ему дверь. Он долго не мог ее найти, и начал судорожно пытаться открыть все двери. Обошел весь коридор дважды. Затем ему удалось открыть первую. В детской комнате камер наблюдения не было, поэтому невозможно описать происходящее. Есть только рассказы очевидцев. Следующими кадрами выступили те, на которых полиция выводит преступника с пакетом на голове.

Затем сьемка показывает как уже вечером следственная группа приехала вместе с преступником для установления показаний.

А на этом видео более детально показано, что происходило во время задержания.

Напомним, что дело о загодочной смерти подростка в Прилуках приняло неожиданный поворот.

Ранее писалось, что Одесса создрогнулась от мощных взрыров.


Источник: “https://God.blue/splash.php?url=4wzwo67qsbWDPJ8B7miIojgAWNdcvzLfr77mXKb_SLASH_8Or8_PLUS_cvvQNSS8sKsMJmrBxhna4vOWFelmytYgtf6LPBO5mlWNmMYxXPdGfrBEIIKELsMxPqEqhvjaTMwBveWSWU2sJcKuQsiYaXYiu6BoAToLhrzGpOu0srdD38gVwBNlZAAFwEv8z7gecBnnKcZ564L3S9qF8_PLUS_SHlmm7whLdqptJA_EQUALS__EQUALS_”


          

Boeing спасет космический корабль при аварии: где и когда смотреть трансляцию   

Cache   

Boeing спасет космический корабль при аварии: где и когда смотреть трансляцию
Boeing спасет космический корабль при аварии: где и когда смотреть трансляцию

4 ноября, в 16:00, Аэрокосмическое управление США вместе с компанией Boeing проведет в штате Нью-Мексико важный тест. Специалисты проверят работу системы аварийного спасения экипажа космического корабля CST-100 Starliner в предстартовые мгновения (с земли).

Испытание проведут на стартовой площадке LC-32 полигона армии США White Sands Missile Range, сообщает Информатор Tech. Площадка находится в 200 км на севере от Эль-Пасо. Трансляция пройдет на официальном YouTube-канале NASA.

На тест беспилотного режима отведут 3 часа. Всего планируется запустить 4 двигателя системы аварийного спасения и двигатели системы ориентации. Специалисты должны обеспечить отвод капсулы от стартовой площадки на 1 600 метров. После этого для ее мягкого спуска специалисты задействуют парашютную систему. Как это может выглядеть:

Чтобы система аварийного спасения прошла сертификацию, все этапы процедуры в самые критические мгновения необходимо соблюсти с точностью до миллисекунды. Также во время теста специалисты будут оценивать возможности многих других компонентов, включая авионику, системы связи и реагирования.

Ранее сообщалось, что NASA перенесло пилотируемые полеты SpaceX и Boeing на 2020 год. Помимо этого, Boeing испытала парашюты многоразового космического корабля Starliner.

Узнать еще больше актуальных новостей из мира технологий и игр, а также обсудить их можно в нашем Telegram-канале, и на страничках в Facebook и Instagram.



Об этом сообщает nbn.in.ua со ссылкой на СМИ.



Источник: “https://God.blue/splash.php?url=Pgi0_SLASH_VGXDruupiN29Yg_PLUS_mkrZUz1nhP_PLUS_OyuyLE1IYSLrz_PLUS_b8BBLqTtDqVaHnRsI2myfn6vwvf0_SLASH_ArKqcOP27LsqKEPHAToSTTnm_PLUS_R2S_PLUS_WKIo_EQUALS_”


          

galkapogonina: Катрин Денев перенесла ишемический инсульт   

Cache   

6 ноября 2019 19:25

Катрин Денев перенесла ишемический инсульт


EPA

Причиной госпитализации французской актрисы Катрин Денев стал ишемический инсульт. Ранее сообщалось, что 76-летняя обладательница "Оскара" попала в больницу в ночь со вторника на среду, с 5 на 6 ноября.

Изначально причиной недомогания Денев назвали высокую загруженность по работе. В настоящее время актриса принимает участие в съемках фильма "При жизни" режиссера Эмманюэль Берко.




О том, что Катрин Денев перенесла ишемический инсульт, сообщает AFP на своей странице в Twitter, ссылаясь на информацию близких родственников актрисы.

Ишемический инсульт представляет собой острое состояние, при котором нарушается мозговой кровоток. В зависимости от поврежденного участка могут нарушиться основные жизненные функции головного мозга.
-----------



Ко дню рождения Катрин Денёв - всего две недели тому назад
22 окт. 2019 г.
Национальный символ Франции, звезда новой волны и дива кинематографа Катрин Денёв отмечает 76-летие.
Каким было детство знаменитой актрисы?
Как Катрин Денёв пережила смерть сестры?
Почему на своей свадьбе Катрин была в черном платье?
И какой у актрисы рецепт красоты?




Истории в деталях/Катрин Денев/CTC 2008 г.




Проект Владимира Петухова "История жизни". Катрин Денёв.




Старости нет.Секрет молодости и красоты от Катрин Денев

          

Enigmatica: Американская резинка - самая симпатичная резинка спицами   

Cache   


Это цитата сообщения галина5819 Оригинальное сообщениеАмериканская резинка - самая симпатичная резинка спицами

Одна из симпатичных резинок спицами - это американская резинка. Узор очень красиво смотрится, если вязать его из толстой пряжи.


американская-резинка-4_2 (640x385, 201Kb)

Узор подойдет для вязания пальто, жакетов, свитеров.

Но не будем много говорить, лучше посмотрим и научимся вязать американскую резинку.


 

 



Описание узора "американская резинка"

Для образца набираем нечетное количество петель кратное 3 плюс 2 кромочные.

1 ряд - кромочная * 2 лицевые, 1 изнаночная* кромочная

2 ряд - кромочная * 1 лицевая, накид, 2 лицевые, вводим левую спицу под накид и протягиваем две провязанные лицевые через накид* кромочная

Рисунок повторяем с 1 ряда.

Американская резинка спицами


          

Enigmatica: Кулинария>Я Просто Влюбилась В этот Пирог! Его Вкус Божественный!   

Cache   


Это цитата сообщения Liudmila_Sceglova Оригинальное сообщение Кулинария>Я Просто Влюбилась В этот Пирог! Его Вкус Божественный!

 

 
 



 
 
 

          

YouTube BASIC для новичка + Бонус (2019)   

Cache   


В курсе даются базовые знания о контенте, креативности и в целом об устройстве данной платформы. Состоит из 3-х частей с основными видео-уроками и дополнительными PDF-файлами. Отзывы хорошие, информация нацелена именно на понимание основ и базы, поэтому курс отлично подойдёт для новичков.

          

Becoming an Influencer: How to Boost YouTube Views in a Major Way   

Cache   

More kids in America and the United Kingdom want to be a YouTuber instead of an Astronaut as their profession when they get older. If you’re one of those kids, teens, or young adults who want to be a YouTuber, then you may be interested in boosting your YouTube views.  People who watch YouTube spend hours watching […] More

The post Becoming an Influencer: How to Boost YouTube Views in a Major Way appeared first on CuriosityHuman.


          

ريال مدريد يسحق غلطة سراي بسداسية نظيفة (شاهد)   

Cache   

سحق فريق ريال مدريد ضيفه غلطة سراي التركي بسداسية نظيفة، مساء اليوم الأربعاء، ضمن منافسات الجولة الرابعة لدور المجموعات لدوري أبطال أوروبا، في معقله "سانتياجو برنابيو".

وسجل الأهداف لريال مديد رودريجو "ثلاثية" في الدقائق 4 و7 و92، وراموس من ركلة جزاء في الدقيقة 14، وبنزيما "هدفين" في الدقائق 46 و81.

وبهذا الانتصار، رفع ريال مدريد رصيده إلى 7 نقاط في وصافة المجموعة الأولى، بينما تجمد رصيد غلطة سراي عند نقطة وحيدة في ذيل الترتيب.


          

بايرن يتأهل لثمن نهائي "أبطال أوروبا" بقياد مدرب جديد (شاهد)   

Cache   

قاد المتألق البولندي روبرت ليفاندوفسكي والكرواتي إيفان بيريسيتش بايرن ميونيخ لحسم التأهل إلى ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا بعد الفوز تحت قيادة مدربهم الجديد هانز فليك، أمام أولمبياكوس اليوناني بهدفين دون رد.

ورفع بطل ألمانيا رصيده إلى 12 نقطة في صدارة المجموعة الثانية بفارق 8 نقاط عن توتنهام الإنجليزي الذي يلاقي النجم الأحمر الصربي (3 نقاط) الليلة، بينما تجمد رصيد الخاسر عند نقطة وحيدة.

هدفا الفريق البافاري جاءا عن طريق روبرت ليفاندوفسكي وإيفان بيريسيتش في الدقيقتين 69 و89.

وعوض بايرن خسارته المدوية أمام مضيفه إينتراخت فرانكفورت 1-5 السبت في البوندسليغا والتي أدت إلى إعفاء مدربه الكرواتي نيكو كوفاتش من منصبه وتعيين مساعده هانز-ديتر فليك، المعروف بـ "هانزي" الذي نجح في اختباره الأول على رأس الإدارة الفنية للنادي البافاري بانتظار الاختبار الثاني السبت المقبل ضد بوروسيا دورتموند في قمة المرحلة الحادية عشرة من الدوري المحلي.


          

يوفنتوس يحجز بطاقته في دور الـ16 بدوري الأبطال (شاهد)   

Cache   

حقق يوفنتوس الإيطالي فوزا ثمينا على مضيفه لوكوموتيف موسكو الروسي 2-1 في المباراة التي جمعتهما اليوم، ضمن الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الرابعة لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.


وبهذا الفوز، رفع يوفنتوس رصيده إلى 10 نقاط ليضمن إحدى بطاقتي المجموعة الرابعة للتأهل إلى دور الـ16 من المسابقة، فيما توقف رصيد لوكوموتيف عند 3 نقاط في المركز الثالث وتقلصت حظوظه في التأهل للمرحلة القادمة.


وافتتح يوفنتوس باب التسجيل مبكرا منذ الدقيقة الثالثة عن طريق الويلزي آرون رامزي الذي تابع الكرة في الشباك، عقب خطأ فادح من حارس أصحاب الأرض بعدما أخطأ في التعامل مع تسديدة البرتغالي كريستيانو رونالدو.

 

وعادل لأصحاب الأرض أليكسي ميرانتشوك في الدقيقة الـ12 من عمر اللقاء.


وفي الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع سجل البرازيلي دوغلاس كوستا هدف الفوز للضيوف.


          

أرسنال يعود بتعادل إيجابي من أرض فيتوريا (شاهد)   

Cache   

تعادل أرسنال الإنجليزي مع منافسه فيتوريا غيماريش البرتغالي بنتيجة 1-1 في مباراة متقدمة لعبت اليوم الأربعاء من الجولة الرابعة لمنافسات المجموعة السادسة من الدوري الأوروبي.

وتقدم أرسنال في الدقيقة 81 عبر الألماني شكوردان موستافي، وعادل للفريق البرتغالي برونو دوارتي 90+1.

وبهذا التعادل رفع أرسنال رصيده إلى 10 نقاط في صدارة المجموعة، بينما فيتوريا في المرتبة الرابعة والأخيرة بنقطة واحدة.



          

ليفربول يقتنص فوزا صعبا أمام ضيفه جنك (شاهد)   

Cache   

اقتنص فريق ليفربول الإنجليزي فوزا صعبا على ضيفه جنك البلجيكي 2-1، في المباراة التي جمعتهما اليوم الثلاثاء، ضمن منافسات الجولة الرابعة لدور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.


وسجل هدفي ليفربول كل من الهولندي جورجينيو فينالدوم وأليكس أوكسليد تشامبرلين في الدقيقتين 14 و53 على الترتيب، فيما أحرز التنزاني مبوانا ساماتا هدف الضيوف الوحيد في الدقيقة 41 من عمر اللقاء.

وبهذه النتيجة، تصدر ليفربول المجموعة الخامسة برصيد 9 نقاط، متفوقا على نابولي بفارق نقطة، بعد تعادل الأخير (1-1) مع ريد بول سالزبورج الذي بات رصيده 4 نقاط، فيما استقر رصيد جنك عند نقطة واحدة، وفقد الأمل في بلوغ الدور ثمن النهائي.





          

أياكس وتشيلسي.. تعادل مثير في مباراة بـ8 أهداف (شاهد)   

Cache   

قلب تشيلسي تأخره بأربعة أهداف إلى تعادل مثير مع أياكس أمستردام بنتيجة 4-4، في المباراة التي أقيمت على ملعب ستامفورد بريدج، ضمن مباريات الجولة الرابعة لدور للمجموعات من دوري أبطال أوروبا.

سجل تامي أبراهام (2 بالخطأ في مرماه) ووكوينسي بروميز (20) والحارس كيبا (35 بالخطأ في مرماه) وفان دي بيك (55) رباعية أياكس، فيما جاءت رباعية تشيلسي عبر جورجينيو (4 و71 من ركلتي جزاء) وأزبيلكويتا (63) وريسي جيمس (74).

وشهدت المباراة طرد لاعبين من أياكس، وهما داني بليند (68) وجويل فيلتمان (69).

وبهذه النتيجة، رفع تشيلسي رصيده إلى 7 نقاط في صدارة المجموعة الثامنة، كما رفع أياكس رصيده إلى 7 نقاط أيضا في المركز الثاني.

وفي المجموعة ذاتها، قلب فالنسيا الإسباني تأخره بهدف أمام ليل الفرنسي إلى فوز كبير 4-1.






          

الأسد المغربي حكيمي يقود دورتموند للفوز على إنتر (شاهد)   

Cache   

قاد الدولي المغربي أشرف حكيمي فريقه دورتموند الألماني لتحقيق فوز ثمين على نظيره إنتر ميلان الإيطالي، بثلاثة أهداف مقابل هدفين، برسم الجولة الرابعة من مسابقة دوري أبطال أوروبا.


وتقدم الضيف الإيطالي 2-0 في شوط المباراة الأول، بفضل الأرجنتيني لوتارو مارتينيز 5، والأورغوياني ماتياس فيسينو 40.

لكن المغربي أشرف حكيمي قلص الفارق في الشوط الثاني 51، ثم عادل زميله جوليان برانت 64، قبل أن يعود حكيمي ويسجل هدف الفوز الأغلى 77.

وبهذه النتيجة، ارتقى دورتموند للمركز الثاني في المجموعة السادسة بعد وصوله للنقطة السابعة، بينما توقف الإنتر عند 4 نقاط، ليتراجع للمرتبة الثالثة. 


          

ضربة قاضية "مرعبة" في نزال بالفنون القتالية المختلطة (شاهد)   

Cache   

في مواجهة أمريكية خالصة، وجه "كيفن لي" ضربة قاضية لمواطنة "غريغور غيليسبي"، أنهت سريعا نزالا جمعهما في إطار بطولة "UFC 224" للفنون القتالية المختلطة (MMA).

 

ووجه "كيفن لي" (27 عاما) ضربة قوية بمشط قدمه إلى الجهة اليمنى من وجه خصمه فأسقطه أرضا دون حراك، وتبعها بضربة بيده اليمنى في المكان نفسه، قبل أن يتدخل الحكم ويوقف النزال.

وحقق المقاتل الشرس بذلك انتصاره الثامن عشر حتى الآن في مسيرته الاحترافية، مقابل 5 هزائم.
بينما تجرع غيليسبي (32 عاما) مرارة الهزيمة الأولى، بعد 13 انتصارا متتاليا.

 

 

اقرأ أيضا: مقاتل ضخم يهزم خصمه بالضربة القاضية في 22 ثانية (شاهد)



          

ترامب يُتوج ببطولة للبلياردو في الصين (شاهد)   

Cache   

حقق بطل العالم الحالي للعبة البلياردو "سنوكر"، الإنجليزي جود ترامب، لقب بطولة "World Open"، التي أقيمت في مدينة "يو شان" الصينية.


وتغلب ترامب البالغ من العمر 29 عاما، في المباراة النهائية على منافسه التايلاندي "Thepchaiya Un-Nooh"، بنتيجة (10-5).


وتوج جود ترامب باللقب السادس له في العام 2019، بما فيها بطولة كأس العالم، وحصد نحو مليون و400 ألف يورو من هذه الانتصارات.

 


          

『欅坂46 夏の全国アリーナーツアー2019』東京ドーム公演の感想紹介!!   

Cache   

SCHOOL OF LOCK!

この後記の放送を聴く

聴取期限 2019年10月31日(木)PM 10:00 まで



2019年9月19日。あの日の思い出として東京ドームの全景を写真に収めたんですが、ここに掲載するとなると人だかりはなんとなくカットしないとまずいのかなとトリミングした結果がTOKYO DOM(冒頭の写真は縦画像じゃないとダメというルールに縛られているサイレントマイノリティーな自分)。そしたらなんだか超久々にドムドムバーガー食べたくなってきたんですけどそこはFELLOWESだろ!! と心の中で自分自身にツッコミを入れて『平手友梨奈のGIRLS LOCKS!』今月の登校最終日スタートです!!! オニオンリング!


平手「生徒の皆さんこんばんは!SCHOOL OF LOCK! の女子クラス3週目担当・欅坂46の平手友梨奈です!<BGM IN「ガラスを割れ! off vocal ver.」> 今月の登校最終日です。今夜は、先月18日と19日の2日間に渡って行われた、私たち欅坂46『夏の全国アリーナツアー 2019』東京ドーム公演について。ライブを見てくれた生徒の皆さんから沢山の感想が届いているので、その感想メッセージを読ませていただきたいと思います」


・・・補足説明!! 実際のオンエアでは友梨奈ちゃんの挨拶直後にBGMが出ないというトラブル?があったんですが単純に職員のミスなので詳しい文字起こしは割愛してこの事実を隠蔽します!! とにかく東京ドーム公演の1曲目をBGMにして今夜の授業、始めていきましょう!!!





平手「今回、本当に沢山のメッセージが届いていて…メッセージを送ってくれた皆さん、ありがとうございます。東京ドーム公演からもう1ヶ月経ったんですね...早いですね、あっという間でした。では、さっそく見ていきたいと思います。本当に沢山あるな…まずひとつ目」


友梨奈ちゃんこんばんは!東京ドーム2日目に参戦しました。
ずっと聴きたかった大好きな曲が沢山聴けてとっても嬉しかったです!!欅のことがもっともっと好きになるライブでした!!!!!
特に印象に残ったのはダブルアンコールで披露された『角を曲がる』だったのですが、曲中のダンスや歌詞、友梨奈ちゃんの表情全てが心に響きました。歌い終わった後、自然と会場が拍手に包まれていましたね。その時の友梨奈ちゃんの微笑んでるような泣きそうな表情が忘れられません。
えびかすちゃん
15/埼玉県


平手「...ありがとうございます。嬉しいです。では、いっぱいあるのでじゃんじゃん読んでいきたいと思います」


友梨奈ちゃんこんばんは。私は東京ドーム公演に2日間とも参加させて頂きました。
セットも演出もとても凝ったものになっていてすごく感動したのですが、何よりも2日目の『角を曲がる』は自然と涙が出てくるほど感情を揺さぶられました。360度を5万人に囲まれてセーラー服でパフォーマンスする姿は、なぜか他のメンバーがいる時よりも高校3年生ということを改めて実感しました。LIVEで疲れが残っていると思うので沢山休んで下さい。ありがとうございました。
てちみっきー。ちゃん
16/千葉県


平手「ありがとうございます...続いて」





ドーム2日間行かせていただきました。『不協和音』を聴くことが叶わないかなと思っていたのでイントロが流れた時の興奮は忘れることができません。
全く予想していなかった『角を曲がる』がかかると驚きとともにすぐに見入ってしまいました。感情が伝わってくるパフォーマンスで心が動かされました。最後のてちの表情、今でも忘れられません。家に帰りそのまま『響 -HIBIKI-』見返しました(笑)お疲れ様でした、そしてありがとうございました。ずっと平手友梨奈を応援していきます。
さていけくん
18/埼玉県


平手「…はい。こちらもありがとうございます。続いて…長いですねこれは…」


友梨奈ちゃんこんばんは!先月の東京ドーム公演お疲れ様でした。私は2日目の千秋楽に参戦したのですが、最初友梨奈ちゃんが出てきた瞬間から涙が溢れて『ガラスを割れ!』までずっと泣きじゃくっていました。
伝えたいことが沢山あります。本当に、ここじゃ書き切れません。『サイレントマジョリティー』は特にドームで見たいと思っていたので、実際に見れて、また一面緑色になったあの景色は忘れないと思います。
『不協和音』と『角を曲がる』、本当に言葉がありません。心から感動しました。『不協和音』では最初の友梨奈ちゃんが拳を突き出すシーンが特に記憶に残っていて、あぁ私、いま東京ドームで『不協和音』を見ているのか...ずっと見たかった友梨奈ちゃんセンターの『不協和音』を見ているのかと思い涙が溢れてきそうでした。でも絶対に忘れたくなかったので必死にこらえて目に焼き付けました。最後の僕は嫌だ、本当に感動しました。心から湧き上がった叫びのように見えて、平手友梨奈さんありがとう大好きだって心から思いました。
ダブルアンコールの『角を曲がる』、センターステージに友梨奈ちゃんが1人で、しかも見たことのない衣装で立っていて、何が起こるのだろうととても怖くなりました。正直、友梨奈ちゃんから何か発表があるんじゃないかと不安になって涙が出てきてしまい、泣いてました。静寂の中聴こえた私の大好きな曲のイントロ。号泣でした。絶対に見ることのできないと思っていた『角を曲がる』。パフォーマンスをして動く友梨奈ちゃん。大号泣です。タオルを目にあてながらも友梨奈ちゃんのパフォーマンスを焼き付けようと頑張りました。一つ一つの歌詞に、友梨奈ちゃんの表情に感動して胸を打たれて、夢のようでした。最後、微笑んだ友梨奈ちゃんがモニターに映って、感情が爆発しました。本当に友梨奈ちゃん大好きです。ありがとうございましたの声、とても優しくて静かなドームに響いてましたね。暗転して友梨奈ちゃんが去る姿、今でも覚えています。本当に素敵なパフォーマンスをありがとうございました。改めて東京ドーム公演おめでとうございます。本当にお疲れ様でした。
SEIめいちゃん
17/千葉県


平手「…はぁ。こんなに長文を書いていただきこちらこそありがとうございました。うん…そうですね、何か…東京ドームは1個締めくくる場所ではあったと思うので、うん…何か……う〜ん、見ている人が感じる部分があれば嬉しいなと、私は思います。じゃあ続いて、ラストですね」


私は東京ドーム公演2日目に行きました。本当は学校があって行けなかったのですが、どうしても東京ドームに立つ欅坂を目に焼き付けたくて親を説得させて許可をもらって行きました。
東京ドーム公演は学校を休んででも行った価値があったと思えるものでした。この選択に私は後悔していません。自分のやりたいことや行きたいほうをしっかり考えて、自分にとってのプラスの選択をするということ、後悔しない選択をすることの大切さは私が欅坂46から得たもののひとつです。本当に素晴らしかったです。素敵な時間をありがとうございました。
刺繍の花ちゃん
16/愛知県


平手「こちらこそ、ありがとうございました。…はぁ…すごく沢山メッセージ頂きましたね……そっかぁ…『角を曲がる』が印象的だった方が多かったんですね。でも確かに…皆さんが、まさかやると思わない曲だったんですかね。それを聞いて私は意外とびっくりしたんですけど。う〜ん…そうですね……う〜ん…東京ドーム………なんか、あの〜…『欅って、書けない?』っていう冠番組があるんですけど、それでMCの土田さんとか澤部さんが、“欅の今までの集大成なんじゃないか” って仰ってて…確かにそういう意味が込められてるのかなぁって思うと……うん…ちょっと意味のあるライブだったらいいなぁって、私も思いました」






M 角を曲がる / 平手友梨奈(欅坂46)



平手「改めて東京ドーム公演に足を運んで下さった皆さん、ありがとうございました。見に行けなかったけどGIRLS掲示板にメッセージを届けてくれた生徒の皆さんも沢山いました。本当にありがとうございました。というわけで、私とはまた来月、この教室でお会いしましょう。欅坂46の平手友梨奈でした。バイバーイ!」


・・・ということで本日の授業は終了!今日の授業を聴いて皆さんの中にも様々な感情が湧き上がってきたんじゃないかなと思いますが、自分はとりあえずマガジンのクオカードプレゼントに応募しようと決意しました。頑張りたいことはもちろん色々あるけど、まずはできることから始めてみようと思います。

でもやっぱりちょっとだけ真面目に話すと、今日の授業で一番いいなと思ったのは、きっと見た人も見れなかった人もあの東京ドーム公演をきっかけに何かしらの感情が心の中に芽生えたんだろうなと思えたのと、その感情は人それぞれ違うのがまた素敵だなと思いました。そしてその感情を共有することで自分にはなかった感情が新たに生まれてくるような気がして、それはきっと友梨奈ちゃんも同じなのかなと思って、そんな連鎖でこれからも欅坂46は大きくなっていくんだろうなぁと思って。そしてそんな連鎖の新たな始まりが今冬やってくるのでとにかく今はそれを楽しみにしたいと思います!! 今冬って辞書で調べたけど何月のことなのかは分かりませんでしたよ金田一先生!!!!

では、今月の授業はこれにて終了!! 友梨奈ちゃん、来月は11月18日週に登校するのでグータッチでお迎えしたいと思います!!!

それじゃ、またね。!


SCHOOL OF LOCK!


この後記の放送を聴く

聴取期限 2019年10月31日(木)PM 10:00 まで


          

Gumuk Pasir Parangkusumo, Jogja Hanya satu di Indonesia   

Cache   

Image: 
gumuk pasir jogja

Topiknugroho.com - Karena waktu masih lama ketika berada di parang tritis, Yogyakarta. Kami sehabis dari pantai cemara sewu melihat banyak wisatawan lokal yang berkunjung ke area gumuk pasir yang berada tidak jauh dari pantai. Tidak banyak memang fenomena yang terjadi dipinggiran pantai yang membentuk gundukkan pasir.

Ketika saya berada di raja ampat, tidak menemukan gundukan pasir halus warna putih semacam yang ada di Parangkusumo Yogyakarta. Inilah yang membuat wisata di jogja sangat istimewa dari lainnya dan ternyata gumuk pasir inilah yang menjadi wisata baru di Jogja. Mengenal lebih jauh tentang gumuk pasir

Apa Itu Gumuk Pasir?

gumuk pasir jogja.JPG

Gumuk pasir merupakan kumpulan pasir yang terbentuk seperti gundukan dalam jumlah yang besar. Dan gundukan pasir atau sekumpulan pasir ini terbuat  dan terbentuk karena angin selatan yang begitu kencang.

Apa Keunikan Gumuk Pasir Parang Kusumo?

Melihat lebih jauh dan mendalam memang tidak ada fenomena yang terjadi di tempat lain selain di daerah istimewa yogyakarta.  Ketika kita masuk ke gerbang wisata gumuk pasir terpampang tulisan barchan. Nah, barchan sendiri adalah nama tipe atau jenis pasir itu sendiri.

Gundukan pasir yang memiliki tinggi mencapai kira-kira 20 meter ini berasal dari erupsi gunung merapi. Gunung merapi yang mengeluarkan material vulkanik teruatam pasir ini dibawa oleh sungai-sungai yang muaranya langsung menuju ke Panati Selatan. Salah satu material vulkanik pasir di bawa oleh dua sungai yaitu sungai Opak dan sungai Progo. Pasir halus tersebut lantas menuju Samudra Hindia di selatan kota Jogja Namun pasir tersebut mengendap di tepi pinggiran pantai, karena endapan pasir halus sangat banyak dan angin selatan sangatlah kencang barulah pasir tersebut terbawa oleh angin dan menimbulkan sebuah gundukan.

Apa Aktivitas yang disukai di Gumuk Pasir Jogja?

Tidak banyak memang aktivitas yang dilakukan di gumuk pasir jogja, salah satu aktivitas yang dilakukan oleh masyarakat jogja maupun wisatawan lokal pada umumnya adalah berfoto layaknya berada di gurun, mereka bermain dan berfoto dan permainan yang paling disukai di Gumuk pasir ini adalah Sandboarding.

Harga Sandboarding Gumuk Pasir

Layaknya sky diatas es, sandboarding ini hanya ada di Yogyakarta meskipun gumuk pasir sendiri ada di vietnam dan Filipina, Sandboarding adalah papan seluncur diatas pasir yang digunakan untuk bermain dari atas ketinggian pasir halus dengan berselancar diatas pasir. Untuk bermain sandboarding seorang dewasa diwajibkan membayar dengan harga Rp.70 ribu

Selain itu, gumuk pasir juga sebagai salah satu lokasi untuk tempat preeweeding bersama calon pasangan, karena memang tempatnya yang mendukung untuk mengabadikan moment seru kepada pasang dan juga tempatnya sangat cocok dijadikan untuk pembuatan sebauh video klip.

Nah, untuk anda yang sedang berlibur ke jogja khususnya. Jangan lupa untuk mampir ke gumuk pasir parangkusumo dan kami akan memberikan tips kepada anda.

Tips Liburan ke Gumuk Pasir Parangkusumo

Sebelum anda pergi ke gumuk pasir, luangkanlah waktu sedikit untuk melihat cuaca, jika cuaca kurang bagus jangan sampai anda bepergian karena memang tempat dan lokasi gumuk pasir ini tidak sebagaus jika pada musim penghujan.

Jika anda hendak pergi ke gumuk pasir parangkusumo jangan lupa membawa kamera, bekal makanan dan minuman karena memang di area gumuk pasir hanya segelintir orang yang menjual makanan disana apalagi pas anda berkunjung dalam keadaan cuaca panas. karena tubuh anda harus mendapatkan cairan agar terhindar dari dehidrasi.

Berapa Harga Tikek Masuk Gumuk Pasir Parang Kusumo?

Nah, kemarin saya bersama keluarga tidak membayar  uang masuk gumuk pasir, karena memang tiketnya sudah jadi satu dengan gerbang masuk ke parang tritis membayar tiket retribusi gerbany seharga 10 ribu dan untuk masuk ke gumuk pasir ini biayanya 3 ribu untuk kendaraan roda dua, dan untuk mobil kemungkinan biaya parkirnya mencapai 10 ribu rupiah.

Alamat Lokasi Gumuk Pasir parangkusumo

Nah, bagi yang ingin ke gumuk pasir parang kusumo karena saking penasarannya belum pernah ke gurun pasir. Tentunya anda sudah hafal jalan ke parangtritis kan! berada di selatan kota yogyakarta yang berjarak kurang lebih 30 km, anda bisa menuju area pantai parang tritis selanjutnya anda belok ke arah barat anda bisa search lokasi dengan alamat berikut ini:

Alamat: Jl. Pantai Parangkusumo RT. 1, Grogol 10, Kretek, Parangtritis, Kec. Kretek, Bantul, Daerah Istimewa Yogyakarta.

Atau bisa search lokasi google mapsnya seperti dibawah ini:

field_categories: 

          

분양가 상한제, 강남 4구 22곳 등 서울 27개 동 지정 - MBC 12시 뉴스 2019년 11월 06일   

Cache   

분양가 상한제, 강남 4구 22곳 등 서울 27개 동 지정 - MBC 12시 뉴스 2019년 11월 06일

          

[11/6]박주민,조성준,윤소하,이영채,최배근│김어준의 뉴스공장   

Cache   

[11/6]박주민,조성준,윤소하,이영채,최배근│김어준의 뉴스공장

          

IU (아이유) - Love poem (Color Coded Lyrics Eng/Rom/Han/가사)   

Cache   

IU (아이유) - Love poem (Color Coded Lyrics Eng/Rom/Han/가사)

          

유빈(Yubin) "무성영화 (feat.윤미래)" M/V   

Cache   

유빈(Yubin) "무성영화 (feat.윤미래)" M/V

          

"금강산 문제 협의하자" .. 北에 2차 통지문 발송 - MBC 930 뉴스 2019년 11월 06일   

Cache   

"금강산 문제 협의하자" .. 北에 2차 통지문 발송 - MBC 930 뉴스 2019년 11월 06일

          

접시닦이 유학생, 캐나다 최초 한인 장관 되다!(조성준)│김어준의 뉴스공장   

Cache   

접시닦이 유학생, 캐나다 최초 한인 장관 되다!(조성준)│김어준의 뉴스공장

          

الخطوات المتبعة لمعرفة سبب الاقتطاع من الأجرة   

Cache   


الخطوات المتبعة لمعرفة سبب الاقتطاع من الأجرة



Next Page: 100

© Googlier LLC, 2020